الرئيسية | الأخـيـرة | بالفيديو: رحلة قطار بين مدينتين بريطانيتين بتقنية الفاصل الزمني

بالفيديو: رحلة قطار بين مدينتين بريطانيتين بتقنية الفاصل الزمني

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بالفيديو: رحلة قطار بين مدينتين بريطانيتين بتقنية الفاصل الزمني

أظهر تسجيل مصور تم التقاطه بتقنية الفاصل الزمني ونشر على العديد من مواقع التواصل الاجتماعي، رحلة قطار بين مدينتي مانشستر ولندن البريطانيتين.

على الرغم من أن الرحلة بالقطار السريع بين مدينتي مانشستر ولندن البريطانيتين تستغرق ساعتين وثمان دقائق، ولكن هذا الفيديو اختصر الرحلة في دقائق معدودة بفضل تقنية الفاصل الزمني.

وقد تم تصوير الفيديو من قمرة سائق القطار بهذه التقنية، وتابع الكثير من المشاهدين الرحلة التي تبلغ مسافتها 160 ميلاً خلال مدة لم تتجاوز الأربع دقائق ونصف الدقيقة.

ويظهر مقطع الفيديو القطار وهو ينطلق مسرعاً عبر الريف الإنكليزي، وعبر محطات ميلتون كينيس، وراغبي، وستيت، وماكلسفيلد وستوكبورت.

وقال الناطق باسم شركة فيرجن للقطارات، ريتشارد ستاتون: "نتلقى الكثير من الطلبات لتصوير الرحلة كاملة من قمرة القيادة، لأن الركاب لديهم فضول لمعرفة كيف تبدو الرحلة من قمرة القيادة، لذا قمنا بتصوير الفيديو في الذكرى السنوية العشرين لانطلاق شركة فيرجن للقطارات"

من الجدير بالذكر بأن شركة فيرجن للقطارات بدأت العمل في عام 1997 وتطورت مع مرور الزمن لتقدم المزيد من الخدمات للمسافرين، بحسب ما ورد في صحيفة ميرور البريطاينة. 

مجموع المشاهدات: 629 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات
  1. مراكش : وفاة شخص بساحة جامع الفنا بسبب لدغة أفعى (5.00)

  2. رسالة مُستعجلة مرفوعة للرئيس الجزائري تحذره من انفجار وشيك (5.00)

  3. هذه آخر مستجدات إستقالة الإتحادي "طارق القباج" من المجلس الجماعي لأكادير (5.00)

  4. فيديو لحظة حادث صدم سيارة الموكب الملكي لفتاة بالعيون (5.00)

  5. الشيخ شمس الدين يقصف من يحتفل بعيد الحب 2016 (5.00)

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0

إستطلاع: بنكيران و صورة حزب العدالة و التنمية

كيف كان تأثير قرارات و تصريحات بنكيران على صورة حزب العدالة و التنمية خلال ولايته الأولى ؟