الرئيسية | طب وصحة | تجنب القيام بهذه الأشياء على معدة فارغة

تجنب القيام بهذه الأشياء على معدة فارغة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
تجنب القيام بهذه الأشياء على معدة فارغة
 

أشياء روتينية كثيرة نفعلها ومعدتنا فارغة، عن قصد أو عن غير قصد، ظناً منا أننا على صواب في ما نفعل أو ربما أن القيام بها هو أكثر فائدة لنا، ولكن الحقيقة هيهات أن تكون كذلك، لأن ممارستها قد تجلب معها شكاوى آنية، وربما قد تؤدي الى وقوع تداعيات صحية على المدى الطويل. تعالوا نستعرض سوياً هذه الأشياء التي يجب علينا التخلي عن القيام بها رأفة بأجسامنا وحفاظاً على صحتنا:

1. شرب القهوة على معدة فارغة

إذا كنت تعشق شرب القهوة على الريق، فقد حان الأوان لكي تقلع عن هذه العادة الضارة. إن فنجان القهوة قد يضيف بعض النشاط إلى عقلك وجسمك، إلا أن شربه على معدة خاوية يحفز إنتاج حامض الهيدروكلوريك الذي يوجه سهامه إلى الغشاء المخاطي المبطن للمعدة، ما يثير زوبعة من الأعراض والمشاكل الهضمية، على رأسها الحرقة المعدية، والغثيان، والارتجاع المعدي ـ المريئي، والتهاب المعدة، والقرحة.

أكثر من هذا، فمن المعروف أنه في الوقت الذي نستيقظ فيه صباحاً، يكون مستوى هرمون التوتر "الكورتيزول" في أعلى مستوياته في الجسم، من هنا، فإن شرب القهوة على الريق يؤدي إلى طرح دفعات من هذا الهرمون التي لا مصلحة للجسم فيها، كونها يمكن أن تشعل فتيل اضطرابات صحية هو في غنى عنها. وجدت دراسة بريطانية نشرت عام 2019 أن شرب القهوة على معدة فارغة بعد قضاء ليلة من النوم المتقطع، يمكن أن يعطل آلية التحكم في مستوى السكر في الدم، وهذا يعتبر عامل خطر رئيسي في إثارة داء السكري وأمراض القلب.

من أجل صحتك: اشرب القهوة بعد تناول وجبة الفطور. أو اشرب القهوة مع منتجات غنية بالكالسيوم. أو اشرب مشروباً بارداً عوضاً عن القهوة.

2. الذهاب إلى النوم وأنت جائع

يلجأ البعض، خاصة المصابين بالسمنة ومتبعي بعض الحميات، إلى تفادي وجبة العشاء بهدف فقدان الوزن أو من أجل النوم بشكل جيد، أو لشيء آخر من هذا القبيل. لقد لاقت هذه الفكرة، أي الذهاب إلى فراش النوم على معدة فارغة، رفضاً قاطعاً من قبل المختصين، لأنها وبكل بساطة تجر معها عدداً من الويلات، مثل المبالغة في استهلاك الطعام لاحقاً، وهبوط مستوى السكر في الدم، وحدوث بلبلة على صعيد التمثيل الغذائي، وإجبار الجسم على حرق الكتلة العضلية لكي يحصل على الطاقة التي يحتاجها لتشغيل ترسانته، وإلى حدوث اضطرابات في النوم خاصة مرحلة النوم العميق.

من أجل صحتك: لا تذهب إلى فراش النوم وأنت تتضور جوعاً، بل بادر إلى تناول كمية صغيرة من الطعام المليء بالألياف والبروتنيات التي تثير الشبع وتبعد شبح الجوع.

3. تسوق الأكل وأنت جائع

هل تذهب إلى محلات البقالة والمطاعم قبل العشاء مباشرة؟ إذا كنت تفعل، فحبذا لو تفاديت القيام بذلك في المرات القادمة، لأن الاستمرار في هذا السلوك قد يدفعك لشراء كميات كبيرة من الأطعمة اللذيذة التي لم تكن تدرك أنك تتوق لها، خاصة تلك الغنية بالكربوهيدرات.

أثبتت البحوث التي أجريت على المتسوقين أن الجائعين منهم اختاروا أطعمة تعج بالسعرات الحرارية أكثر من أولئك الذين تناولوا وجبة خفيفة قبل الذهاب إلى تسوق الطعام مباشرة.

من أجل صحتك: تناول وجبة خفيفة قبل الذهاب للتسوق، ومن الأفضل وضع قائمة بالمشتريات تلتزم بها، وحبذا لو ذهبت للتسوق بعد الغداء مباشرة، فهذا الوقت هو الأمثل لأنه سيجعلك أقل عرضة للخطر.

4. ممارسة التمارين الكثيفة على معدة فارغة

هناك الكثير من المعلومات المتضاربة حول ممارسة التمارين الرياضية على معدة فارغة، لدرجة أنه تصعب معها معرفة من أين نبدأ. قد يظن البعض أن التدرب على معدة خاوية سيمكن من حرق المزيد من السعرات الحرارية، ولكن هناك معطيات تفيد أن الأداء الرياضي على معدة فارغة قد لا يترجم بالضرورة بفقدان المزيد من الدهون أو الوزن بالمقارنة مع الأداء الرياضي على معدة ممتلئة. كشفت دراسة نشرت في مجلة Science and Medicine in Sport أن التمرين على معدة خاوية من شأنه أن يقلل من فاعليته.

من أجل صحتك: تناول وجبة خفيفة قبل حوالي ساعة من أداء التمارين، ومن المهم اتباع إجراءات التغذية السليمة قبل التمرين وأثناءه وبعده. حذار من تناول وجبة ثقيلة أو كبيرة قبل الشروع في التمرين.

5. مضغ العلكة على معدة فارغة

إن مضغ العلكة على معدة فارغة يضر أكثر مما ينفع، قد لا يعرف الكثيرون هذا الأمر، ولكن هذه هي الحقيقة، فعند المضغ، يظن الجسم أنه يأكل طعاماً فعلياً، إذ تبدأ الغدد اللعابية بطرح مفرزاتها وتستعد المعدة لاستقبال الطعام، فتفرز الحمض من أجل تفتيت الطعام وهضمه، وهنا تحصل المفاجأة، ففي غياب الطعام الحقيقي، لا يبقى أمام حامض المعدة سوى مهاجمة الغشاء المخاطي المبطن، فيعمل فيه هدماً وتخريباً، وتكون النتيجة حفنة من المشاكل الصحية، مثل الانتفاخ والحرقة والحموضة والغثيان والشعور بعدم الراحة في البطن، وإذا استمر الشخص في مضغ العلكة على معدة فارغه في حله وترحاله، فإن أمراضاً أخرى ستكون في انتظاره، لعل من أهمها القرحة والنزف الهضمي.

من أجل صحتك: إذا كنت على وشك أن تضع العلكة في فمك، فتأكد ثم تأكد، أنك تناولت القليل من الطعام لئلا تقع في مطبات لا تحمد عقباها.

6. تناول الأطعمة الحارة

من المعروف أن تناول الأطعمة الحارة الغنية بالتوابل يمكن أن يسبب بعض المشاكل في البطن، فما بالكم عند تناول تلك الأطعمة الحارة وجبةً أولى؟ إذا حصل هذا الأمر، فإنه يمكن القول عنها أنها وصفة كارثية، لأن تناول الأطعمة المحتوية على بهارات بشكل مكثف سيجعل بطانة المعدة تتهيج بشكل كبير، ما يفتح الباب على مصراعيه أمام المعاناة من المغص وعسر الهضم، ومشاكل هضمية أخرى آنية ومستقبلية، قد تكون مزعجة للغاية.

من أجل صحتك: يجب تفادي تناول الأطعمة الحارة وجبةً أولى، حبذا لم تم اختيار توابل أكثر اعتدالاً، كالكمون والكزبرة والزعتر.

7. تناول الفيتامينات من دون طعام

يعد تناول الفيتامينات المتعددة سلوكاً شائعاً لدى ملايين الأشخاص حول العالم. اذا كنت تأخذ مثل هذه الفيتامينات على معدة فارغة، فإن هذا السلوك غير صائب نظراً لتأثيره المزعج للأمعاء، وفي هذا الإطار، تقول الدكتورة كريستين لي، أخصائية جهاز الهضم من كليفلاند كلينيك، ما معناه أن أخذ الفيتامينات على معدة خاوية يمكن أن يزعج بشكل متكرر جهاز الهضم، إذ إن كثيرين يشكون من آلام في المعدة والغثيان والإسهال، خاصة أولئك الذين يعانون من مشاكل موجودة سابقاً، مثل التهاب المعدة ومتلازمة القولون العصبي والقرحة الهضمية، إذ إن هذه المشكلات تتفاقم لتعطي أعراضاً أشد سوءاً جراء زيادة احتمالية تخريش بطانة المعدة التي تصبح في حال يرثى لها.

من أجل صحتك: تناول الفيتامينات المتعددة مع القليل من الطعام لكي لا تضع أنبوبك الهضمي في موقف صعب.

8. تناول مسكنات الألم مثل الأسبرين والإيبوبروفين

إن تناول بعض مسكنات الألم ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية على معدة فارغة هو عادة ضارة للغاية، لأنها يمكن أن تقلل من قدرة بطانة المعدة على حماية نفسها من تأثير مفرزاتها الحامضية القاسية التي تطرحها للمساعدة في عملية الهضم. وتزداد مخاطر تلك العقاقير في حال وجود تاريخ إصابة في المعدة، كالالتهاب والقرحة والنزف.

من أجل صحتك: يستحسن تناول مسكنات الألم ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية مع الطعام للتقليل من آثارها الجانبية التي تتمثل في القرحة المعدية والنزف الهضمي وغيرهما. إذا كان لديك تاريخ من المشاكل الصحية في المعدة كالقرحة والنزف، فيجب أن تستشير طبيبك قبل تناول أي دواء.

9. تناول بعض المضادات الحيوية

إذا عدت من عند طبيبك وفي جعبتك وصفة تضم أحد المضادات الحيوية، فيجب عليك التقيد حرفياً بتعلميات الطبيب، فكل نوع من المضادات الحيوية له آلية عمل معينة تختلف عن الأخرى، إذ إن بعضه يؤخذ مع الطعام، في حين أن البعض الآخر يوصى بأخذه على معدة فارغة بسبب تفاعله مع بعض الأطعمة التي قد تعرقل عملية دخوله غلى مجرى الدم.

من أجل صحتك: تذكر أن تفهم من طبيبك أفضل طريقة لتناول المضاد الحيوي، فهناك أدوية لا يجوز تناولها على معدة فارغة.

10. تناول بعض أدوية السكري النوع الثاني على معدة فارغة

وفقا ً لمركز السيطرة على الأمراض في بلاد العم سام، فإن 50 في المئة من الأشخاص لا يتقيدون بتعليمات الطبيب حول كيفية أخذ الدواء بشكل صحيح.

من المهم جداً السيطرة على مستوى السكر في الدم، من هنا الحاجة إلى تناول الأدوية التي تساعد على ذلك بشكل سليم تفادياً لوقوع آثار جانبية غير مرغوب فيها، وهذا هو الحال مع دواء الميتوفورمين شائع الاستعمال لعلاج ارتفاع مستوى السكر في الدم ولزيادة فعالية هرمون الإنسولين في الجسم. إن أخذ مثل هذا الدواء على معدة فارغة من شأنه أن يطلق العنان لزوبعة من الأعراض المعدية والمعوية، لهذا يوصى بتناول الدواء مع الطعام للحد من آثاره على المعدة.

من أجل صحتك: استفسر من مقدمي الرعاية الصحية حول أفضل الطرق لتناول الدواء.

11. المجادلة عندما تكون جائعاً

اذا شعرت يوماً بالاستياء جراء دخولك في نقاش حامي الوطيس، وفجأة وقع على مسامعك ضجيج معدتك، فمن الحكمة أن تتريث بعض الشيء، فالجدل على معدة فارغة ليس بالخطوة المناسبة، لأنه قد يدفعك إلى قول أشياء قد تندم عليها لاحقاً. إن الجوع يجعل الشخص أقل عقلانية وأكثر انفعالاً.

يقول براد جي بوشمان، الباحث في الغضب، إن الدماغ يستهلك الكثير من الطاقة من أجل تنظيم ضبط النفس، فإذا لم يتم تزويد الدماغ بالوقود اللازم، فسيكون من الصعب التحكم بالعواطف مثل الغضب والعدوانية لدى الدخول في نقاش مع شريك أو مع أي شخص آخر.

لوحظ وجود رابط ما بين الجوع وضعف التحكم العاطفي ومشاعر الغضب، هذا ما خلصت إليه دراسة نفسية أجراها باحثون من جامعة أوهايو الأميركية، فقد تم إخضاع مجموعة من الأزواج لمعرفة مستويات السكر لديهم، وتم قياس غضبهم تجاه شركائهم على مدار اليوم، فجاءت النتيجة لتكشف أن الأزواج كانوا أكثر غضباً عندما كانت مستويات السكر لديهم أقل.

من أجل صحتك: اذا كنت تريد الدخول في أي نقاش، أياً كان نوعه، فعليك ألا تبدأ في الحديث قبل أن تأكل، لأن النقاش على معدة فارغة يجعلك أكثر عرضة للتهيج، وبالتالي للوقوع في مطب الغضب.

12. السباحة

اذا كانت السباحة هي رياضتك المفضلة، فإياك أن تمارسها ومعدتك خاوية. يقول الخبراء إن السباحة على معدة فارغة ليست فكرة جيدة لأنها قد تعرض صاحبها لانخفاض مستوى السكر في الدم، وبالتالي للإصابة بالإغماء لعدم توفر الوقود اللازم للدماغ.

من أجل صحتك: تناول وجبة صغيرة قبل البدء بالسباحة بحوالي نصف ساعة إلى ساعة.

13. اتخاذ قرارات مالية

من لا ينتابه الترقب والحذر والقلق والعصبية عند الإقدام على اتخاذ القرار بإنفاق مبلغ مالي كبير، فإذا كنت تفعل هذا وأنت جائع، فإن الندم غالباً ما سيكون سيد الموقف لاحقاً، فأخذ مثل هذا القرار على معدة فارغة قد يكون عملاً محفوفاً بالمخاطر، أما السبب فيرجع إلى هرمون الغريلين الذي تفرزه المعدة. ففي دراسة تتعلق باتخاذ القرارات المالية للمشاركين فيها والتي أشرفت عليها فرانزيسكا بليسو الأستاذة المساعدة للطب في مستشفى ماساتشوستس العام وكلية الطب بجامعة هارفارد في بوسطن، توصلت إلى نتائج مفادها أن هرمون الغريلين لا يحض على تناول الطعام وحسب، بل يؤثر على مجالات السلوك الأخرى.

نظرت الدراسة في القرارات المتعلقة بالمال النقدي للمشاركين الذين يملكون مستويات مختلفة من هرمون الغريلين، فوجدت أن الأشخاص الذين لديهم مستويات أعلى من هذا الهرمون (أي الذين يعانون من الجوع الشديد) يميلون لاتخاذ قرارات ذات مكافأة فورية أصغر. في المقابل، فإن المشاركين الذين لديهم مستويات منخفضة من هرمون الغريلين يتخذون قرارت طويلة الأجل تكون في النهاية أكثر ربحاً. وفي معرض تعليقها على النتائج، تقول مؤلفة الدراسة الدكتورة بليسو إن هرمون الغريلين يلعب دوراً أوسع مما كان يعتقد سابقاً في السلوك المتصل بالمكافأة البشرية واتخاذ القرار، كذاك المتعلق بالخيارات النقدية.

من أجل صحتك: لا تتخذ أي قرار وأنت جائع، فالمعدة الفارغة قد تجعل الأشخاص الأكثر عقلانية يفقدون القدرة على التفكير بوضوح من أجل اتخاذ القرارات الصائبة.

* مسك الختام

للحفاظ على صحتك، لا تشرب القهوة، ولا تذهب إلى فراش النوم، ولا تأكل الأطعمة الحارة، ولا تذهب إلى التسوق، ولا تمارس الرياضة المكثفة، ولا تتناول العلكة، ولا تجادل، ولا تتخذ قرارات هامة، ولا تسبح، ولا تأخذ مسكنات الألم وبعض أدوية السكري النوع الثاني وبعض المضادات الحيوية والفيتامينات، وأنت على معدة فارغة.

عن صحتك.كوم
مجموع المشاهدات: 3629 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 تعليق)

1 | رقية
متابعة
شكرا على المقال المفيد جدا خاصة أنني من دوي المعدة الحساسة
مقبول مرفوض
2
2021/11/24 - 01:45
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة