الدرك يوقف عصابة إجرامية خطيرة ويوقف ضحاياها بتهم الخيانة الزوجية والفساد

كورة مغربية

11/08/2020 20:31:00

أخبارنا المغربية

الدرك يوقف عصابة إجرامية خطيرة ويوقف ضحاياها بتهم الخيانة الزوجية والفساد

أخبارنا المغربية - محمد اسليم

أقدم 4 شبان على متن دراجتين ناريتين من نوع سي 90، مدججون بترسانة أسلحة بيضاء بمدينة تامنصورت القريبة من مراكش، على مهاجمة شابين وشابتين والإستيلاء على هواتفهم النقالة الأربعة، وكلها من النوع المكلِّف (تتجاوز قيمة الواحد منها 3000 درهم)، قبل أن يلوذوا بالفرار على متن دراجاتهم. الشبان المتضررون وحسب مصادر أخبارنا المغربية، لجؤوا للمركز الترابي للدرك الملكي، لتسجيل شكايات في الموضوع، قبل أن يتضح خلال الإستماع إليهم، ومن خلال الإعترافات التلقائية لإحدى المشتكيات أنها على علاقة غير مشروعة بأحد مرافقيها المتزوج، ليتم توقيفهما بتهمة الخيانة الزوجية والفساد، قبل أن تباشر عناصر الدرك حملة تمشيطية بالمنطقة تُوجت باعتقال المتهمين الأربعة والذين ضبطت بحوزتهم 3 هواتف نقالة ممتازة ومبلغ 7000 درهم، كما تبين أن الدراجتين الناريتين لا تتوفران على بطائق رمادية ليتم حجزهما.


المعتقلون الستة وضعوا تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، وذلك بتنسيق مع النيابة العامة المختصة، في أفق عرضهم عليها طبقا للقانون.

 

مجموع المشاهدات: 23612 |  مشاركة في:
        

عدد التعليقات (5 تعليق)

1 - علي بن حمو كاحي . 2020/08/11 - 09:14
هذا هو المغرب الحديث الذي يعرف تطوُّراً و تقدُّماً في مجال الفساد الاجتماعي في الوقت الذي تقدَّمتْ فيه الدول الديمقراطية التي استثمرتْ في مواردِها البشريّة التي تُعتبر من أحسن و أفضل الاستثمارات على الإطلاق الشيء الذي بَوَّأَ هذه الدول مراتب عليا في جميع المجالات و الميادين. لازالت السلطات المغربية تتَّبِع مع المواطنين الطرق التقليدية المُتجاوَزَة ( المقاربة الأمنية ) عِوَض البحث عن أسباب و دوافع هذه " الجرائم ) قصد القضاء عليها من جذورها ، فالفساد الاجتماعي المستشري في البلد معروفة أسبابه و علاجُه فهل هناك نية سياسة صادقة للتغيير ؟؟
مقبول مرفوض
1
2 - علي بن حمو كاحي . 2020/08/11 - 09:19
هذا هو المغرب الحديث الذي يعرف تطوُّراً و تقدُّماً في مجال الفساد الاجتماعي في الوقت الذي تقدَّمتْ فيه الدول الديمقراطية التي استثمرتْ في مواردِها البشريّة التي تُعتبر من أحسن و أفضل الاستثمارات على الإطلاق الشيء الذي بَوَّأَ هذه الدول مراتب عليا في جميع المجالات و الميادين. لازالت السلطات المغربية تتَّبِع مع المواطنين الطرق التقليدية المُتجاوَزَة ( المقاربة الأمنية ) عِوَض البحث عن أسباب و دوافع هذه " الجرائم ) قصد القضاء عليها من جذورها ، فالفساد الاجتماعي المستشري في البلد معروفة أسبابه و علاجُه فهل هناك نية سياسة صادقة للتغيير ؟؟
مقبول مرفوض
0
3 - saad 2020/08/12 - 12:21
السلطة السابعة
مامحل هذا الخبر...فقط الاثارة...احترموا ذوق القارىء
مقبول مرفوض
0
4 - 2020/08/12 - 12:42
و ما علاقة هذا الموضوع بالرياضة ليدرج في خانتها .
مقبول مرفوض
0
5 - عزوز 2020/08/12 - 09:48
السويد
الخيانة الزوجية فالمغرب رقم 1 فالعالم
مقبول مرفوض
0
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك