إغلاق أشهر مقاهي تطوان بعد العثور على مواد فاسدة تقدم للزبناء

حوادث وقضايا

11/08/2020 21:19:00

أخبارنا المغربية

صورة تعبيرية فقط صورة تعبيرية فقط

أخبارنا المغربية : محمد الميموني

أفادت مصادر موثوقة أن السلطات المحلية بتطوان أقدمت اليوم على إغلاق واحدة من أشهر المقاهي المتواجدة وسط المدينة، وذلك ثر تفتيش مفاجئ تم إجراؤه داخلها.

ووفقا لذات المصادر، فإن اللجنة التي حلت بالمقهى في إطار مراقبة مدى احترام التدابير الاحترازية الجاري بها العمل، عثرت على مواد فاسدة وغير صالحة للاستهلاك الآدمي بالمطبخ، حيث كانت على ما يبدو تقدم للزبناء، وهو ما استدعى حجزها على الفور وإصدار قرار بالإغلاق المؤقت للمحل.

هذا واستنكر عدد من الفايسبوكيين إقدام مسيري المقهى على تقديم مواد فاسدة للزبناء رغم أن أسعارها يعتبرها الجميع مبالغ فيها إلى حد كبير. 

مجموع المشاهدات: 13895 |  مشاركة في:
        

عدد التعليقات (8 تعليق)

1 - مصطفى 2020/08/11 - 11:33
تعليق
واي تشجيع غلى السياحة الداخلية،ونحن نجد امثال هؤلاء الغشاشين في عدة جهات.....المحاسبة والزجر......
مقبول مرفوض
2
2 - زائر 2020/08/12 - 12:41
زائر المقهى المذكور
كلما ذهبت الى تطوان مع عائلتي كنا نذهب الى هذا المقهى لنأخذ فيه وجبة خفيفة. كنا نعتبره انقى مكان ممكن ان يأكل فيه الانسان بدون خوف من التسمم. الان فقدت الثقة في كل الاماكن
مقبول مرفوض
3
3 - متتبع 2020/08/12 - 12:59
الدقة من فضلكم
هل هو مقهى او مطعم ؟
لأن المقهى لا يقدم الا المشروبات وهي غالبا القهوة والشاي مع المشروبات الغازية ! ربما تقصدون العصائر لا أعلم
مقبول مرفوض
0
4 - 2020/08/12 - 02:33
Jinin
مقبول مرفوض
0
5 - عزوز 2020/08/12 - 09:44
السويد
شكران المراقيب شكران اخبارونا ، لخبر واصل العالم وخا اعاود احل محل تاوحد ميمشي عندو ، ماتلك المش فالقهوة وسير تحراك سبانيا
مقبول مرفوض
0
6 - زاءر مقهى جنين 2020/08/13 - 10:19
حرام ثم حرام
عيب مثل هذه المقهى أن تقدم لزبناءها مأكولات فاسدة نتمنى من السلطات المحلية إغلاق المحل بصفة دائمة إن تبث في حقها هذا الظلم
مقبول مرفوض
0
7 - الردام خالد 2020/08/14 - 06:45
المقهى والاكل الفاسد
كان من الواجب ذكر اسم المقهى حتى يكون الجميع على بينة، و حتى نعلم هل هو مقهى ام اكلة خفيفة ام مطعم
مقبول مرفوض
0
8 - 2020/08/14 - 09:09
جنين التي توجد بشارع الوحدة؟
مقبول مرفوض
0
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك