الرئيسية | مستجدات التعليم | مدارس خاصة تسمح بمشاهدة مباراة المغرب وكرواتيا... والآباء ينقسمون

مدارس خاصة تسمح بمشاهدة مباراة المغرب وكرواتيا... والآباء ينقسمون

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مدارس خاصة تسمح بمشاهدة مباراة المغرب وكرواتيا... والآباء ينقسمون
 

أخبارنا المغربية - محمد اسليم

بعد إعلان العديد من المؤسسات التعليمية الخصوصية سماحها لتلاميذها بمشاهدة منتخب المغرب وكرواتيا صباح يوم غد الأربعاء وتوفيرها كل الشروط الضرورية لذلك من شاشة ضخمة وفضاء للمشاهدة داخل المؤسسة لذلك، بل ودعوتها للراغبين من التلاميذ لارتداء قميص المنتخب لتمر العملية في أجواء احتفالية متميزة، مبادرة لقيت استحسانا من كثير من الآباء وانتقادا من البعض منهم.

مواقع التواصل الاجتماعي وكالعادة اشتعلت بآراء مساندة وأخرى معارضة، فأحد المعلقين تساءل "هل أخذت المؤسسات المذكورة رأي الآباء والأمهات في ذلك القرار؟ وهل كل التلاميذ عندهم ميول لكرة القدم؟"، فيما اعتبر شخص ثان أن "أفيون الشعوب نجح في زعزعة أسس التعليم والتربية، فهكذا يتم تخدير كل العقول لنسيان الواقع الحقيقي" يقول المعلق. أما الطيبي فوصفها بالبادرة طيبة التي تعبر عن الروح الوطنية العالية للأطر التربوية وللتلاميذ، في حين كتب عبدو: "شئنا أم أبينا كرة القدم تغزو كل البيوت و كل مكان اعتقد أن مشاهدة مباراة المنتخب المغربي داخل المدارس لا يتنافى مع التعليم والتعلم والعلم…كرة القدم ساهمت في التعليم في الصحة في كل شيء. ما العيب في مشاهدة مباراة المنتخب المغربي؟ هذا القرار بالعكس سيحبب المدرسة.. وسيكون عنصر تحفيز مهم للتلاميذ.. بعض الدول تعطي يوم إجازة..". 

مجموع المشاهدات: 9514 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (3 تعليق)

1 | مغربي١٩٥٦
النصب باسم الوطنية
تخيلو كم من الارباح ستجنيها هذه المدارس عندما تستغل هذه الفرص لأنها ستوفر مصاريف في الكهرباء و وقود سيارات النقل و اطعام التلاميذ و ستنقص من اجرة المعلمين بحجة عدم العمل
مقبول مرفوض
0
2022/11/22 - 12:26
2 | مغربي
السياسة
التفاهة فرض عين على كل مواطن. هاته المدارس التي تقاتل من أجل تحصيل الواجب الشهري رغم عدم تدريسها لتلاميذ في بعض الأحيان ها هي تفرض فرضا على الجميع مشاهدة المباراة و كأن لسان حالها يقول : كرة القدم هي الأهم.
مقبول مرفوض
0
2022/11/22 - 02:16
3 | مواطن
كرة القدم عنوان الدرس
انسجاما مع تسميتها وزارة التعليم و الرياضة ها هي المؤسسات تطبق سياسة الوزارة نعم فكرة متواضعة بحساب الوقت الدراسي نلاحظ أن يوم الأربعاء سيكون حضور الثلاميذ بدون تركيز ناهيك عن كثرة الغيابات و لهذا التلميذ سيكون غائبا اما دهنية أو جسديا و لهذا فهذا لاقتراح بجعل يوم الأربعاء يوم احتفال و فرجة بالمؤسسة و خاصة المؤسسات الخاصة التي تعرف مسبقا ان يوم الأربعاء مؤدى عنه و لا يمكن ارسال الثلاميذ إلى بيوتهم لأنها مطالبة بسحب تكاليف يوم الأربعاء من مبلغ السومة الشهرية التي يؤديها أرباب الثلاميذ
مقبول مرفوض
0
2022/11/22 - 10:20
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة