في أبشع انتقام على الإطلاق...شخص يستدرج عشيق زوجته ويجبرها على قطع يديه وهو حي قبل قتله

الأخـيـرة

29/09/2020 06:05:00

أخبارنا المغربية

في أبشع انتقام على الإطلاق...شخص يستدرج عشيق زوجته ويجبرها على قطع يديه وهو حي قبل قتله

أخبارنا المغربية : علاء المصطفاوي

جريمة في غاية البشاعة تلك التي شهدتها ولاية نيوهامشير الأمريكية، وذلك بعدما اكتشف شخص خيانة زوجته له مع زميلها في العمل وتخطيطه لعملية انتقام دموية.

تحقيقات الشرطة الأمريكية أظهرت أن القاتل قام باستعمال هاتف زوجته لاستدراج الضحية إلى منطقة تخييم نائية، وبعدها قام بمباغثته وتقييد حركته، ليبدأ مهرجان التعذيب الجسدي والنفسي، حيث أحضر منشارا كهربائيا وطلب من زوجته قطع يدي عشيقها وهو حي مهددا إياها بمسدس، حيث قامت مضطرة بتنفيذ العملية.

وتضيف المصادر الأمريكية أن الزوج الهائج لم يكتفي بهذا العقاب فقط، بل قام بقتل العشيق وأمر الزوجة بقطع رأسه، ثم أجبرها على إخفاء الجثة ومعالم الجريمة البشعة.

وأفادت الشرطة أنه تم العثور على جثة جوناثان اميرليوت (25 عاماً) بعد يومين من مقتله في مخيم بمقاطعة كوس.

 

مجموع المشاهدات: 56906 |  مشاركة في:
        

عدد التعليقات (4 تعليق)

1 - Zen
Indignation
Comment osez vous écrire ce genre d info avec tous ces affreux détails comme s il y a une vraie valeur ajoutée dans ce genre d info qu est ce que ça nous ajoute comme valeur rien à part cliquer pour vous lire
مقبول مرفوض
4
2020/09/29 - 07:17
2 - ثريا
ودابا زعما لاش كتعاودو لنا هاذ الفلم كتوريو المغاربة اش يديرو الا بغينا نقراو هاذ الشي راه عارفين فين نقراوه وفين نشوفوه
مقبول مرفوض
3
2020/09/29 - 07:29
3 - Mohamed france
عاشقة تبتر يد عشيقها
هذه هي الرجولة وهذا هو الدفاع عن الشرف،يا ليت كان المغاربة الذين أهين شرفهم وتلطخت سمعتهم وتشتت عائلتهم ان ينتقموا من الصعاليك بنفس الطريقة أو اكثر٠الزواج حق والطلاق حق،فإذا لم تعد المعاشرة الزوجية قابلة للاستمرار،فعلى المتضرر ان يطلب الطلاق لفك الارتباط المقدس الذي هو الزواج بعرفه الاجتماعي والديني،اما ان يتحايل احد الزوجين فيلجا الى البحث عن المتعة خارج بيت الزوجية،فهذا امر مشين٠والمصيبة ان المجتمع المغربي الذي تعايش مواطنوه على مر العصور في جو من الوىام والتقدير،تبخر فيه كل شيء،فأصبحت شرذمة من الصعاليك (مستغلة الهفوات القانونية) تغتصب أي بنت أو زوجة بالعنف المسلح،لانها تعرف مسبقا ان العقوبة تبقى بسيطة فيمكن للجاني ان يبرأ أو يستفيد من التخفيض والعفو في ان واحد٠لذلك اصبح واجبا على كل مغربي ان ينتقم لشرفه من المجرمين،وعلى الخصوص (جريمة الشرف)لان المتضرر لا يمكن لأية عقوبة كيف ما كانت ان تداوي آلامه التي سيتعايش معها الى ان تجهز عليه
مقبول مرفوض
1
2020/09/29 - 07:57
4 -
لا يهمنا ذلك.. تكفينا جرائمنا البشعة. التي نعيشها يوميا. هداك هو الرجل. ماشي بحال الذيوتيين لي تيقدمو عيالاتهوم لروتيني ولالة العروسة.. وراك للتعناق والبوسان.
مقبول مرفوض
0
2020/09/29 - 09:05
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟