الرئيسية | قضايا المجتمع | في تصريح لأخبارنا.. "بنزاكور" يعلق على الضجة المُثارة بشأن "الشيخات" في مسلسل "لمكتوب"

في تصريح لأخبارنا.. "بنزاكور" يعلق على الضجة المُثارة بشأن "الشيخات" في مسلسل "لمكتوب"

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
في تصريح لأخبارنا.. "بنزاكور" يعلق على الضجة المُثارة بشأن "الشيخات" في مسلسل "لمكتوب"
 

أخبارنا المغربية- ياسين أوشن

ما يزال النقاش محتدما حول مسلسل "لمكتوب" الذي تبثه القناة الثانية "دوزيم" بعد الإفطار، لتوظيفه فئة "الشيخة" كشخصية أساسية ومحورية في المسلسل المثير للجدل.

"لمكتوب" قسّم مغاربة منصات التواصل الاجتماعي إلى فئتين؛ الأولى "محافظة" ترى أن "الشيخة" تسيء إلى المجتمع وتفسده، ولا يجدر رد الاعتبار لها في مسلسل؛ والثانية "حداثية" ترى أن "لمكتوب" عمل فني تخييلي، و"الشيخات" متجذرات في المجتمع، وليس مقبولا التطاول عليهن والتقليل من شأنهن.

وفي هذا الصدد؛ يرى محسن بنزاكور، أستاذ علم النفس الاجتماعي، أن "الازدواجية بين ما هو تقليدي وما هو عصري ما تزال قائمة داخل المجتمعات"؛ مشيرا إلى أن ""الشيخات" والقمار والزنا كلها ظواهر من صلب المجتمع وليست وليدة اليوم واللحظة".

وشدد بنزاكور، في تصريح له خص به موقع "أخبارنا"، على أن "صاحب المسلسل وجد نفسه يجابه رمضان وما يكتسيه من رمزية لدى المغاربة"، لافتا إلى أن "بث 'لمكتوب' في هذا الشهر الفضيل استفز مشاعر المواطنين، وفي الوقت نفسه لا يستحق هذا الموضوع الصراع بين المغاربة".

أستاذ علم النفس الاجتماعي أوضح أن "المغاربة معروفون، أساسا، بالتعايش مع مثل هذه الظواهر، نظرا إلى أننا لسنا لا شعبا مفرطا ولا متطرفا"، مضيفا أن "جميع الأصناف الثقافية تعيش بين ظهرانينا ولا إشكال بيننا حقيقة".

وعبّر بنزاكور عن رفضه أن "يقسم المسلسل المذكور المغاربة إلى صنفين؛ على اعتبار أن الموضوع لا يستحق كل هذه الجلبة المثارة بشأنه"، دون أن ينكر أن "الحق في الإبداع فنيا مكفول؛ فقط الإشكال يمكن في توقيت بث المسلسل على قناة رسمية موجهة إلى الأسر المغربية، لاسيما إلى الأجيال الصاعدة".

أستاذ علم النفس الاجتماعي لم يفوت الفرصة دون أن يقول إن "الأسئلة الجوهرية ليست 'الشيخة' ومرافقاتها؛ بل إن المعاش اليومي هو ما يستحق أن يثار حوله النقاش، نظرا إلى ارتفاع الأسعار وتأثيره على القوت اليومي للمواطنين المغاربة"، مستدلا على ذلك بـ"رفع وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية من قيمة زكاة الفطر هذه السنة (20 درهما)".

 

هذا وخلص بنزاكور إلى أن "جيوب المغاربة تعيش أزمة نتيجة لهيب الأسعار المتأثرة بتداعيات فيروس كوفيد-19، علاوة على الحرب الروسية على أوكرانيا، فضلا عن القرارات السياسية المتخذة؛ وهي المواضيع الجوهرية التي تستحق أن نقف عندها، نظرا إلى أنها تهم، بشكل مباشر وأساسي، الحياة اليومية للمواطن المغربي".

مجموع المشاهدات: 11543 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (9 تعليق)

1 | محمد
جا يكحليها عماها.
قل بكل اختصار يا عالم الاجتماع؟!أنك مع الفئة المحافظة وانتهى.
مقبول مرفوض
-1
2022/04/21 - 09:50
2 | عبدو
التراويح
السي بنزاكور ماهضرش على التوقيت اللي كيتبت فيه هاد المسلسل....يعني ان كثير من الناس لا يؤدون صلاة العشاء والتراويح...
مقبول مرفوض
3
2022/04/22 - 12:00
3 | عاىشة
ظ
وامادا عن المسلسل التاريخي المزور
مقبول مرفوض
3
2022/04/22 - 01:44
4 | مواطن
زمن التفاهة
باختصار لا يشرفنا مثل هذا المسلسل ولا من مثلو ا فيه ولا نفتخر بمن يشجع على الفحش (الشيخة بوطازوت) هذا عفن وليس فنا.
مقبول مرفوض
10
2022/04/22 - 07:44
5 | X
بدون تعليق
هدا فيلم دايرين عليه هاد الضجة معندكم شغل ولا معنكمش دراية بالفن حيت مع الأسف الشديد معندنا فن ومعندناش ناس دواقين للفن (بدون تعليق)
مقبول مرفوض
3
2022/04/24 - 07:20
6 | ١٥٠
ك
المغاربة شعب منافق يتحدثون عن الشيخة و كأنها شىء غريب عن مجتمعنا، فهي مهنة كانت و لاتزال و ستستمر لانها مهنة لسد لقمة عيش و لو رىء المجتمع فيها عيب و انحطاط للمجتمع فما عليه الا ان يوفر لقمة عيش لهده الفئة ،و كفاكم فلقد اعطيتم للأمر أكثر من حجمه. و لو حاولنا جميعا لإنقاذ كل فئة مهمشة لكان الامر احسن و افضل.
مقبول مرفوض
0
2022/04/24 - 09:16
7 | عبد الواحد
مكتوب علينا التفهات
المشكل هو هاده الاداعة التي تنشر كل ما هو ردء من مسلسلات تركية وغيرها في بيوتنا زمن غير الزمن الجميل
مقبول مرفوض
0
2022/04/24 - 10:11
8 | المغربي
باراكا من تشويه الحق
قبل نقاش مثل هكذا محتوى لابد وان نطرح السؤال التالي: هل تقبل أن تكون اختك امك زوجتك أو إحدى قريباتك شيخة؟ الجواب هو لا بالطبع ولن يقبل بذلك الا ديوث لا غيرة له على أهله و ذويه.
مقبول مرفوض
-1
2022/04/24 - 01:21
9 | كمااال
الحق و الباطل
لاتوجد كلمة وسط بين الحق و الباطل ، هناك من يصور المشهد على ان الشيخة هي جزء لا يتجزأ من المجتمع المغربي و هناك من يرخص لهذه المهنة بذريعة نقص فرص العمل و يقول اذا كنتم تستعرون من عمل الشيخة فعليكم ان توفرو لها لقمة العيش ....!؟? اولا : الرزاق هو الله وحده. ثانيا : هناك حلال و حرام و اذا التمسنا العذر للشيخة فسنلتمسه للدعارة و لتاجر المخدرات و قطاع الطرق و المفسدين في البلاد . اظن ان المشكل الحقيقي هو ان النقد جاء عن طريق رجل دين .
مقبول مرفوض
0
2022/04/25 - 10:12
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

أقلام حرة