الرئيسية | الأخـيـرة | استبدلت مسكن محاليل بماء صنبور .. ممرضة تواجه تهم جنائية بعد وفاة 16 مريضًا

استبدلت مسكن محاليل بماء صنبور .. ممرضة تواجه تهم جنائية بعد وفاة 16 مريضًا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
استبدلت مسكن محاليل بماء صنبور .. ممرضة تواجه تهم جنائية بعد وفاة 16 مريضًا
 

تواجه ممرضة سابقة في مستشفى أسانتي روج الإقليمي الطبي في ميدفورد، جنوب ولاية أوريغون الأمريكية، تهمًا جنائية بعد أن قامت بسرقة الفنتانيل، وهو دواء مسكن قوي، واستبداله بماء الصنبور غير المعقم في المحاليل الوريدية للمرضى. أسفر هذا العمل عن إصابة العديد من المرضى بعدوى خطيرة، ووفاة 16 منهم. الممرضة، داني ماري سكوفيلد، البالغة من العمر 36 عامًا، ما زالت في خضم التحقيقات حيث لم تثبت السلطات بعد أن الوفيات نتجت بشكل مباشر عن العدوى.

وبعد مراجعة سجلات المستشفى واستشارة العديد من الخبراء الطبيين، توصلت إدارة شرطة مينيابوليس إلى أن الوفيات المشكوك فيها المرتبطة بهذه الحالة لا يمكن أن تُعزى بشكل مباشر إلى العدوى. بدأ التحقيق في أواخر العام الماضي عندما لاحظ مسؤولو المستشفى زيادة مقلقة في إصابات الخط المركزي من يوليو 2022 إلى يوليو 2023. وأفادت المستشفى الشرطة أن أحد الموظفين كان يسرق الفنتانيل من المحاليل الوريدية، مما أدى إلى نتائج سلبية للمرضى.

وتلوح في الأفق معركة قانونية كبيرة حيث تواجه سكوفيلد والمستشفى دعوى قضائية رفعتها في فبراير عائلة هوراس ويلسون، الذي توفي بعد تلف الطحال وإزالته. ويعتزم ما يقرب من 50 فردًا مرتبطين بمرضى سابقين الانضمام إلى دعوى قضائية ضد ممارسات سكوفيلد، حيث تم تسمية 15 منهم فقط في لائحة الاتهام، ومن المتوقع رفع الدعاوى القضائية الأولى في غضون ثلاثة أسابيع.

مجموع المشاهدات: 2396 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة