عيب وعار: عامل سلا يتدخل شخصيا بعد إقدام صاحب فندق على طرد طاقم طبي أشرف على علاج مرضى كورونا

قضايا المجتمع

01/06/2020 20:21:00

أخبارنا المغربية

عيب وعار: عامل سلا يتدخل شخصيا بعد إقدام صاحب فندق على طرد طاقم طبي أشرف على علاج مرضى كورونا

أخبارنا المغربية: عبدالاله بوسحابة 

حالة من الغليان الشديد، تلك التي عاش على وقعها طاقم طبي، ليلة أمس، بعد أن طالبهم صاحب فندق يوجد بمدينة سلا، حيث كانوا يقيمون منذ إعلان حالة الطوارئ الصحية - طالبهم- بمغادرة فندقه، وذلك في أعقاب تعافي كل الحالات المصابة بـ"كورونا" بالمدينة.

هذا السلوك غير المقبول الذي صدر عن المسؤول الأول عن هذه الوحدة الفندقية، أثار بحسب مصادرنا، غضبا شديدا بين أفراد الطاقم الطبي، الذين سخروا كل وقتهم وبذلوا مجهودات جبارة طوال فترة الحجر الصحي من أجل الإشراف على علاج مرضى كورونا بكل تفانٍ ومسؤولية، الأمر الذي استدعى تدخل عامل الإقليم من أجل وقف هذه المهزلة، وإعادة الأمور إلى وضعها الطبيعي.

َهذا وقد انتاب الطاقم الطبي، حسب ذات المصادر، حالة من الغبن والإحباط، بسبب هذا الموقف الذي (ضرب ليهم كلشي فالزيرو)، فبدل أن يتم تكريم هؤلاء الأطباء والممرضين وتوديعهم بطريقة تليق والمجهودات الجبارة التي بدلوها في أفق الإشراف على علاج مرضى هذا الوباء، تم طردهم بطريقة مهينة استدعت تدخلا عاجلا من عامل سلا. 

مجموع المشاهدات: 17200 |  مشاركة في:
        

عدد التعليقات (23 تعليق)

1 - هشام 2020/06/01 - 08:48
صراحة
صراحة التضامن بين الفقراء يحس بك و تحس به اما اصحاب الراساميل فشجعهم و لهفتهم من تكديس النقود لا لبس فيه لكن بعدها الموت كدسوا تم كدسوا فأنتم راحلون
مقبول مرفوض
1
2 - امازيغي حتى النخاع 2020/06/01 - 09:04
التازر
كفاكم فخرا ان الشعب يفخر بكم ويجلكم ويقدر ماقمتم به من تضحيات حيث كنتم في الصف الاول ولاتلتفتوا لمثل هؤلاء الاشخاص الذين ليس في قلبهم ذرة من الوطنيةواتذكر هنا قولة اغنى اغنياء ايطاليا عندما استفحلت عندهم الجائحة وكان الفتك كبير جدا فقال لن اترك الشعب الايطالي يجثوا على ركبتيه ولو ادى ذلك الى انفاق ثروتي كلها .
مقبول مرفوض
3
3 - علي 2020/06/01 - 09:12
نكران الجميل
هل هذا بشر أم همج دون مشاعر و لا قلب
كيف سولت لك نفسك طرد من يغامرون بأرواحهم من أجل محاربة الوباء و العمل على علاج المصابين و هم في خطر الإصابة به بعيدين عن اولادهم و اهلهم اليس هذا قمة الجحود و نكران الجميل الم تستطيع الصبر ولو لمدة قصيرة الخزي و العار لقد شوهت سمعتك و كل ما قمت به باستضافتهم ذهب إدراج الر ياح بعملك الشنيع هذا
مقبول مرفوض
2
4 - الحاج الفاسي 2020/06/01 - 09:29
اغلاق الفندق
اقل ما يمكن للسلطات فعله هو اغلاق الفندق و سحب الرخصة بصفة داءمة لا رجعة فيها
مقبول مرفوض
3
5 - sahraoui 2020/06/01 - 09:42
الرأسماليون الجدد
مهما شكرنا هؤلاء الأطباء فلن نوافيهم حقهم نظرا للمجهودات التي بذلوها من أجل القضاء على هذا الوباء ضحوا بأرواحهم وابتعدوا عن أسرهم ولم يشعروا بفرحة العيد كباقي المغاربة بين أسرهم وذويهم ونحن نكن لهم كل التقدير والإحترام أما ذاك الشحيح الذي تنكر للجميل وأراد طرد الأطر الطبية فيجب على السلطات أن تتخد في حقه إجراء صارم لأن البلاد تعيش ظروف خاصة ويجب عليه الإمتثال للتعليمات .فليخجل من نفسه وعار عليه أن يتصرف مع أبناء بلده بتلك الطريقة فهذا التصرف ليس من أفعال المغاربة الأحرار.
مقبول مرفوض
3
6 - مغربي حر 2020/06/01 - 10:08
إخواني
الفندق تلاتة اشهر و هو يتحمل العبى ونحن لا ندري
بالضبط ما وقع ونبدأ في السب والشتم
لو ان صاحب الفندق لم يقم بهده المبادرة من الاول
لما تعرض لوبل من السب و الشتم
بقية تسعة ايام على رفع الحجر
ربما أراد صاحب الفندق ان يقوم باصلاحات او تعليمات ليباشر عمله فهو كدالك لديه مصاريف و عمال يريدون الالتحاق بعملهم
لا يجب علينا ان ننضر من الجانب السلبي فقط
هذا مجرد رأي مع كامل احتاماتي للاراء الاخرى
مقبول مرفوض
1
7 - عبدالله القنيطري 2020/06/01 - 10:20
شكرا يابطل الابطال
لا تستغربوا من تصرف هذا الفندقي لقد غرد باكرا وسبق ٳخوانه في التعبير عن رغبتهم في استرجاع فنادقهم عند سماع انطلاق الحركة الاقتصادية وخاف ٲن يشمت ويبقى فندقه محتلا فلا حاجة له بالشكر والتنويه بل هو مهووس يوسخ الدنيا اسٲل من مرض هل نفعته ٲمواله من سهر على شفاءه
مقبول مرفوض
0
8 - مروان 2020/06/01 - 10:22
لاتستغربوا
المشكل ليس في صاحب الفندق. من المروءة والشهامة أن يعامل الأطقم الطبية معاملة حسنة. لكن ليس من المفروض عليه. رزقو هذاك. المشكل في الدولة والمسؤلين ديال والو. الدولة يجب عليها تأدية لواجب الى صاحب الفندق. فيقيمون وكرامتهم محفوظة. لماذا الدولة تخسر الملايين من اجل اقامة راقصة في افخم الفنادق وتتقشف على هؤلاء.
مقبول مرفوض
3
9 - مجوض 2020/06/01 - 10:29
همج
الدولة هي ما قامت بالدور ديالها بالضغط عليه تنزل عليه بضريبة وتشجع الاخرون بالعفاءات الضريبية.
مقبول مرفوض
1
10 - simo 2020/06/01 - 10:30
ناكر الجميل
هكذا عودنا الشعب المغربي و حكومته . ضرب و هرب . ياكلونك لحما و يرمونك عضما ههه كما وقع لاخوتنا في الخارج الدين يدرون اموال طائلة على بلدهم في الاخير تم نكران جميلهم . لولاهم لبقي المغرب 90ئ% من سكانه في دور الصفيح . واليوم الأطباء حاربو بكل ما لديهم من عزيمة في الاخير مادا ههههههه و غدا من دوره
مقبول مرفوض
1
11 - محمد العربي الادريسي 2020/06/01 - 10:51
الحق والمعقول
الاطقم الطبية مشكورة لم يقوموا الا بواجبهم الذي يحتمه عليه ضميرهم واختيارهم للمهنة فكذلك الجنود يفعلون في حالة الحرب ، يقومون بالواجب الوطني الذي يمليه عليهم الواجب المهني ،وكل من يمثل الدولة عليه للقيام بالواجب في حالة الكارثة .
أما عن صاحب الفندق فأنا أحييه لانه غير مطالب بتقديم اي خدمة مجانية للدولة ، الدولة هي التي يجب عليها ان تتحمل مسؤولية سكن هذه الاطقم ، فصاحب الفندق قام بخير كثير وكان على الدولة أن تؤدي ثمن السكن راه ماشي فابور وزارة الصحة الفاشلة عليها ان تخلص الفندق والاكل ، واش هذ الفندق تابع للدولة ؟ لا هذا پريفي يا عباد الله يعني ملك خاص ، تصور عند ڤيلا وتجي الدولة وتقل لك سكن هذ الناس فابور لمدة 4 اشهر
واش تقبل ؟ لا الدولة عندها الفلوس خصها تؤدي الواجب
مقبول مرفوض
4
12 - مهاجر1 2020/06/01 - 10:56
اسطضافة أطباء
كما يقول المثال الله ارحم من زار وخفف صاحب المحال له حجته أما الأطباء فهناك دول تكلف بمصارففهم أين مال الصندوق الذي أسس لهذا العرض ولكم النضر
مقبول مرفوض
2
13 - سلاوي 2020/06/01 - 11:25
راه سلا مافيها فنادق. غير داوليز
مقبول مرفوض
1
14 - Hicham 2020/06/02 - 12:16
ساللت مدة الصلاحية ديالهم و تعود ريما لعادتها القديمة
مقبول مرفوض
0
15 - مغربي 2020/06/02 - 12:21
التضامن واجب.
ربما لو صودق على قانون تجريم الاثراء غير المشروع، وطبق فعلا، باثر رجعي، سوف يحجز على عدة فنادق ومصانع وضيعات و...
وعلى الاقل في انتظار الذي ياتي ولا ياتي، من القانون المعتقل في البرلمان،
وحوب محاربة اصحاب التهرب الضريبي ، ويجب مراجعة الاداء الضريبي من طرف القلة القليلة، وسوف يحصل العحب،
اما المساهمة في زمن الجائحات، فمن حق الدولة فرضها، على كل من استطاع، بشرط ان يكون سواسية بين الجميع،
فلا فرق بين المساهمات في الجائحات (مثل كورونا) حسب القدرة والاستطاعة،
وبين التجنيد الاجباري على كل مواطن له القدرة على الانخراط.
مقبول مرفوض
0
16 - Mohamed Nasser 2020/06/02 - 12:56
L ingratitude pure
Je ne vous apprends rien en disant que l'ingratitude chez nous marocains ne date pas d'aujourd'hui.En effet dés notre prime enfance nous apprenons à remercier les gens pour les services qui nous sont rendus du bout des lèvres C 'est juste une pure formalité dépourvue du moindre sentiment.Qui d'entre nous se souvient de ses professeurs.? Qui d'entre nous a eu le courage de leur rendre hommage pour ce qu'ils ont fait pour nous?C'est le cas des médecins qui chaque jour risquent leur vie pour sauver celle des autres..Pour les remercier le dernier venu ose les chasser d'un taudis qui n'est pas prêt de recevoir de nouveaux clients.Oui nous sommes des ingrats et ceux qui se sacrifient pour nous ont tort de le faire.
مقبول مرفوض
0
17 - Foumf 2020/06/02 - 01:30
بعد كل هذا.
الدولة تحمي بما لديها من امن وبنية تحتية و....... .وفي الاخير لانستطيع الصبر والمساعدة ولو ل ثلاثة اشهر .غريب تصرف هؤلاء المستثمرون .كان على الكل تكريم الاطقم الصحية وتشجيعهم عوض طردهم .
مقبول مرفوض
0
18 - ابراهيم 2020/06/02 - 01:47
إذا كان صاحبك عسل فلا تلحسه بالكامل
شكر الأطقم الطبية واجب على كل ما قاموا به من أجل المواطنين في الضروف العصيبة التي عرفتها البلاد منذ منتصف مارس.. والشكر كذلك للسلطات المحلية ورجال الأمن والقوات المساعدة والقوات المسلحة وللفلاح والصياد والعامل في المصنع والتاجر وغيرهم الذين استمروا في العمل والإنتاج لتلبية الحاجيات حتى لا يموت الناس جوعا أو يهددوا السلم الإجتماعي..
وشكرا جزيلا لصاحب الفندق الذي منح مصدر رزقه للأطباء حتى لا يتم نقل الفايروس اللعين لعائلاتهم وللآخرين.. وشكرا لتوفيرالراحة لهم لتسهيل مهامهم.. صحيح أن الفندق كان سيكون معطلا بحكم الحجر الصحي ومنع الخروج من المنازل إلا للضرورة فبالأحرى للسياحة.. أما وقد تجاوزنا الكارثة أو نكاد.. ورفع الحجر الصحي مسألة وقت فقط والأمر متحكم فيه إلى حد ما وعدد الموتى والمصابين في تناقص مضطرد.. وجب إنهاء استغلال الفنادق بدون مقابل لمنح الوقت لأصحابها لترميم ما يمكن ترميمه والإستعداد لاستقبال الوافدين لتدور عجلة الإقتصاد ويستأنف العمال عملهم ويتقاضوا أجورهم لتوفير حاجيات عائلاتهم وتعود الحياة لطبيعتها.. فلا يمكن احتلال الفنادق إلى الأبد أو إلى أن يرغب الأطباء في ذلك وقت ما شاءوا..
شهرين ونصف من استغلال الفاندق مجانا ومتى طلب أصحابها استرجاعها نعتوا بأقبح النعوت !!
كما يقول امثل المغربي : إذا كان صاحبك عسلا فلا تلعقه بالكامل..
والغريب أن أغلب هؤلاء الذين يلومون أصحاب الفنادق لم يقدموا أي شيء للمساعدة على محاربة الجائحة.. بل منهم من احتال للإستفادة من تعويضات صندوق الجائحة على حساب من هم أولى بأموال هذا الصندوق !!
شيء من الوعي وكثير من المضوعية جزاكم الله.
مقبول مرفوض
0
19 - كريم 2020/06/02 - 02:32
راي
اتعجب للتعاليق التي تهاجم صاحب الفندق. مالك الفندق مشكور لانه ساعدهم في هذه الأشهر بدون مقابل فهو الان بعد الحجر يجب ان يستعد للموسم الصيفي ليتعيد جزء بسيط مما خسره طيبة الحجر. وهو حقه وخصوصا بعد تعافي جميع المرضى. وكذلك مشكورين الاطقم الطبية رغم انهم واجبهم. فصاحب الفندق متطوع فهو مشكور فلنكن موضوعيين
مقبول مرفوض
0
20 - عبد اللطيف 2020/06/02 - 03:06
خريبكة
لا بد من وزارة الصحة ان تؤدي على الاطباء كون صاحب الفندق ربما عنده ديون ولن انسى ان الفندق له مصاريف كتيرة لمادا ان اعاتب صاحبه 3 اشهر الله يجعل لبركة له الشكر في نظركم لمادا تدخل عامل الاقليم هل مجرد كلام لابد من التعويد
مقبول مرفوض
0
21 - عبد اللطيف 2020/06/02 - 03:06
خريبكة
يجب ان اتكلم بموضوعية لما المدينة التي فيها هدا الفندق خالية من الوباء لا بد ان اتكلم في السليم لما الفندق مملوء باطر من الاطباء و الممرضين يجب ان تكون وزارة الصحة بجانبهم يجب ان يستفيد صاحب الفندق من صندوق الجاءحة الملايير من الدراهم اين تدهب اما صاحب الفندق لما تاتي الضريبة والله تم والله ميعقل عليه حد زيدها الكهرباء و الماء و الموضفين نعلم ان الاطباء و الممرضين كافحو تحية لهم اما عن هده الامور يجب ان نتفهمها ربما ديون على عاتق صاحب الفندق لا يجب ان نتكلم عن فراغ و السلام
مقبول مرفوض
0
22 - الشريف 2020/06/02 - 10:49
بصراحة بحال هد الصنف من البشر ايريبو ليه داك الفندق على هد التصرف ديالو .اتقدم بجزيل الشكر الى جميع الطاقم الطبي المغربي المشرف
مقبول مرفوض
0
23 - réaliste 2020/06/02 - 08:06
logique
ils vont faire regretter au proprio d'avoir coopéré pendant les moments difficiles.
Le personnel médical a fait son boulot pour lequel ils sont payés et qu'ils ont choisi; leur hôte a besoin lui aussi de faire son travail et de faire travailler pas mal de personnes qui ont hâte de retrouver leur boulot.
Le proprio est à remercier et pas à blâmer
مقبول مرفوض
0
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك