الرئيسية | الأخـيـرة | لماذا لا ترتدي المستشارة ميركل كمامة تقي من عدوى كورونا؟

لماذا لا ترتدي المستشارة ميركل كمامة تقي من عدوى كورونا؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
لماذا لا ترتدي المستشارة ميركل كمامة تقي من عدوى كورونا؟
 


قد يفسر البعض عدم ظهور المستشارة أنغيلا ميركل في أي صورة وهي ترتدي كمامة وقاية من كورونا، بأن مرده إلى عدم رغبتها في الظهور بمظهر الضعف، كما هو حال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. لكن ما حقيقة الأمر؟

عند لقائها يوم الاثنين (29 يونيو/ حزيران) بالرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في قلعة ميزيبيرغ، بالقرب من برلين، قدمت ميركل جوابا براغماتياً بسيطاً يفسر سلوكها، كاشفة "إذا التزمت بقواعد التباعد الاجتماعي، فلن احتاج إلى ارتداء كمامة، أما إذا لم أضع الكمامة وذهبت مثلا للتسوق فمن الواضح أننا لن نلتقي".
ميركل أثناء التوسق في سوبرماركت في برلين (صورة من الأرشيف أكتوبر 2014)

وجاءت إجابة ميركل مشفوعة بابتسامة عريضة رداً على تساؤل أحد الصحفيين، الذي أراد أن يعرف لماذا لا ترتدي المستشارة الألمانية كمامة وقاية. وتمضي ميركل في الرد عليه بروح دعابة قائلة: "بخلاف ذلك كنت ستراني مرتدية للكمامة، لكني لن أخبرك الآن متى وأين أذهب للتسوق!"

ويقول موقع "تي أونلاين" إن مكان تسوق ميركل لم يعد سرا، إذ تتكرر رؤيتها في وسط برلين، بل إنها أثناء التسوق أخذت معها ذات مرة رئيس وزراء الصين الذي كان في زيارة رسمية لألمانيا.

وتلتزم المستشارة ميركل بدقة بالضوابط والحدود التي وضعها معهد روبرت كوخ بخصوص الجائحة، حسبما نقلت عنها وكالة الأنباء الألمانية، وتضيف ميركل عنصر إثارة للموضوع فتقول: "ستشهد مناسبات أخرى ظهوري الحتمي وأنا مرتدية كمامة وقاية".

ولا شك أن سماع هذا الإعلان من قبل المستشارة سيبعث السرور في نفوس المصورين!

مجموع المشاهدات: 6506 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

dw