الرئيسية | مستجدات التعليم | الأساتذة المكلفون بالتدريس خارج إطارهم الأصلي يطالبون الوزارة الوصية بالإفراج عن المذكرة التنظيمية

الأساتذة المكلفون بالتدريس خارج إطارهم الأصلي يطالبون الوزارة الوصية بالإفراج عن المذكرة التنظيمية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الأساتذة المكلفون بالتدريس خارج إطارهم الأصلي يطالبون الوزارة الوصية بالإفراج عن المذكرة التنظيمية
 

طالبت التنسيقية الوطنية للأساتذة المكلفين بالتدريس خارج إطارهم الأصلي وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة،بإخراج المذكرة التنظيمية للمرسوم الوزاري رقم 2.22.69  والصادر في الجريدة الرسمية السنة التي نودعها 2022.

كما أن تكوين أطر الأكاديميات فوج 2023 بمراكز التربية والتكوين أشرف على البداية،ووزارة التربية الوطنية لم تصدر بعد المذكرة المنظمة للتكوين للمكلفين خارج اطارهم الاصلي،مع العلم أن الوزارة في أكثر من مرة ذكرت أن المذكرة ستصدر قبل نهاية 2022، وأن وضعية  المكلفين خارج اطارهم الأصلي تم حلها بمرسوم وزاري رقم 2.22 .69  والصادر في الجريدة الرسمية.

كما جددت الدعوة لوزارة التربية الوطنية لتسريع أجرأة وتفعيل بنود المرسوم رقم 2.22.69 وذلك بتغيير الإطار من السلك الأصلي إلى السلك الثانوي التأهيلي وفق ما جاء في المرسوم.

وأكدت التنسيقية في ذات السياق،أنه لا يمكن بأي حال من الأحوال تنزيل أي مخطط  أو مشروع إصلاحي للوزارة، دون الوفاء بالتزاماتها السابقة تجاه الشغيلة التعليمية،كما أن الإصلاح الحقيقي هو تنزيل الإلتزامات،والتي تم توقيعها مع النقابات الخمس الأكثر تمثيلية،ومنها تنفيذ بنود المرسوم المذكور بإخراج المذكرة التنظيمية.

مجموع المشاهدات: 6186 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة