الرئيسية | مستجدات التعليم | العكوري: التعليم الإفتراضي غير ممكن بالمناطق الهشة والقروية وتكلفة التعبئة لا تتوفر لكل التلاميذ

العكوري: التعليم الإفتراضي غير ممكن بالمناطق الهشة والقروية وتكلفة التعبئة لا تتوفر لكل التلاميذ

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
العكوري: التعليم الإفتراضي غير ممكن بالمناطق الهشة والقروية وتكلفة التعبئة لا تتوفر لكل التلاميذ
 

أخبارنا المغربية - محمد اسليم 

في سياق الجدل الذي رافق إغلاق العشرات من المؤسسات التعليمية بعدد من المدن المغربية، بعد ظهور حالات جديدة لكوفيد 19 ومتحورها "أوميكرون" بها، وبين تلاميذها وأطرها الادارية والتعليمية التقت أخيارنا المغربية، بنور الدين العكوري رئيس الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء و أمهات و أولياء تلامذة المدرسة المغربية لأخذ رأيه وموقف الفيدرالية في الموضوع. 

 نور الدين العكوري أكد في تصريح للجريدة أن التعليم عن بعد لا يضمن تكافؤ الفرص ومساواتها بين التلاميذ والتلميذات خصوصا أن إغلاق المؤسسات التعليمية يتزامن ومرحلة التحضير للامتحانات، الا أنه يبقى أقل حدة كون التلاميذ سيمتحنون في الدروس التي تمت بشكل حضوري، مضيفا أنه “لا يمكن أبدا مقارنة التعليم الحضوري بالتعليم عن بعد”.

العكوري عاد لإشكالية المساواة بين التلاميذ وشدد على أنها ستطرح بحدة أكثر إذا استمر الإغلاق بعد الإمتحانات، مؤكدا أن الفيدرالية تنادي باستمرار التعليم الحضوري وعدم إغلاق المؤسسات التعليمية. فرغم أن الأولوية في الظرفية الراهنة هي الحفاظ على صحة وسلامة التلاميذ والأطر التربوية - يقول المتحدث - ، إلا أنه يمكن تدبير هذه المرحلة دون اللجوء إلى إغلاق المدارس، عبر اعتماد إجراءات الوقاية من الفيروس، وفي حال ظهرت حالة إصابة يتم التعاطي معها على حدة، عوض إرسال جميع التلاميذ إلى بيوتهم، وأن المذكرة الخاصة بإغلاق المؤسسات بعد ظهور بضع حالات كانت سارية ومناسبة للمراحل الأولي من الجائحة وليس للوقت الحالي. 

نور الدين عكوري أوضح كذلك إن المنظومة التربوية الوطنية غير مؤهلة، في الوقت الراهن، للعمل بنظام التعليم عن بعد، لافتا إلى أن تأهيل المنظومة لا ينحصر فقط في توفير التجهيزات، بل لا بد أيضا من تكوين الأساتذة في هذا المجال حتى يسهُل التواصل بينهم وبين التلاميذ.

العكوري نبه في النهاية للوضعية الاجتماعية لفئات عريضة من التلاميذ، موضحا أن التعليم الافتراضي يتطلب بداية صبيبا عاليا ما لا يتوفر في أغلب مناطقنا، كما يتطلب تجهيزات وأطرا مؤهلة الى جانب منصات رقمية بتطلب الولوج اليها بدوره ميزانيات مهمة من طرف التلاميذ أولا والأطر التربوية كذلك ما لا يتوفر بشكل دائم ومتواصل للتلاميذ، وهنا أيضا ضرب لتكافؤ الفرص يقول رئيس الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء و أمهات و أولياء تلامذة المدرسة المغربية. 

 

مجموع المشاهدات: 2192 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 تعليق)

1 | بوينغميسن
لامفر من التفويج
السيد العكوري المحترم رئيس الفدرالية الوطنية لجمعيات الآباء لا يخفى عليكم أن الوضع يتفاقم وأن التلاميذ والأساتذة على حد سواء معرضون للخطر والوزارة تتفرج ولا تسرع في اتخاد القرار في الوقت الذي كان فيه حريا بها أن تعتمد على التفويج كحل وسط يضمن تخفيف ظروف العدوى وتحقيق التباعد وتجنب الاكتظاظ لهذا نطالبكم اليوم التدخل لدي وزير التعليم قصد الاستعجال في أمر التفويج والتعلم بالتناوب خاصة في التعليمين الابتدائي والإعدادي.
مقبول مرفوض
0
2022/01/21 - 11:24
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة