بنموسى يطالب أعضاء لجنة النموذج التنموي بالجرأة وتقديم مقترحات قابلة للتنفيذ

اقتصاد

16/12/2019 13:27:00

أخبارنا المغربية

بنموسى يطالب أعضاء لجنة النموذج التنموي بالجرأة وتقديم مقترحات قابلة للتنفيذ

 أخبارنا المغربية ـ الرباط

انطلقت، اليوم الاثنين بمقر أكاديمية المملكة المغربية بالرباط، أشغال الاجتماع الأول للجنة الخاصة بالنموذج التنموي.

وتميزت الجلسة الافتتاحية للاجتماع بكلمة لرئيس اللجنة، السيد شكيب بنموسى، أبرز فيها أن المهام المنوطة باللجنة تتمحور، استنادا الى التوجيهات الملكية السامية الواردة في خطاب العرش بتاريخ 30 يوليوز 2019، حول هدفين أساسيين يتمثل أولهما في إجراء تشخيص دقيق وموضوعي للوضع الحالي بغية رصد الاختلالات التي يجب تصحيحها وتحديد معالم القوة من أجل تعزيز المكتسبات، فيما يتمثل المحور الثاني في رسم معالم النموذج التنموي المتجدد الذي من شأنه تمكين المغرب من الولوج إلى مصاف الدول المتقدمة.

وأضاف بنموسى أن المهام الموكلة للجنة تكتسي أهمية بالغة بالنظر إلى حجم الانتظارات وجسامة التحديات التي يتعين على المغرب رفعها عن طريق دينامية جديدة تمكنه من إرساء مسلسل التنمية الشاملة على أسس صلبة ومستدامة.

وقال بنموسى أن أعضاء اللجنة مطالبون "بالتحلي بالجرأة اللازمة فيما يخص الاقتراحات المقدمة، في انسجام تام مع المبادئ المؤسسة لدستور المملكة، مع الحرص على أن تكون هذه المقترحات واقعية وبالتالي قابلة للتنفيذ".

وتابع "كما أن اعتماد مقاربة تشاركية، تسمح بتعبئة كافة الفاعلين الحكوميين وغير الحكوميين، ضرورة ملحة من اجل الخروج بمقترحات واستنتاجات تحظى بدعم غالبية الأطراف وتسهل بالتالي عملية التملك الجماعي للإصلاحات الجوهرية وضمان نجاحها".

إثر ذلك، قدم أعضاء اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، كل على حدة، نبذة موجزة عن مساراتهم الأكاديمية والمهنية.

وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس قد أشرف الخميس الماضي على تعيين أعضاء اللجنة التي تتكون، بالإضافة إلى الرئيس، من 35 عضوا، يتوفرون على مسارات أكاديمية ومهنية متعددة، وعلى دراية واسعة بالمجتمع المغربي وبالقضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية.

كما تضم اللجنة كفاءات مغربية تعمل داخل الوطن وبالخارج، مشهود لها بالعطاء والالتزام، تنخرط في القطاعين العام والخاص، أو في المجتمع المدني.

وستنكب اللجنة، تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية، على بحث ودراسة الوضع الراهن، بصراحة وجرأة وموضوعية، بالنظر إلى المنجزات التي حققتها المملكة، والإصلاحات التي تم اعتمادها، وكذا انتظارات المواطنين، والسياق الدولي الحالي وتطوراته المستقبلية.

وسترفع اللجنة إلى النظر السامي لجلالة الملك، بحلول الصيف المقبل، التعديلات الكبرى المأمولة والمبادرات الملموسة الكفيلة بتحيين وتجديد النموذج التنموي الوطني، وستعمل وفق مقاربة تشاركية ومندمجة على ضمان أوسع انخراط ممكن.


مجموع المشاهدات: 1852 |  مشاركة في:
        

عدد التعليقات (4 تعليق)

1 - مغربي 2019/12/16 - 02:55
المهدي المنجرة
يجب استحضار روح الاستاد المهدي المنجرة الله يرحمه ويوسع عليه ماخلى ماقال يجب فقد الاستماع الى محاضراته رحمه الله
مقبول مرفوض
0
2 - عبدو الحريف 2019/12/16 - 03:14
انا على يقين انه ماكاين والو
التنمية لاتخلقها اللجان والاجتماعات بل تقوم به الالات واصوات المصانع والمعاول والجرافات وجال صادقون ونساء صادقات همهم الوطن اولا والوطن اخيرا وليس الاجتماعات بروائح العطور والتنقلات لاعطاء افكار وخبرات فاشلة لا تسمن ولاتغني من جوع
مقبول مرفوض
0
3 - ali 2019/12/16 - 03:27
suggestion
je suggère à ce que cette commission crée un site de recueil des idées auprès des citoyens, suivants des canevas par thème. Exemples de thèmes: suppression de la rente, stimulation de l'industrie, formation, économies crées par les écosystèmes des communes, des universités, des grandes entreprises, Limitation des exports des matières premières en valorisant davantage au Maroc, stimulation de la consommation nationale, développement du numérique made in MOROCCO, Encouragement de l'industrialisation ....
مقبول مرفوض
0
4 - Kaza 2019/12/16 - 03:31
ارى نشوفو اش دار المجلس الاقتصادي الاجتماعي برآسة جطو لاشئ.حتى لو خلقنا الف مجلس،لن يتحقق اي شيئ.لان الامراض التي جعلتنا و ستجعلنا اللور اللور لاتزال بيننا،الفساد،اقتصاد الريع،الاستغلال،الامتيازات،معاش البرلمانيين،250000 الف سيارة دولة،هل يعقل وزير يستغل 4 مرسيدسات و قرى لا تتوفر على سيارة اسعاف و مدرسة ليس لها نقل مدرسي،هذه هي الامراض التي يجب معالجتها من طرف المجلس،هيهات مبروك عليكم الفشل مسبقا.
مقبول مرفوض
0
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك