الرئيسية | أخبار وطنية | الرميد يخرج ببلاغ حول تنامي ظاهرة قتل الأطفال ويعلن عن إجراءات جديدة مستعجلة !

الرميد يخرج ببلاغ حول تنامي ظاهرة قتل الأطفال ويعلن عن إجراءات جديدة مستعجلة !

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الرميد يخرج ببلاغ حول تنامي ظاهرة قتل الأطفال ويعلن عن إجراءات جديدة مستعجلة !
 

أخبارنا المغربية ـ جمال مايس 

نشر المصطفى الرميد وزير حقوق الانسان، بلاغا على حائطه الفيسبوكي،  يؤكد فيه أن وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان تابعت الجرائم الخطيرة والبشعة التي تعرض لها بعض الأطفال، في الآونة الأخيرة، والتي اهتز لها الرأي العام بقوة رافضا ومستنكرا، ومطالبًا بمعاقبة الجناة، ووضع حد لهذه الجرائم التي تستهدف فئة اجتماعية هشة، والتي ينبغي توفير الحماية الكاملة لها ،وأعلى درجات اليقظة والتدخل المطلوبين للوقاية من المخاطر المحدقة بها.

وتفاعلًا مع هذه المطالب المجتمعية،يضيف البلاغ، ومن أجل تعزيز سبل الوقاية والحماية من الانتهاكات التي يتعرض لها الأطفال، ولاسيما تلك المتعلقة بالعنف الجسدي والاعتداءات الجنسية، بمزيد من الجدية والحزم والمسؤولية. تعلن وزارة الدولة أنها قررت  تنظيم لقاءات تشاورية مع  القطاعات الحكومية والمؤسسات والهيئات المختصة، من أجل تدارس الحصيلة الوطنية في مجال حماية حقوق الطفل وآليات ووسائل الحماية والوقاية من الانتهاكات والنواقص والخصاصات المحتملة في التشريع والممارسة في هذا الشأن.يختم البلاغ.

مجموع المشاهدات: 27729 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (24 تعليق)

1 | حمان
المطلوب إعدام كل وحش ادمي اعتدى على طفولة المغرب المطلوب حل كل جمعيات حقوق الإنسان انها سبب خراب البلد
مقبول مرفوض
6
2020/09/27 - 02:03
2 | جمال بدر الدين
العبث!!!
اللقاءات التشاورية لاتسمن ولاتغني من جوع...قتل النفس يستوجب المحاكمة العادلة فإن ثبت أن هناك أدلة قطعية، وأن هناك قصد جرمي وتخطيط مع سبق الإصرار والترصد، إلى جانب وجود سوابق جرمية فإنه قد وجب إصدار الحكم بالإعدام...ماعدا ذلك فإن ظروف التخفيف يمكن الأخذ بها فيما عدا ذلك عندما يكون القتل خطأ، أو عندما لا تكون سوابق، ولايكون هناك تخطيط وإصرار...في هذه الحالات قد يؤخذ بالدية أو العفو...
مقبول مرفوض
3
2020/09/27 - 02:25
3 | عبد الرحيم
الاعدام
الحل هو اعادة صياغة القانون الجنائي ، كيف يعقل ان حيازة السلاح الأبيض العقوبة المنصوص عليها هي 4 اشهر ، الإجرام في المغرب اخد ابعاد خطيرة في ظل تقاعس المسؤولين .لا للعفو لا للعفو تم لا للعفو الإعدام للمغتصبين
مقبول مرفوض
2
2020/09/27 - 02:43
4 | Simo
يجب تنفيد عقوبة الاعدام في المجرمين الذين تبت في حقهم الاغتصاب والقتل العمد هذه المجموعة القليلة جدا والتي تدافع عن عدم تنفيد حكم الاعدام لاتمثل المغاربة وتعمل لاجندات جمعيات اجنبية نحن لسنا احسن من تلك الدول التي تعمل بهذا الحكم
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 02:46
5 | جمال بدر الدين
العبث!!!
اللقاءات التشاورية لاتسمن ولاتغني من جوع...قتل النفس يستوجب المحاكمة العادلة فإن ثبت أن هناك أدلة قطعية، وأن هناك قصد جرمي وتخطيط مع سبق الإصرار والترصد، إلى جانب وجود سوابق جرمية فإنه قد وجب إصدار الحكم بالإعدام...ماعدا ذلك فإن ظروف التخفيف يمكن الأخذ بها فيما عدا ذلك عندما يكون القتل خطأ، أو عندما لا تكون سوابق، ولايكون هناك تخطيط وإصرار...في هذه الحالات قد يؤخذ بالدية أو العفو...
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 02:47
6 | مهاجر
الظنز العكري
كلام السياسيين. ....سوف نجتمع. سوف نتشاور ...سوف نفتح تحقيق ......سوف نعمل من أجل التغيير ....سوف ..سوف ....و لكن العيب في المجرمين الذين يختارون أبناء الشعب مثلهم ...و لا يختارون أبناء السياسيين و الأغنياء........و الله ثم و الله لو كان جريمة واحدة ..لاولاد الأغنياء أو أحد السياسيين المرموقين ....لكانو فعلو القصاص في يومها ........ويحكمون بكلام الله........في كل القضايا ......و لكن ماذا أبناء الشعب يتناحرون في بينهم ....فالطبقة العليا في راحة و إغتناء الى جيلهم العاشر......
مقبول مرفوض
1
2020/09/27 - 03:04
7 | خالد
جمعيات آخر الزمان
اول قرار ينبغي اتخاذه تجاه هذه الجرائم هو حل جميع الجمعيات التي تدافع عن المجرمين كيفما كان نوعها وشكلها إضافة إلى إعدام كل من تورط في مثل هذه الجرائم وتخلص المجتمع منهم.
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 03:09
8 | كمال
ملاحظ
تلتقون من اجل اكل الحلويات والظحك ان الامر واظح من اعتدى وازهق روحا وجب اعدامه كفى من اازندقة والظحك على المغاربة كيف يعقل ان يقبع القاتل في السجن ياكل ويشرب على حساب الشعب وهو قاتل ولكن كتجي غير فدراوش
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 03:10
9 | Ali
لاحول ولا قوة إلا بالله
هذا ما يعرف الوزير نتابع ونندد وتستنكر. وجات في وليداتنا الإعدام لكل من سولت له نفسه الاعتداء على الأطفال ،. حتى يكون عبرة لمن لا يعتبر
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 03:25
10 | العسكري
الاعدام
وا سي الرميد وخرج ليها نيشان الاعدام لا شيء غير الاعدام عيينا اعباد الله ما خاصنا سوى نخروجو ونغوتو مكاين لا حق ولا قانون . القانون على المسكين و الدليل عرس اصحاب الملايير مكاين لي قاليهم شي حاجةبل ساعدوهوم لا حول ولا قوة الا بالله.
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 03:30
11 | حمداني
اواه
وماذا عمن ضيع حقوق كاتبته لعدة سنوات وهي محرومة من الضمان الاجتماعي وما خفي اعظم انه الوزير الرميد. انها حريمة لاتغتفر. باقي عندو صنطيحة باقي وزير باز ...وباز ..في الدول الغير المسلمة حين يفتضح امر مسؤول كمجرم بحال الرميد. اما ينتحر وما اكثرهم او على الاقل يسقيل ..وباز باز ماذاسقول امام الله سبحانه وتعالى.....اخبارنا ...
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 03:58
12 | متتبع
وماذا عن الكاتبة التي لم يتم تسجيلها في صندوق الضمان الاجتماعي والتي كانت مستخدمة لدى السيد وزير حقوق الانسان ؟؟؟؟؟
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 04:00
13 | Mohamed france
الرميد يتاجر في اغتصاب الأطفال
يشتم من تدخل وزير (حقوق الإنسان) راىحة البيع والشراء تحضيرا للانتخابات المقبلة،فهو على دراية بتذمر الشعب المغربي من هذه الآفة الإجرامية المستحدثة بفعل كثرة اللغط بما يسمى (حقوق الإنسان)٠السى الرميد أنت جزء من المشكلة،أنسيت خرجاتك الإعلامية خلال مشاركتك في الاجتماعات الأوروبية والدولية وأنت تسوق مغالطات لتلك المنظمات حول حقوق الإنسان في المغرب؟!اية حقوق استفاد منها الشعب ؟ فقط المجرمون والصعاليك هم الذين استفادوا من سياساتكم العرجاء،لانك كنت في الماضي القريب على راس وزارة العدل،فماذا فعلت لمحاربة الجريمة وأنت متربع على كرسي الوزارة لأزيد من خمس سنوات؟ فقط المجرمون ومغتصبوا الأطفال وقطاع الطرق هم الذين ترعرعوا في ظل سياستكم حتى تغولوا وأمسوا كالسرطان يدمرون في المجتمع شيئا فشيىا الى ان يجهزوا عليه كليا٠فبدون لف ولا دوران،الشعب يريد القصاص من هؤلاء المجرمين،وذلك بإعدامهم حتى يستريح أطفالنا من شرهم،فإما أنت مع مطالب الشعب،ومن تم طالب بتنفيذ الاعدام في حق كل مجرم ثبت اعتداءه على البراءة،أو أنت مع الفىة التي تتملق للدول المانحة تحت شعار(الحق في الحياة) للمجرمين على حساب فلذات أكبادنا؟
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 04:20
14 | حزب فرايقشية
تفووووووا
هاد جماعة ت علاقة مع الاسلام جماعة منافقين كهنة معبد لايهمهم الى جمع الأموال وطاعة كاهن خوانجية اما الشعب طلقوا علينا الوحوش يغتصبون وتجارة قوادة جميع جراءيم مرفوضة دينيا وانسانيا وكونيا ينهشون شرفنا وفلدة اكبادنا
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 05:15
15 | tazi
الهروب الى الامام
لالالا .لاتغطي الشمس بالغربال. ادا لم تكونوا قادرين على تطبيق حكم الاعدام فالاجدر بكم ان ترحلوا . بلاغ في الفايس هههههههههه
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 05:17
16 | tazi
صرف فعل سوف
ساسو ساسي ساسا . حكومتنا تتعلم صرف الافعال. سوف ن....سوف نفكر......سوف ندهب للمرحاض . انها بلاء المغاربة في خدا الزمان
مقبول مرفوض
1
2020/09/27 - 05:36
17 | الصحراوي
الاعدام
يجب اعدام كل شخص اغتصب اوقتل كل طفل يجب اعدامه وتشويه جثته حتى يكن عبرة لكل من سولت له نفسه اغتصاب وانتهاك حرمة الطفولة البريئة التي لاحول لها ولا قوة يجب القضاء على هاته الظاهرة التي مست وابكت كل المغاربة
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 06:07
18 | غيور
الاعدام
يجب تطبيق عقوبة الاعدام في حق كل وحش ادمي اغتصب طفلا او طفلة وقام بقتل تلك الطفلة او ذاك الطفل ويعدم الجاني امام الناس ويكون عبرة لكل من سولت له نفسه بفعل ذلك الجرم الشنيع .وفي حالة اغتصاب طفل او طفلة دون القتل تكون العقوبة هي السجن المؤبد مع بتر جهاز الجاني الناسلي ليكون عبرة .
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 06:34
19 | Cnss
ماذا عن السيدة وcnss
بقاءكم في منصب وزير حقوق الانسان بعد فضيحة cnss هو عيب وعار لا يليق بالمغاربة اولاد الاصل والاخلاق، بل هذه أفعال اولاد الحرام والمجرمين الذين لا اصل لهم ولا دين
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 07:43
20 | Bmw
Xyz
اللهم ادخلني مدخل صدق واخرجني مخرج صدق ....
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 07:53
21 | عبده كندا
وما نصيب الحكومة التي لم تقم باعداد جيلا وشبابا مثقفا يتوفر على جميع الشروط لحياة افضل غير مكبوت و محروم باسط الاشياء البطالة متفشية عدم قدرة الاستقرار وتحمل تكاليف الحياة في الوقت الدي تحضى اقلية بتقاعد مريح وزواج الكوبلات ومولان روج وفضيحة المحاميين
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 09:28
22 | كمال السويد
[email protected]
هل هدا الشخص لايزال في منصبه ههههههههه
مقبول مرفوض
0
2020/09/27 - 11:30
23 | مرسل
الى عصيد
وانا اتالم لهذا الوضع.استحضر وصف عصيد لمن طالب ا بالاعدام بأنهم اكثر وحشية واجراما من المجرم.اتمن ان تقرا تعليقي وتستحيي وتعتذر لعموم المجتمع
مقبول مرفوض
0
2020/09/28 - 04:19
24 | مهاجر وطني/اعرابي
رد المظالم الى اهلها
إذا لم تتم ردود المظالم الى اهلها/ لازم على الدولة تتحمل مسؤوليتها في كل من مات عمدا سواء بالاغتصاب او من من قتل على/ يد قطاع الطرق او الكريساج أو التعرض إلى الظلم او من اصبح على عاهة مستديمة مقعد من طرف عصابات الكريساج /فعلى على الدولة تتحمل تتحمل مسؤوليتها من دفع راتب شهري زاءد دية او تعويظات كبيرة لاهل الضحية وهذا ماهو موجود في دول الغرب....لان المواطن اين ماكان واين ما وجد في بلادنا اصبح غير محمي ويعيش في رعب داءما وحثى في قاع داره . والجرائم لا تعد ولا تحصى وليس فقط تختصرفي اغتصاب الأطفال وقتلهم بل كم من بريء قتل عمدا وترك زوجته أرملة دون معيل فقط تعرض للظلم من طرف عصابات الكريساج وكم من ناس تعرضوا بالرشق بالحجارة في طرق السيار وكم من ضحية سرق عمدا في الأسواق بالقرى.... الكريساج اصبح مورد رزق لهذه الفئة المنحرفة الفاشلة ولازم عقابها حثى ترجع الى رشدها. اذن على الدولة تتحمل مسؤوليتها في هذه المصاءب.
مقبول مرفوض
0
2020/09/28 - 05:44
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة