الرئيسية | قضايا المجتمع | واقعة "الشورتات" تدفع بحركة "مالي" للاحتجاج على الاغتصاب والتعليم الديني...

واقعة "الشورتات" تدفع بحركة "مالي" للاحتجاج على الاغتصاب والتعليم الديني...

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
واقعة "الشورتات" تدفع بحركة "مالي" للاحتجاج على الاغتصاب والتعليم الديني...
 

أخبارنا المغربية - محمد اسليم 

يبدو أن واقعة "الشورتات" وما خلفته من ردود فعل تُجاه متطوعات بلجيكيات، بدأت ولكنها لم تنته كما يتهيأ للبعض، حيث ردت حركة "مالي" أو "الحركة البديلة من أجل الحريّات الفردية"، ما وقع ل_"كُرْه النّساءِ النّاتج عن تسلسُل أصله، والمسؤول عنه هو العنف الذكوري".

وسجلت الحركة في بيان لها، "زيادة في عدد الفتيات والنّساء اللائي يتعرّضن للمضايقة، والضرب والاغتصاب، والحرقِ حيّات، ويكنّ ضحايا جرائم قتل"، محمّلة مسؤولية كل ذلك لـ"العنف الذكوري الذي يحدث وسطَ حالة من اللامبالاة السياسية"، رغم أنّه "يهدِّدُ، ويغتَصِبُ، ويَقتُل".

الحركة انتقدت ما وصفته بنظامِ الهيمنة الأبويّة و "التسلّط الأبوي واحتلال الأماكن العامّة"، معلنة الحرب على "ثقافة الاغتصاب المؤسَّسيّ"، و"التّلقين الدينيّ، بدءا بالتعليم الإسلامي في النّظام المدرسي"، والتقليل من شأن التّمييز الجنسيّ، والتّقليل من شأن فرض الحجاب و"البوركيني" على الفتيات والنساء. قبل أن تتوجه الحركة للسّلطات العمومية، مذكِّرة إيّاها بـ"دورها في حماية النّساء، ومراعاة أهمية قضيّة المساواة بين الجنسَين في الأماكن العامّة والتّرفيهية"، بوصفها "قضيّة أوّليّة لضمان أماكن مختلطة وآمنة"، ومعلنة ك"حركة نسويّة عَلمانية" عن تنظيم مبادرَة رمزية ضدّ الأصولية الدينيّة، وضدّ الفصلِ والتّمييزِ القائمَين على الجنس، بالتزامن مع الدّخول المدرسيّ المُقبِل. 

 
مجموع المشاهدات: 6264 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (14 تعليق)

1 |
لعنة الله عليكم ياحركات الذل من خول لكم التحدث باسم المغاربة الشعب المغربي لا يحتاج الى امثالكم فانتم منبوذون الا من امثالكم من الحثالة المتفسخة والمنحلة اخلاقيا العدميين عباد الاورو والدوولار المغاربة يعلمون الايادي الخفية التي تتحرككم اتركونا نعيش في سلام وامن وامان بعيدا عن الفتن وانتم منها
مقبول مرفوض
-2
2019/08/22 - 07:07
2 |
لعنة الله عليكم ياحركات الذل من خول لكم التحدث باسم المغاربة الشعب المغربي لا يحتاج الى امثالكم فانتم منبوذون الا من امثالكم من الحثالة المتفسخة والمنحلة اخلاقيا العدميين عباد الاورو والدوولار المغاربة يعلمون الايادي الخفية التي تتحرككم اتركونا نعيش في سلام وامن وامان بعيدا عن الفتن وانتم منها
مقبول مرفوض
-1
2019/08/22 - 07:08
3 | خالد
مالي ما عرفو ما يديرو
البلجيكيات يعملن بجد دون تباهي وحركة مالي ليس لها شغل سوى الانتقاد لماداا لم تقم حركة مالي بنفس العمل الذي قامت به البلجيكيات وهما مقابلين غير ماصايمينش نتمنى يكونو ماعيدوش او العيد فيو الزرود
مقبول مرفوض
1
2019/08/22 - 08:26
4 | Meryam Rochdi
راي مستقل
المصيبة السوداء ليس في عدم وجود حقوق المراة بل لا توجد اية حقوق اصلا بطالة هدر مدرسي لا تطبيب لا تكوين و لا تاطير و لا اي شيء مذا سننتظر من هؤلاء الذكور سوى التخريب و في الاصل هم غير ملومين لانهم فاقدين لحقوقهم اصلا فالتحرش و السرقة غير موجودين في اوروبا لان اغلب البلدان هناك تمنح الشعب تطبيب تعليم و عمل هل هناك شخص صحيح في بدنه و عقله منور بالعلم و له عمل و دخل سواء مراة او رجل سيجلسون في الشوارع لاثارة الفوضى لانهم يملكون على الاقل ما يخافون عليه احيانا ارى متسولين مغاربة ذكور لا يجدون من يعينهم يفكر حتى يتعب يجد ان السرقة اكرم له و السجن مكان سيجد فيه كرامة اكثر من الواقع البئيس بين قوسين فرق تسد هوما يسرقو و نتوما ضاربو مع بعضكم مسكة باش تلاهاو
مقبول مرفوض
1
2019/08/22 - 08:27
5 | افريقي
لاللتطرف
يجب على حركة مالي ان تحتج ضد الدستور، لأنه يعتبر ان الإسلام هو الدين الر سمي للمغرب،
ولذلك الناس يتعلمون الدين الإسلامي اويتلقنونه، وليس جميعهم،
ثم إن الكل ليس متفقا على ماتدعو اليه هذه الجمعية العلمانية، فاين الحرية،
بل فرض سلوكيات وافكار ماتدعو اليه الجمعية،
هو الذي يتنافى مع الحداثة والعلمانية الحقيقية.
طبعا هناك قلة ممن يتبنون مبادئ جمعية مالي نظريا، ولكن لايطبقونه على أسرهم وقريباتهم.
مقبول مرفوض
1
2019/08/22 - 09:10
6 |
نباح الكلاب لا يخيفنا ولا يغير شيئا، الدين الإسلامي هو الحل شاء من شاء وكره من كره ههههه
مقبول مرفوض
0
2019/08/22 - 09:48
7 | ابو عمر
بلابلا
هاد حركة مالي حاضيا غير بحال هاد المواقف باش تشن هجومها على الدين الاسلامي، الفتيات البلجيكيات قمن بعمل جبار بالرغم من كل التاويلات، و انتما يا حركة مالي اش درتو.
مقبول مرفوض
-1
2019/08/22 - 10:06
8 | سعدون
المعاملة بالمثل.
قضية الشورطات قضية مفتعلة عشرات الآلاف من السائحات تزرن مراكش سنويا و هن لابسات شورطات و لم يثر ذلك اي مشكلة.أما الإحتجاج على التعليم الديني فالشعب المغربي شعب حر إذا إختار ذلك فله.و إذا أحتجوا نحتج.أما الإغتصتب فهو عمل إجرامي يجب تشديد العقوبات ابمعنية به و الإغنصاب ليس إختصاص مغربي فهو جريمة ترتكب في كل دول العالم بما في ذلك الدول الغربية
مقبول مرفوض
1
2019/08/22 - 10:44
9 | مصطفى
لنكن صرحاء... أو سؤال
إذا كانت هذه الحركة العلمانية تؤيد الحرية المطلقة للنساء في فعل ما يشئن بأجسامهن و إبداء/عرض مفاتنهن في تحد صارخ للسلطة الأبوية التي تتحدث عنها تلك المعقدات، و كأن هذه السلطة آفة وجب اجتثاثها من جذورها وليست حبا و خوفا عليهن من قبل آبائهن و تمسكا بتعاليم ديننا الحنيف، فهل يحق للرجل أيضا في إطار نفس الحرية الشخصية ان يبدي ذك(و) ر(يت) ه؟في الشارع العام و كما تفعل العديد من الفتيات و النساء؟ لدرجة أن فرج بعضهن يكاد يزغرد من شدة وضوح تضاريسه. فهل نبدى لهن نحن الرجال كذلك تضاريسه؟
سوف تقوم الدنيا و لن تُقعِدها النساء. سوف يعتبرن الرجل إنسانا منحطا لا يحترمهن بل و قد أهانهن بفعله "الشنيع" هذا وووو.
لا يصح إلا الصحيح. فنحن مسلمون، عرب أو أمازيغ، مغاربة، محافظون شعبيا مهما تجذرت التيارات العلمانية و اليسارية في سلوك العديد من "الحداثيين" الداعين إلى التحرر المطلق و كأن القيم و الأخلاق التي يدعو إليها الدين الإسلامي هي السبب في تخلف المرأة و هضم حقوقها.
فهل يُلام الذباب أم العسل؟ الحديد أم المغناطيس؟ البنزين أم النار؟الدكان المفتوح أم الزبون الذي دخل؟
نحن نعيش في مجتمع تحكمه قوانين و تشريعات، لكن كذلك دين و تقاليد و أعراف. فإن أرادت النساء التمسك بها كان خيرا و إلا تركنها بكل حرية لكن في احترام وتقدير لشعور الآخرين.استعففي أيتها المرأة يزدك الله نورا على نور. فهناك العديد-إن لم نقل أغلب- من الشباب من بلغ الحلم و لم يجد نكاحا(لا يقوى على الزواج)،
ثم تأتين انت أيتها المرأة الجميلة الفاتنة الرائعة ذات القوام الممشوق و تمرين من أمامه، غاية في التبرج، كالعسل؛ و تريدين ألا يتحدث الذباب إليك. مغناطيس و ألا ينجذب الحديد إليك. بنزين ليس للنار حق في التهامه دكان مفتوح على بابه"ممنوع
مقبول مرفوض
1
2019/08/22 - 01:08
10 | Nohaila la bogossa
Je panse que il faut une changemant dans le systeme de l ecole dans les coures de la religion , pour quoi par example ne pas ajouter les coures en sex comme dans baucoups de payer par example une heure pour voir un film pornographique et expliquer ce film biensure je dis pas appliquer sa dans le coures !
مقبول مرفوض
0
2019/08/22 - 01:16
11 | مصطفى
تكملة
.... دكان مفتوح، على بابه ممنوع الدخول.
لا أجد سلوك المتحرشين و المغتصبين مبررا بأي شكل من الأشكال، بل إني من الداعين المتحمسين لإلقاء أقصى العقوبات بهم،لأننا بشر و لسنا بهائم و لدينا قدرة على التحكم بشهواتنا هي نابعة من صلب معتقداتنا. إنه الوازع الديني يا سيداتي الذي يحثنا على تقديركن و احترامكن بل لقد كنتن من آخر وصايا الرسول(ص) . فهل تردن-أيتها العلمانيات-التملص من تعاليم دين يدعو إلى وضعكن فوق رؤوسنا نحن الرجال و ألا نترككن عرضة للذئاب الذين يتحرشون بكن و يغتصبونكن؟ لنزح السبب كي لا تحصل النتيجة، ثم نعود و نقول:يا ليت الذي جرى ما كان.
مقبول مرفوض
1
2019/08/22 - 02:08
12 | محمد
الرويبضة
هاد الحركة هي عبارة عن عملاءمنحطات لا يتجاوزن اصابع اليد في بحر خمسون مليون مغربي مسلم معتز باسلامه حتى الرمق الاخير من عمره ينفخ فيه الاعلام والايادي الخارجيه المتصهينة تدفع لهم الأموال بكل سخاء لتخريب المجتمع وتفسيخه وانحلاله وضرب الاسرة والتماسك الاجتماهي كل ذالك خدمة مجانية لادول الاستعمارية التي تشن حربا استئصالية على الدول الاسلامية لنهب ترواتهم
مقبول مرفوض
0
2019/08/22 - 02:43
13 | ....
ملاحض
من قال ان العقلية الدكورية هي السائدة في المغرب فهو يخرف العقلية النسائية هي الطاغية في بلدي الحبيب والكل يعرف دلك فاحصائيا خمسون في المأئة من الساكنة هم نساء والنسبة المتبقية تنقسم على الرجال واشباه الرجال والذكور بدون أن يكونوا رجال و..... نصيحتي للنساء ان يحافضوا على عينة من ما تبقى من الرجال من أجل النسل..
مقبول مرفوض
0
2019/08/22 - 03:09
14 | Ali wafi
بين السندان والمطرقة
..يوجد الشعب المغربي بين سندان بعض الإسلاميين الذين يدعون إلى التشدد وسندان حركة مالي التي تدعو إلى الإنحلال أما الحكومة بجميع مكوناتها لا تفكر إلا في الإنتخابات...
مقبول مرفوض
0
2019/08/22 - 04:58
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة