الرئيسية | مستجدات التعليم | أساتذة يفقدون بوصلتهم حول دواعي استمرار الإضراب وتعليق كافة الاحتجاجات بات وشيكا

أساتذة يفقدون بوصلتهم حول دواعي استمرار الإضراب وتعليق كافة الاحتجاجات بات وشيكا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أساتذة يفقدون بوصلتهم حول دواعي استمرار الإضراب وتعليق كافة الاحتجاجات بات وشيكا
 

 أخبارنا المغربية ــ الرباط

"أساتذة يفقدون بوصلتهم حول دواعي استمرار الإضراب" العنوان الأبرز للمرحلة المقبلة للاحتجاجات التي انخرط فيها الأساتذة منذ 5 أكتوبر، والتي استمرت منذ ذلك الحين إلى مشارف نهاية دجنبر.

ففي الوقت الذي يدعو فيه الكثير من الأساتذة إلى مواصلة التصعيد في قطاع التربية والتعليم، بإضراب شبه مفتوح يمتد طيلة 4 أيام أسبوعيا، عزم البعض الآخر ولو بنسب متفاوتة حسب الأسلاك والمديريات التعليمية،  العودة إلى الأقسام، وتدارك المقرر، مقتنعين بإيجابية مخرجات الحوار الأخير بين النقابات واللجنة الثلاثية، وأنه من المستحيل أن تُحقّقَ جميع المطالب، بعد انحرافها عن أهداف الإضرابات الرئيسية، والتي كانت متعلقة بالنظام الأساسي، خاصة وأن هناك ملفات فئوية شبه مستحيل تحقيقها بما يرضي أصحابها، نظرا لكلفتها العالية جدا، "ولو جيء بمال قارون" حسب بعض التعليقات التشبيهية، كالمطالبين بأثر مادي وإداري يعود إلى 13 سنة خلت، أو منذ بداية تعيينهم في بمنتصف الثمانينات .. 

فبعد التعديلات التي طالت النظام الأساسي، خاصة المرتبطة بالعقوبات وإضفاء صفة الموظف العمومي على كافة العاملين بقطاع التربية الوطنية، يرى العديد من الأساتذة أن المطالب الرئيسية من الإضرابات قد تحققت وقد حان موعد استئناف الدراسة بالشكل العادي، خاصة وأن العديد من الأساتذة في بداية المشوار الاحتجاجي، أكدوا أن المطالب لا علاقة لها بالزيادة في الأجور، وإنما استرجاع الكرامة على حد تعبيرهم، دون تحديد مفهوم "الكرامة" الذي يختلف من أستاذ لآخر.

وانقسم الأساتذة حاليا بين المدافعين عن قرار العودة إلى الأقسام، لعدم اقتناعهم باستمرار الإضرابات في قادم الأيام، بعدما فقدت التنسيقيات بوصلة الأهداف، حيث كل أستاذ له تصوره الخاص حول مطلبه الذي يضرب من أجله، وبالتالي غياب أرضية مشتركة وموحدة سيتفاوض بها المحاورون مستقبلا بين الطرفين حكومة وأساتذة.

كما دواعي الانشقاقات بدأت تلوح في تنسيقية أساتذة الثانوي، بعد صدور بيانات تدعو إلى تعليق كافة الأشكال الاحتجاجية الأسبوع المقبل، ورغم ما يروج بأنها مفبركة، لكن "لا دخان بلا نار" كما يقول المثل.

حاليا وإن تشبثت التنسيقيات باستمرار الإضراب، فإن موجة العودة إلى الأقسام ستزداد ارتفاعا في قادم الأيام، بعد ترجيح كفة المصلحة الفضلى للتلميذ والاكتفاء بما جاء في مخرجات لقاءي 10 و26 دجنبر.

مجموع المشاهدات: 12744 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (10 تعليق)

1 | سعيد
لكن
لكن الاتفاق الذي حصل بين الوزارةو النقابات لازال حبر على ورق يعني لابد على الوزارة ان تخرج بنظام اساسي بمرسوم لإلغاء النظام الذي قبله لانه لحد الان لازال النظام الأساسي الذي اخرج الأساتذة ساري المفعول؟
مقبول مرفوض
-24
2023/12/30 - 12:40
2 | مواطنة
التبعية
راه بعض الأساتذة باغيين يرجعو حيث تقصحو من الاقتطاعات ولكن تابعين التنسيقيات والكلام الخاوي لي كيروج في مواقع التواصل الاجتماعي و كيسميو لي رجع للقسم خائن و راضين الاضراب بحال المعركة خاصهم يربحوها هههه أنا كون كنت في بلاصتهم نتخذ القرار لي بغيت بدون منفكر في رأي الاخرين بي و السؤال هنا الا استمرو في الاضرابات شنو هو مصير التلاميذ مساكن ما قراو ما دارو امتحانات بينما كان من المفروض أنهم غادي ياخذو النتائج في شهر يناير فحسبنا الله و نعم الوكيل.
مقبول مرفوض
7
2023/12/30 - 12:46
3 | مغربي
حائر
والله حتا مشكلة دبا لي كيقري ولادو في البريفي غادي يشدو النتائج و لي في العمومي باقي كاع مقراو أنا مثلا عندي ابن في البريفي ابتدائي مين كايجي من المدرسة كيسولني على ختو كتقرا في العمومي الثانوي واش قرات كنقول ليه للأسف مقراتش، كنتمناو من الأساتذة يديرو عقلهم ويرجعوا للمدارس و ميبقاوش يقرنوا ريوسهم مع الأطباء والمهندسين راه كانو طلبة متفوقين و حاصلين على نقط مرتفعة باش دخلو للطب و الهندسة بينما الأساتذة أغلبهم ناجحين بمقبول عليها ولجوا للتعليم يعني لا مجال للمقارنة.
مقبول مرفوض
-15
2023/12/30 - 12:54
4 | معلم اللغة الأمازيغية
رغبة
كنت أقولها لكم مرارا وتكرارا،بعض الأساتذة لايهمهم ماتم الإتفاق حوله،همهها الوحيد أن تستمر الإضرابات والإضطرابات لأنهما في مصلحة عدو المغرب.
مقبول مرفوض
-6
2023/12/30 - 12:59
5 | محمدَ
مصلحتنا في ابنائنا
يجب تعليق الإضراب مع وضع موعد للنضال اذا لم تلتزم الحكومة بالاتفاق وكدا تحديد مطالب أخرى بعد استدراك زمن تعليمات التلاميذ فنحن مستعدون. لاضرر ولا ضرار
مقبول مرفوض
-1
2023/12/30 - 01:03
6 | محمد
خطء الدولة
كان ممكن تفادي هذه الاضرابات ولو تعاملت الدولة في أو الأمر بقرارات الطرد تبعا لقانون الوظيفة العمومية بسبب كترة الغياب دون مبرر.
مقبول مرفوض
59
2023/12/30 - 01:09
7 | عابدين
توضيح
إلغاء النظام الأساسي الحالي لا يحتاج لمال قارون.
مقبول مرفوض
10
2023/12/30 - 02:16
8 | Ilham
لا حاجة للبوصلة
الطريق واضح مستمرين في خطواتنا النضالية حتى إزالة نظام المآسي
مقبول مرفوض
-1
2023/12/30 - 03:22
9 | عبد الله
شوية ديال المهنية من فضلكم
مقال بعيد عن الواقع بمنطق تابع جيلالة بالنافخ ! التطبيل و العزف على المزمار لا غير
مقبول مرفوض
9
2023/12/30 - 03:22
10 | ابو مروة
كفى
البعض يسعى الى التصعيد و يتذرع بدراءع واهية للهروب الى الامام فيقول على سبيل المثال ان الاتفاق مازال كبرا على ورق ففي تصور هؤلاء ادا تم التوقيع في الظهر يجب ان يتسلم الزيادة في العصر انهم يعيشوون المستحيل و يطلبون المستحيل فلهؤلا ء اقول شيءا من الموضوعية والحكمة و تغليب المصلحة العليا وكفى مزايدة
مقبول مرفوض
2
2023/12/30 - 03:36
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة