الرئيسية | الأخـيـرة | تعرف على بعض الأسرار الإدارية لرؤساء شركات التكنولوجيا الكبرى

تعرف على بعض الأسرار الإدارية لرؤساء شركات التكنولوجيا الكبرى

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
تعرف على بعض الأسرار الإدارية لرؤساء شركات التكنولوجيا الكبرى
 

على الرغم من شهرة الرؤساء التنفيذيين لشركات التكنولوجيا في العالم بحضورهم للأحداث الكبرى وعاداتهم الفريدة، إلا أن كيفية إدارة شركاتهم خلف الأبواب المغلقة تبقى غامضة. نستعرض هنا بعض الأساليب الإدارية الفريدة لأكبر الأسماء في مجال التكنولوجيا.

جيف بيزوس: قاعدة البيتزا الثنائية
استخدم جيف بيزوس، مؤسس أمازون، قاعدة فريدة للاجتماعات، حيث كان يحدد عدد الحضور بالعدد الذي يمكن إطعامه ببيتزا ثنائية. كما اشتهر بيزوس بحظر استخدام برنامج PowerPoint، وبدلاً من ذلك، كان يطلب من الموظفين كتابة مذكرات من ست صفحات يتم قراءتها بصمت في بداية الاجتماعات لضمان الفهم الكامل للمحتوى قبل المناقشة.

إيلون ماسك: مدير النانو
إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركات تسلا وسبيس إكس وX (تويتر سابقًا)، يعتمد أسلوب إدارة صارم حيث لا يحب حضور الأشخاص الذين لا يساهمون بأي قيمة في الاجتماعات. يشجع ماسك الموظفين على مغادرة الاجتماعات إذا شعروا بعدم جدواها، وفي رسالة بالبريد الإلكتروني لعام 2018، أكد على ضرورة تقليل عدد الاجتماعات وجعلها أقصر. كما يعرف ماسك بأنه "مدير النانو" ولا يفضل التفويض، حيث يفضل الموافقة شخصيًا على جميع الموظفين الجدد.

مارك زوكربيرج: عام الكفاءة
مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي لشركة ميتا (فيسبوك سابقًا)، ركز على جعل المنظمة أكثر تملقًا بعد جائحة كورونا. خلال "عام الكفاءة"، حاول زوكربيرج تقليص التضخم الداخلي وتقليل الهيكل الإداري بحيث يصبح أكثر تملقًا. كما يعرف زوكربيرج بارتدائه نفس الزي يوميًا لتوفير الطاقة العقلية لاتخاذ قرارات أكثر أهمية.

جنسن هوانج: تقارير مباشرة
يؤمن جنسن هوانج، الرئيس التنفيذي لشركة Nvidia، بضرورة وجود تقارير مباشرة للرؤساء التنفيذيين. ويعتبر أن الرؤساء التنفيذيين يجب أن يكون لديهم اتصال مباشر بجميع موظفيهم لضمان فعالية العمل. مع ارتفاع أسعار أسهم Nvidia وسط ازدهار الذكاء الاصطناعي، منح هوانج الموظفين "منحة Jensen الخاصة" التي عززت جوائز أسهمهم بنسبة 25٪ هذا العام.

تيم كوك: اختبارات المعرفة
يشتهر تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة أبل، باختبار موظفيه بدقة في الاجتماعات. وفقًا لموظف سابق في أبل، كان كوك يسأل الموظفين عشرات الأسئلة للتأكد من معرفتهم العميقة بالتفاصيل، وإذا أجابوا بشكل صحيح، يطرح المزيد من الأسئلة. تستمر هذه العملية حتى يتأكد كوك من قدرة الموظف على التعامل مع مهامه بثقة وكفاءة.

مجموع المشاهدات: 2331 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

أقلام حرة