الرئيسية | طب وصحة | لحاء أشجار الصفصاف.. علاج ثوري ضد الفيروسات؟

لحاء أشجار الصفصاف.. علاج ثوري ضد الفيروسات؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
لحاء أشجار الصفصاف.. علاج ثوري ضد الفيروسات؟
 


يُظهر مستخلص من لحاء أشجار الصفصاف فوائد كبيرة ضد الالتهابات الفيروسية. هذا اللحاء معروف بقدراته العلادية فهو يدخل في تصنيع العديد من المكونات النشطة للأدوية، مثل استخلاص مادة "الساليسين" منه، والتي تدخل في صناعة الأسبرين.

قام فريق من الباحثين في فنلندا بقيادة البروفيسور، فاربو مارجوماكي، من جامعة يوفاسكولا بدراسة التأثير المضاد للمستخلص المكون من الماء الساخن ولحاء أشجار الصفصاف ضد الفيروسات التاجية والفيروسات المعوية ونشر نتائج الدراسة في المجلة العلمية المتخصصة "Frontiers in Microbiology"، والتي نشرت أيضاً من قبل موقع "heilpraxis" الألماني.

مستخلص لحاء أشجار الصفصاف

بدءاً من نزلات البرد الموسمية إلى التهابات الجهاز الهضمي، يمكن للفيروسات أن تسبب مجموعة واسعة من الأمراض وتؤدي إلى أوبئة خطيرة. الأدوية التي تعمل ضد مجموعة واسعة من الفيروسات ليست متاحة بعد. لكن في تجارب عينات الخلايا، اختبر الباحثون الآن تأثير مستخلص لحاء أشجار الصفصاف ضد الفيروسات التاجية، والتي تسبب نزلات البرد وكوفيد-19، وضد الفيروسات المعوية، والتي يمكن أن تتسبب للإنسان في أمراض مختلفة من نزلات البرد إلى التهاب السحايا.

وفي دراسات سابقة، نجح الباحثون في اختبار تأثير مستخلص لحاء أشجار الصفصاف ضد الفيروسات المعوية، وفي الدراسة الحديثة جرى اختبار التأثير ضد فيروسات أخرى لم يتم تناولها في الدراسات السابقة. وحاول الفريق أيضاً فهم آلية عمل هذا المستخلص. ويوضح فريق الباحثين أن المستخلص مصنوع من لحاء أغصان أشجار الصفصاف، الذي تم تقطيعه إلى قطع وتجميده وطحنه ثم استخلاصه بالماء الساخن. واختبر الباحثون تأثيره المضاد للفيروسات على مزارع الخلايا.

حماية فعالة ضد العدوى؟

تم تحديد المدة الزمنية التي يستغرقها المستخلص للتأثير على الخلايا المصابة ومدى نجاحه في تثبيط نشاط الفيروس. ويوضح الخبراء أنه ثبت أن المستخلص لا يضر الخلايا، ولكنه يحميها بشكل فعال من الالتهابات. وفي حالة كوفيد-19، وجد الباحثون أيضاً أن هذا الفيروس اخترق الخلايا على الرغم من العلاج  بالمستخلص، لكنه منعها من التكاثر هناك.

 وتوضح الدراسة أن مستخلص لحاء أشجار الصفصاف يمكن أن يعمل ضد نوعين مختلفين من الفيروسات، على الرغم من أن آلية العمل تبدو مختلفة تماماً لأن الفيروسات المعوية المعالجة لم تكن قادرة على اختراق الخلايا، وفق فريق البحث.

ويؤكد البروفيسور، فاربو مارجوماكي، أن "المستخلص عمل ضد فيروسات مختلفة، ولكنها كانت فعالة بنفس القدر في تثبيط الفيروسات المغلفة بغشاء خلوي وغير المغلفة". ومن المحتمل أن يعتمد نجاح مستخلص لحاء أشجار الصفصاف على تفاعل المركبات النشطة بيولوجياً المختلفة، ويأمل الباحثون أن يؤدي هذا الاكتشاف إلى علاجات ثورية جديدة مضادة للفيروسات.

مجموع المشاهدات: 1237 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة