الرئيسية | أخبار وطنية | احتجاز مدير صحيفة إلكترونية وطنية من طرف الأمن وحقوقيون يدخلون على الخط

احتجاز مدير صحيفة إلكترونية وطنية من طرف الأمن وحقوقيون يدخلون على الخط

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
احتجاز مدير صحيفة إلكترونية وطنية من طرف الأمن وحقوقيون يدخلون على الخط
 

أخبارنا المغربية:الرباط

قال الفاعل الحقوقي ومدير نشر "ريحانة"، إنه تعرض للإحتجاز واعتداءات لفظية وتعسفات مرورية بمدينة الرباط.

وفي اتصال هاتفي للموقع بـ"عبد الوافي العلام"، أكد الخبر مضيفا أنه في حدود الساعة السادسة والنصف أقدم مقدم شرطة وضابط شرطة بمنطقة يعقوب المنصور بالرباط، على تحرير محضر مخالفة مرور خيالي.

وشدد المتحدث، الذي يشغل في الآن وقته مهمة عضو بمكتب "المركز الوطني للإعلام وحقوق الإنسان"، على أنه تعرض للإحتجاز لمدة 4 ساعات بالمنطقة الأمنية الرابعة بيعقوب المنصور.

واعتبر العلام في حديثه مع "أخبارنا"، أن ما وقع له يدخل في خانة الإنتقام منه على خلفية كتاباته ضد بعض عناصر الشرطة الموجودة بمنطقة يعقوب المنصور بالرباط المعروفة بالفساد وحماية تجار مافيا المخدرات،على حد تعبيره.

مضيفا أنه سبق وتعرض لمحاولة قتل من طرف أحد التجار بتحريض من بعض عناصر الشرطة الفاسدة، و يؤكد ذلك ما تعرض له من سب وشتم من طرف مقدم الشرطة والضابط، حيث تعرفا عليه وقال له أحدهم "أنا أعرفك جيدا أنت ضاسر خاصك تربى"، يؤكد "العلام".

كما تأتي هذه الممارسات حسب حديث "العلام" الهاتفي مع الموقع، أيضا على خلفية كتابات أخرى ضد مافيا العقار التابعة لوزارة الداخلية، حيث سبق وأن تم تهديده من طرف مجهولين على خلفية كشف اختلاسات ونهب لأراضي كيش الاوداية ونشر أدلة على ذك، ومما يؤكد ذلك أيضا إجراء اتصالات لبعض المسؤولين الكبار الذين حضروا عملية قطر سيارته وإعطاء أوامر باعتقاله في مخفر الشرطة واحتجاز السيارة. 

ولم يفرج عن الصحافي، إلا حوالي الساعة العاشرة ليلا بعد التوصل لحل من طرف أحد شرفاء المنطقة يفيد بتسديد مبلغ المخالفة التي يشدد "العلام" على أنه لم يرتكبها في الأصل، ومسح كل الفيديوهات التي تم تسجيلها من طرفه، مقابل عدم اتهامه بتهمة الإمتناع عن إعطاء أوراق السيارة.

وتساءل" العلام" هل هذا القانون الذي يعطي الحق للشرطي بتحرير مخالفات ضد المواطنين، دون وجود أي دليل على هذه المخالفات اللهم إلا حجة أنه محلف، حيث يبقى قدر هذا الشعب المغربي المقهور على أمرة ؟ وتبقى كذلك وسيلة لتصفية حسابات مع نشطاء حقوق الإنسان والصحافيين؟ أم أنه آن الأوان لتعديل هذا القانون بقانون ينصف المواطن المغربي ويحفظ كرامته من تعسف وظلم شرطة المرور.؟ يقول العلام.

من جهته أدان "ابراهيم الشعبي" رئيس "المركز الوطني للإعلام وحقوق الإنسان"، ما وصفه بالممارسات البوليسية التي تعرض لها "عبد الوافي العلام".

وأكد الرئيس، أن المركز الوطني المشار إليه سيوجه شكاية إلى "عبد اللطيف الحموشي" المدير العام للأمن الوطني.

مجموع المشاهدات: 10856 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (6 تعليق)

1 | عبدالرحيم
ماشاء الله
وعيقتو بزاف واش كلكم مظلومين واش كلكم باغين الحصانة برلماني صحفي ممثل فاعل جمعوي وزيد وزيد وبزاف وشكون انت لي غنصدقوك ونكذبو بوليسي صافي درتي مخالفة ادفع الغرامة وسير فحالك هني راسك وهنينا معاك والله عمركم تقدمو بقيتو تما
مقبول مرفوض
-1
2019/05/25 - 03:16
2 |
یبدو ان کل متملص من تطبیق القانون یسارع الی افتعال قصص الحکره و المظلومیه٠٠٠اول مره اسمع بجریده وطنیه اسمها ریحانه!!!!!
مقبول مرفوض
-1
2019/05/25 - 03:18
3 | Nour tadlaoui
البوليس فرعن لان النظام المخزني يتوجه إلى بولسة الدولة و جعل البوليس سوبر موظفين في حين الاساتذة و الممرضين و الاطباء و غيرهم لم يجدوا من يحسن ظروف عملهم و يوفر لهم نظاما أساسيا كما توفر للبوليس في زمن قياسي و بتعليمات مول المخزن و كان الموظفون الآخرون مو ظفين من الدرجة الثالثة.
مقبول مرفوض
0
2019/05/25 - 03:36
4 | Jawaf
Fes
بالله عليكم لو كانت لشرطة حساببات مع هذا الذي يدعي انه صحافي وخا بزاف عليه يكون صحافي غادي ينتاقمو منو بمخالفة مرورية ،اسير خلص المخالفة ولا تتعالى على القانون راك مواطن ولكن السي الحموشي لك بالمرصاد
مقبول مرفوض
0
2019/05/25 - 04:08
5 | صحفي
السلطة الرابعة
قرأنا رواية شخص مشكوك في تصريحاته
شكك في المخالفةثم اخد للتحقيق بسبب المخالفة
ثم اعتبر الأمر مؤامرة ضده لأنه مشهور بكتاباته
الغريب في الأمر أنه يرى صفة محلف لاتجوز؟؟؟؟
الغريب أيضا أنه يكفي أن تسجل اسمك في أي جمعية حقوقية لتجد الدعم الأعمى سواء كنت ظالما او مظلوما.
مغرب التفاهات الحقوقية و الجهل بالواجبات و القانون
مقبول مرفوض
0
2019/05/25 - 05:16
6 | Said
DH
إنه من الصعب تمويل كلام يطيح بمنضمة أو جمعية حقوقية تطالب بإسقاط الظلم الذي يتعرض له المواطن وحماية حقوقه المشروعة والحفاظ عليها ويجب إحترام المواطن وحماية حقوقه داخل الهيئات الحقوقية بما ينصه القانون الأساسي والداخلي بكل إحترام ومن ناحية أخرى فكل من سعى للحق يكون عدو ولا أحد يريده الكل يريد العبودية والقهر والتجويع واستغلال النفود وهده ثقافة لا جدوى منها
مقبول مرفوض
0
2019/05/28 - 12:46
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع