الرئيسية | ثقافة وفنون | ماريا كاري تعترف بإصابتها بمرض نفسي

ماريا كاري تعترف بإصابتها بمرض نفسي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ماريا كاري تعترف بإصابتها بمرض نفسي
 

كشفت المغنية الأمريكية ماريا كاري أنها تعاني من اضطراب وجداني ثنائي القطب، مشيرة إلى أنها بدأت تلقي العلاج بعد فترة طويلة حاولت خلالها إنكار حالتها.

وأشارت المغنية صاحبة الصوت القوي الذي جعلها إحدى أنجح الفنانات في التسعينات، إلى أنها قررت التحدث علناً عن هذه المشكلة للمساعدة في إزالة الوصمة السلبية بشأن هذا الاضطراب الذهني.

وقالت في مقابلة نشرتها مجلة "بيبول" المتخصصة في أخبار المشاهير "حتى وقت قريب كنت أعيش في حالة إنكار للواقع وعزلة وكنت أخاف دائما من أن يفضح أحدهم وضعي".

ولفتت كاري، وهي في أواخر الأربعينيات من عمرها، إلى أنها اعتقدت طويلاً بأنها تعاني اضطراباً في النوم غير أنها اكتشفت لاحقاً أن الأعراض الموجودة لديها ناجمة عن اصابتها بالاضطراب الوجداني ثنائي القطب المعروف أيضا باسم الهوس الاكتئابي.

وأضافت "كنت لأشعر بالوحدة والحزن وحتى بالذنب إذا لم أفعل ما كان يتعين علي فعله من أجل مسيرتي".

وأوضحت المغنية في تصريحاتها للمجلة أن هذا الاضطراب "يجب ألا يحددكم وأرفض أن أدع ذلك يحدد من أنا أو أن يتحكم بي".

وذكرت كاري أنها تعاني الاضطراب الثنائي القطب من الدرجة الثانية وهو يتسم بأعراض أقل حدة مقارنة مع الاضطراب عينه من الدرجة الأولى.

ويعاني حوالى 2.8%  من الأمريكيين البالغين من الاضطراب ثنائي القطب بحسب المعهد الوطني الأميركي للصحة العقلية.

وأشارت المغنية إلى أنها بدأت تتناول أدوية وتخضع لعلاج بسبب معاناتها جراء هذا الوضع.

مجموع المشاهدات: 1142 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

إستطلاع: بنكيران و صورة حزب العدالة و التنمية

كيف كان تأثير قرارات و تصريحات بنكيران على صورة حزب العدالة و التنمية خلال ولايته الأولى ؟