الرئيسية | مستجدات التعليم | برلمانية تحمل مسؤولية تدني نتائج البكالوريا في جماعتها للوزارة والأساتذة المتعاقدين ومسؤول تعليمي لـ"أخبارنا": معطيات تفتقد للمصداقية

برلمانية تحمل مسؤولية تدني نتائج البكالوريا في جماعتها للوزارة والأساتذة المتعاقدين ومسؤول تعليمي لـ"أخبارنا": معطيات تفتقد للمصداقية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
برلمانية تحمل مسؤولية تدني نتائج البكالوريا في جماعتها للوزارة والأساتذة المتعاقدين ومسؤول تعليمي لـ"أخبارنا": معطيات تفتقد للمصداقية
 

أخبارنا المغربية - بني ملال

وجهت البرلمانية مريم وحساة، عن دائرة بني ملال، سؤالا كتابيا إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة حول نتائج امتحانات الباكالوريا بجماعة تيزي تسلي- إقليم بني ملال.
وأكدت البرلمانية في رسالتها أنها وقفت مشدوهة أمام هول الصدمة التي خلفتها النتائج في صفوف التلاميذ وأسرهم، لاسيما في العالم القروي، حيث لم يحض أبناء القرى والجبال بحقهم كاملا في التعليم، بسبب الاحتجاجات المتكررة للأساتذة المتعاقدين المطالبين بحقوقهم المشروعة.تقول البرلمانية،  وهو الأمر الذي ضيع عليهم الكثير من فرص التعلم، بعد إحجام الوزارة عن القيام بالمتعين، لتدارك هذا المشكل الذي أدى اليوم إلى هذه النتائج.
وقدمت البرلمانية في رسالتها النتائج المحصل عليها في الباكالوريا بتيزي نسلي بإقليم بني ملال حيث قالت أن 70% من التلاميذ حصلوا على نقط تتراوح بين 0 و2.75 على عشرين، وتسع تلاميذ فقط من أصل 69 هم من استطاعوا اجتياز الباكالوريا بنجاح.
وتساءلت البرلمانية عن قراءة الوزير لنتائج الباكالوريا برسم السنة الدراسية الجارية وماهي التدابير التي سيتخذها من أجل ضمان تكافؤ الفرص بين ابناء المغاربة في مختلف مناطق البلاد، لتحسين أداء منظومة التربية والتعليم.
لكن، وبالمقابل، رفضت بعض الأطر التربوية تحميل البرلمانية المسؤولية للأساتذة المتعاقدين في هذه النتائج وإقحامهم في رسالتها الموجهة الى وزير التعليم.
وفي نفس الصدد، اعتبر مسؤول تعليمي في تصريح للموقع، أن رسالة البرلمانية تفتقد للموضوعية ومبالغ فيها، ومُبخسة للمجهودات المبذولة من طرف أطر التدريس،  ولا تكتسي المصداقية في نقل النتائج، لاسيما أن أكاديمية بني ملال خنيفرة ارتقت في الترتيب هذه السنة مقارنة بالسنة الماضية من 60.04 الى 60.12 في المائة في نسبة النجاح.
وأضاف المسؤول ذاته، أن مديريات التعليم بجهة بني ملال خنيفرة عرفت تصاعدا في نسبة الناجحين والمعدلات العالية، وفي نسبة الميزة المحصل عليها، وكل ذلك بفضل مجهودات كل مكونات الاكاديمية الجهوية والأطر التربوية والإدارية .
هذا، وعلمت الجريدة من مصادر جيدة الإطلاع، أن مصالح الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ببني ملال خنيفرة من المنتظر أن تصدر بلاغا توضيحيا ردا على رسالة البرلمانية.

 

مجموع المشاهدات: 8552 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (5 تعليق)

1 | Omar
ملاحظة
السيدة تطرح حالة خاصة و تطلب توضيحها و المسؤول يحيلنا على معطيات عامة من هنا و هناك ..و نعم أساتذة الأكاديميات هم السبب في أغلب مشاكل التلاميذ ...الواقع لا يرتفع قبلتم ام انكرتم ...نحن الآباء أعلم بذلك
مقبول مرفوض
2
2022/07/03 - 08:55
2 | Simo
الحق
كثرة اضرابات الأساتذة لمدة تفوق 4 سنوات وهذه هي النتيجة وستكون اكبر ان لم يتداركواالمشكل
مقبول مرفوض
1
2022/07/03 - 10:09
3 | المغربي س
الحق يعلى ولا يعلى عليه
البرلمانية على حق و من قال غير هذا فهو منافق و كذاب و لعنة الله عليه
مقبول مرفوض
1
2022/07/03 - 11:07
4 | محمد
الأستار ليس الحاالأستار ليس الحاءط القصير الدي يرا
إقحام الأساتدة المتعاقدين في رسوب امتحان الباكلوريا في البادية التي أشارت اليها لا معنۍله. علۍنواب الأمة أ ن تكون لديهم القدرة و لطرح الحلول للمشاكل التي تضر بالمواطنين و الإعتراض علۍالقوانين المجحفة التي تجر البلاد و العباد الي الهاوية.
مقبول مرفوض
-1
2022/07/04 - 05:22
5 | مغاربة العالم
المواطن الجبلي و الوطن لا يربطهما سوي الخوف من كل شيء
الهم ملي كيكثر كيضحك::فكرتني هذه البرلمانية في ايامي الدراسية ،التي مانت خارجة المنضومة الوزارية ذالك الوقت .فكانت النتيجة كارثية الي يومنا هذا كاني لست مواطنا وانما وجدت في رقعة ارض لقوم اخرون
مقبول مرفوض
1
2022/07/04 - 10:03
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة