الرئيسية | مستجدات التعليم | الضبابية والريبة.. هذه أهم التفاعلات مع مخرجات لقاء بنموسى الأخير بالتنسيقيات

الضبابية والريبة.. هذه أهم التفاعلات مع مخرجات لقاء بنموسى الأخير بالتنسيقيات

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الضبابية والريبة.. هذه أهم التفاعلات مع مخرجات لقاء بنموسى الأخير بالتنسيقيات
 

أخبارنا المغربية- عبد المومن حاج علي

جو من الضبابية والريبة يطبع ردود أفعال الكثير من الأستاذات والأساتذة بعد إعلان مخرجات اللقاء الذي جمع بين التنسيقيات ونقابة الجامعة الوطنية للتعليم - التوجه الديمقراطي من جهة، واللجنة الحكومية الثلاثية برئاسة شكيب بنموسى وحضور الكاتب العام للوزارة والمدير المركزي للموارد البشرية من جهة أخرى.

وأكد العديد من المهتمين والمتتبعين والفاعلين بالقطاع أن توسيع قاعدة الحوار أمر إيجابي لحلحلة الملفات العالقة بما يخدم الشغيلة التعليمية وبلوغ المدرسة العمومية المنشودة، غير أن الصيغة المعتمدة أقرب لـ "العشوائية" من كونها وسيلة لتجاوز الوضع الحالي، لكون تعدد أطراف الحوار من المنتمين لنفس القطاع يبين بالملموس واقع التفرقة وانعدام الثقة بين هذه المكونات التي يفترض بأن تعد ملفا مطلبيا موحدا وتوفد ممثلا أو ممثلين عنها للحوار عوض حضور ممثلين عن كل تنسيقية ونقابة.

وفي نفس السياق، أثارت المطالب (المبالغ فيها) والتي يصل بعضها حد التناقض، الكثير من ردود الأفعال، حيث عبر البعض من أساتذة الابتدائي والثانوي الإعدادي عن تذمرهم من مطلب سحب النظام الأساسي، مؤكدين أن السحب يعني ضياع حق فوج أو فوجين من المستوفين لشروط الترقية إلى خارج السلم، حيث طالب البعض منهم بالتراجع عن مطلب "الإسقاط" الكامل للنظام الأساسي والاكتفاء بصيغة تحافظ على المكتسبات التي جاء بها في أفق تجويده ليضم مكتسبات أخرى.

وأشار آخرون إلى أن مطلب السحب يبين مدى عدم إلمام المطالبين به بالتشريعات الوطنية في هذا الباب، لكون إسقاط النظام الأساسي في ظل غياب نظام بديل يعني وضع البنية القانونية للبلاد أمام "الفراغ" وهو ما يمكن أن يوصف بـ "العبث".

وكان لمطلب العدالة الأجرية عبر الزيادة في الأجور كذلك نصيب من "الجلبة"، حيث أفرز النقاش الذي تلى إعلان التنسيقيات لمخرجات اللقاء الأخير، حجم الهوّة في قيمة الزيادة بين تنسيقية وأخرى، حيث كانت الجموع الوطنية لبعضها قد قررت طلب 5000 درهم كزيادة، بينما اكتفت أخرى بطلب 3000 درهم، وهو المطلب الذي عبرت عنه التنسيقيات خلال لقائها الأخير مع بنموسى.

ورجحت تكهنات المتتبعين للوضع الحالي، أن تواجه الحكومة صعوبة في مفاوضاتها مع التنسيقيات، مستبعدة نجاح المقترحات الحكومية المرتقبة في إرضائها، في ظل هذا التخبط وتعدد الأطراف، حيث أكدت بأن النقاط التي تحمل كلفة مالية كبيرة، قد تكون سببا رئيسيا في نسف الحوار وعدم التوصل إلى حلول، خاصة وأن النقابات والتنسيقيات تصر على الأثر الرجعي الإداري والمالي لبعض الاتفاقيات التي تم توقيعها منذ سنة 2011.

 

مجموع المشاهدات: 26705 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (12 تعليق)

1 | Mohamed
لقينها
بن موسى امسح كلش النظام الاساسي وامسح معه كل التعويضات....ليعود العداد للصفر. باش أتعلموا اصحاب الطباشير معنى الدسارة و الغرور. وللي هدر ارعف
مقبول مرفوض
-147
2023/12/15 - 03:05
2 | العربي غياطة
الحقيقة
من طلب ب 3000 درهم كزيادة و5000 درهم ...خههههه والله حتى ضسرو ها التخربيقيات ...والله حتى داك 1500 وبزاف عليكم لاتستحقونها...تحية لبنزيدان الذي في وقته عطاكم 500 درهم مقسمة على اربع سنوات ولم تنطقوا حرفا...قطاع به متطفلون ينتجون تلاميذ أميون ومع ذلك يطالبون بون حشمة بالزيادات ؟؟ نحن مع الترقية والزيادة بالمردودية وتقييم نتائج المتعلمين نهاية السنة وطرد المتقاعسين منهم
مقبول مرفوض
-130
2023/12/15 - 03:06
3 | مهتم
تغليط
الهدف من هاد الاجتهاد الخالي من الصحة هو تدييق الخناق على الشغيلة بالعكس تماما مطالب موحدة شغيلة منسجمة نتمنى تحري الخبر الصحيح من أجل المصداقية
مقبول مرفوض
2
2023/12/15 - 03:34
4 | Aziz
شهادة لله. اوقفوا هذا العبث
اليوم مررت بتلاثة اطفال في احدى الطرق المغربية....المفروض انهم داخل فصول التعليم....و لكن عندما سألتهم لماذا لا تذهبون للمدرسة....الجواب و للاسف ان المدرسة مقفولة ولااحد بها....و فعلا رايتها كذلك إلا علم المملكة المغربية الذي لا يزال يرفرف عاليا......اما عن الاطفال فهم يجمعون ما يستطيعون من علب القصدير المرمية بجنبات الطريق لقاءريهمات يجلبنها لأبائهم.... رجاءا اوقفوا هذه المهزلة انشروا جزاكم الله خير لعل ضمائرنا تستفيق٠
مقبول مرفوض
4
2023/12/15 - 03:36
5 | يوسف
المردودية
وجب تقيم مردودية الأستاذ، وبعد ذلك نتحدث عن رفع الأجور، سبب هذا القول هو مستوى التلاميذ الضعيف جدا.
مقبول مرفوض
2
2023/12/15 - 03:43
6 | التهامي
طنجة
هناك بعض الاساتدة لا يستحقون درهم واحد
مقبول مرفوض
3
2023/12/15 - 03:47
7 | Amine
إلى صاحب التعليق 1
من قلة الأدب أن تنقص من قيمة أسيادك الأساتذة الذين علموك كيف تكتب لتنعتهم بصفات ذميمة
مقبول مرفوض
6
2023/12/15 - 03:49
8 | علي بن علي
الكذوب على الدقون
أتمنى أن يتم الترخيص للمدارس الخصوصية وتجويدها بأساتذة أكفاء مع التحسين من أجراتهم.
مقبول مرفوض
-10
2023/12/15 - 06:59
9 | امير
امير
يا من تعلقون ضد مطالب رجال ونساء التعليم، انتم تضربون انفسكم بأنفسكم، الا تعرفون مستقبل ابنائكم ومجتمعكم ودولتكم بل حتى وجودكم. يجب ان تعلموا للمرة الأخيرة ان التعليم هو كل شيء واي شيء آخر فهو لايتقدم إلا بالتعليم. كفى تحقيرا بالمعلم ،يا ما كنتم به؟ يا اتهمتموه بالعطل؟ وزيادة دريهمات له فقر لكم حسب نظرتكم؟ درسوا أبناءكم حرفا واحدا وسترون مجهود المعلم.لاتهربوا من صداع ابنائكم في المنازل الى المقاهي وفي هذه اللحظة تفكروا المعلم. رجاء والا
مقبول مرفوض
0
2023/12/15 - 11:30
10 | Hosti
الى صاحب التعليق رقم 7
الفلاح خو سيدي الذي يطعمني. البوليس هو سيدي الذي يجعلني في أمن وأمان من عدوان داخلي الجندي هو سيدي الذي يجعلني في أمن من عدوان خارجي. سيدي هم الباطرونا الذين يؤدون الضرائب لآخد اجرة من الدولة. المعلم لن يكون سيدي يستفيد من ضرائبنا وبدون عمل. مند خروج الأساتذة الأجانب فرنسيين ومصريين وسوريا وفلسطين واردنيين أصبح التعليم في خبر كان تحية لاساتذة القطاع الخاص والخزي والعار للتعليم العمومي.
مقبول مرفوض
1
2023/12/16 - 03:53
11 | احمد
كفى من المزايدات
رجال التعليم أصحاب حق نعم من حقهم العيش الكريم وأجرة وأوضاع تضمن لهم ذلك لكن للتلاميذ أيضا حقوق تضيع يوما بعد يوم من سيعوضهم عن هذا الزمن المدرسي الذي تم هدره؟ فبعض( الأساتذة)أنانيون لاتهمهم مصلحة التلاميذ فالأحرى أن توازن بين المصالح ونكون معقولين في المطالب ولانرهن مصلحة جيل بمصالح شخصية أو فئوية مستحيلة في الوقت الراهن
مقبول مرفوض
0
2023/12/17 - 06:48
12 | عامل
قول الحق
غي ايلا زدتو في اجرة الاستاذ خاصكوم تزيدو في السميگ حتى هو 3000 درهم را حتى انا مجاز ولي خبرة كبيرة في العمل بالبالا والفاس والملاسة والسرحة والفلاحة انا عطيوني غي 3000 درهم وندرس التلاميذ : ابتدائى واعدادي وتانوي تأهيلى وفي اخر السنة تحاسبو معاي
مقبول مرفوض
1
2023/12/18 - 04:19
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة