الرئيسية | اقتصاد | بالصورة.. "تشيكيطو" يفكك تصريحات "الحليمي" ويكشف بكل جرأة هوية المسؤول الأول عن غلاء المعيشة بالمغرب

بالصورة.. "تشيكيطو" يفكك تصريحات "الحليمي" ويكشف بكل جرأة هوية المسؤول الأول عن غلاء المعيشة بالمغرب

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بالصورة.. "تشيكيطو" يفكك تصريحات "الحليمي" ويكشف بكل جرأة هوية المسؤول الأول عن غلاء المعيشة بالمغرب
 

 أخبارنا المغربية: عبدالاله بوسحابة

في رد له على الخرجة الإعلامية الأخيرة لـ"أحمد الحليمي"، المندوب السامي للتخطيط، نشر "عادل تشيكيطو"، رئيس العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان، تدوينة عبر حسابه الفيسبوكي، عنونها بـ"الحليمي وغالي وراونا فين طاح الريال".

 وقدم "تشيكيطو" من خلال تدوينته سالفة الذكر، قراءته الخاصة لما وراء سطور هذا الحوار الذي أجراه "الحليمي" تزامنا مع أزمة غلاء المعيشة التي تعيش على وقعها بلادنا منذ أسابيع عديدة.

وفي ذات السياق، قال "تشيكيطو": "أكاد أجزم أن الرجل لم يقل كل شيء، وأن مكابح واجب التحفظ منعته من المسير على طريق البوح بما هو أسوأ في السياسة الاقتصادية لبلادنا".

وتابع رئيس العصبة المغربية حديثه قائلا: "رغم أن ما جاء به الحليمي يؤكد خطورة ما نهجته الحكومات الأخيرة وما تنتهجه الحكومة الحالية في تعاطيها مع الأزمة الراهنة، غير أنه تلكأ في مسألة تحديد المسؤوليات".

وشدد "تشيكيطو" على أن "الحليمي": "لم يشر بأصبعه مباشرة إلى من تسبب في هذا الوضع، حتى ولو كان الجمهور على مستوى من الفطنة والذكاء، ليفهم من كلامه أن المسؤول عن هذا الوضع هو نفسه رئيس الحكومة الذي يدبر هذه المرحلة، وهو نفسه وزير الفلاحة الذي قاد برنامج المخطط الأخضر لأكثر من 15 سنة، وهو نفسه أحد أبرز رواد قطاع المحروقات".

كما أوضح الحقوقي "تشيكيطو" أيضا: "ما أثارني في تحذيرات الحليمي المهمة، رغم الملاحظة المذكورة أعلاه، هو تطابقها مع جاء به الصديق عزيز غالي في حواره مع الصحفي حميد المهداوي قبل أسابيع، وفي ندوة قبل بضعة أيام، والذي أكد خلالها أن التضخم وغلاء الأسعار سيستمران وفق السياسة المتبعة الآن إلى غاية 2027، وأننا إن باشرنا إصلاحا من الآن، فإننا لن نلامس حالة التعافي إلا مع حلول سنة 2030".

وخلص "تشيكيطو" إلى أن: "الحليمي وغالي صوبا أصبعيهما نحو مكمن الخلل واتفقا على كون الوضعية التي تعيشها بلادنا حاليا لا دخل لأزمة كوفيد بها، وليست بسبب حرب أوكرانيا، وإنما هي بسبب سياسة حكومية غير قادرة على مواجهة تحديات المرحلة، وعاجزة عن إعادة تنظيم السوق الداخلية، أو لنقل إن تضارب مصالح المسؤول الحكومي، تعد إحدى التحديات الهامة التي يجب على الدولة التعامل معها خلال هذه المرحلة". 

وختم رئيس العصبة المغربية تدوينته بالقول: "غالي والحليمي قالوا لنا بالصريح.. هنا طاح الريال.. فقط خاصنا شكون يقلب عليه".

مجموع المشاهدات: 23541 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (3 تعليق)

1 | عبدالواحد
كلنا فى السفينة
كلنا فى السفينة و نسأل الله الا نغرق كلنا لأننا سنكون مسؤولين على الجيل الصاعد الدي أري أن مستقبله ضبابي الا حد ما
مقبول مرفوض
0
2023/03/30 - 12:25
2 | مضحك
الصورة
خليو الناس تخدم تنقلون صورة سيئة لأعداء الوطن في هذه الظرفية من وراء هذه الحملة المستفزة الأسعار في المتناول و باقي أعضاء الحكومة قايمين بالواجب ديالهم بركة علينا نشوفو كرة القدم و نديرو بلاصتنا في الكاف أودي تعيشون في تناقض مخجل...
مقبول مرفوض
-1
2023/03/30 - 09:52
3 | ملاحظ
اللف والدوران
هؤلاء الخبراء ومعهم لحليمي لم يشر احهم الى كيفية الحل الجميع يشخص وينتقد جميل لكن ما البديل. لو اصبح احدهم رئيس الحكومة ماذا سيفعل اين الاقتراحات.... هذه هي مصيبة بلدنا كلنا نشخص وننتقد فقط. وعندما نبحث عن الحل يتيه الجميع.
مقبول مرفوض
1
2023/03/30 - 11:43
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة