الرئيسية | أخبار وطنية | على غرار مدينة طنجة ..السلطات العمومية ستلجأ إلى إغلاق الأحياء السكنية التي قد تشكل بؤرا وبائية جديدة

على غرار مدينة طنجة ..السلطات العمومية ستلجأ إلى إغلاق الأحياء السكنية التي قد تشكل بؤرا وبائية جديدة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
على غرار مدينة طنجة ..السلطات العمومية ستلجأ إلى إغلاق الأحياء السكنية التي قد تشكل بؤرا وبائية جديدة
 

أخبارنا المغربية - الرباط

أعلنت وزارة الداخلية، اليوم الاثنين، أنه على إثر تسجيل عدم التزام البعض بالتوجيهات الوقائية المتخذة في إطار "حالة الطوارئ الصحية"، فإن السلطات العمومية لن تتساهل مع أي تهاون في احترام الإجراءات الاحترازية المعتمدة، وأنها ستلجأ إلى إغلاق الأحياء السكنية التي قد تشكل بؤرا وبائية جديدة، حيث سيتم تطويقها وتشديد إجراءات المراقبة بها وإغلاق المنافذ المؤدية إليها، كما حدث في مدينة طنجة، التي تم بها إغلاق مجموعة من الأحياء السكنية يوم أمس الأحد.

وأكدت وزارة الداخلية،في بلاغ لها، أن السلطات العمومية قامت في هذا الصدد، في بعض المناطق، بإغلاق كل وحدة إنتاجية، خدماتية أو سياحية لم تحرص على احترام قواعد البروتوكول الصحي المعمول به.

وأوضح البلاغ أنه انطلاقا من التتبع اليومي المتواصل لمستوى الامتثال للتوجيهات الوقائية المتخذة في إطار "حالة الطوارئ الصحية"، وبالنظر لتطور الحالة الوبائية بالمملكة مع حلول الفترة الصيفية، تم تسجيل عدم التزام البعض من خلال سلوكات غير مسؤولة تضرب في العمق الإجراءات الاحترازية والتدابير الصحية المعلن عنها من طرف السلطات العمومية، مشددا على أن السلطات العمومية لن تتساهل مع أي تهاون في احترام الإجراءات الاحترازية المعتمدة، تحت طائلة تفعيل المقتضيات الزجرية في حق أي شخص ثبت إخلاله بالضوابط المعمول بها.

من أجل ذلك، يضيف المصدر ذاته، وأخذا بعين الاعتبار أن الخطر مازال قائما ومستمرا، فإن السلطات العمومية تشدد على ضرورة التقيد الصارم من طرف أرباب العمل ورؤساء المؤسسات الإدارية والمواطنات والمواطنين بجميع التدابير الاحترازية المعتمدة من طرف السلطات الصحية.

مجموع المشاهدات: 11265 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (4 تعليق)

1 | يوسف
طنجة
تم التراجع الآن عن فرض الاقفال الكامل على طنجة والابقاء فقط على مقاطعة بني مكادة قيد الحجر حسب بيان ولائي.
مقبول مرفوض
1
2020/07/13 - 06:36
2 | Mima
راه خاص يرجعوا الحظر كما في السابق و الا ستكون كارثة بكل المعاني راه في حي يعقوب المنصور بمدينة الرباط كل الاسواق و المتاجر والحدائق و المنتزهات تضرب بعرض الحائط التدابير الوقائية ابتداء من بائعي اابوبوش و صيكوك و الكبال و الذرة المقلية الى بائعات الخبز و المقاهي و السلطات كلشي كارثة . يجب اغلاق الاحياء و تشديد المراقبة
مقبول مرفوض
1
2020/07/13 - 06:52
3 | متتبعة
لماذا لم يتم إغلاق مصنع رووونوووو؟؟؟!انه أكبر واخطر بؤرة .
مقبول مرفوض
1
2020/07/13 - 07:04
4 |
هدشي غا تصاوير ارض الواقع العكس عين دياب وجميع المرافق لا يوجد أدنى شروط الوقاية
مقبول مرفوض
1
2020/07/13 - 09:01
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع