الرئيسية | حوادث وقضايا | يا لطيف ... تلميذ يودع الحياة بتطوان بعد حادثة سير خطيرة

يا لطيف ... تلميذ يودع الحياة بتطوان بعد حادثة سير خطيرة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
يا لطيف ... تلميذ يودع الحياة بتطوان بعد حادثة سير خطيرة
 

أخبارناالمغربية - محمد الحبشاوي

تعرض قبل قليل من زوال اليوم الأربعاء،  تلميذ  يدرس بإعدادية "بوعييد" الواقعة بحي الملاليين نواحي تطوان، لحادثة سير تسببت في  وفاته  قبل وصوله الى مستشفى سانية الرمل.

وحسب مصادر ل"أخبارنا" فإن الطفل يبلغ من العمر 14 سنة كان يهم بقطع الطريق الا أن سيارة من نوع "رنجروفير" خطفت روحه  بعدما أسقطته على الأرض  يصارع الموت في اللحظات الأخيرة من حياته. 

المصدر ذاته أكد أن  السيارة تعود لضابطة شرطة تعمل بالدائرة السابعة بتطوان.

وقد وصلت الى عين المكان عناصر الأمن  التي فتحت تحقيقا في الحادثة ، فيما تم نقل جثة الطفل الى مستودع الأموات بمستشفى سانية الرمل،أما  ضابطة الشرطة المتسببة في الحادثة فقد تقرر متابعتها في حالة سراح .

مجموع المشاهدات: 11757 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (5 تعليق)

1 | علي
لا حولا و لا قوة الا بالله
اللهم ارحمه و اغفر له و اجعل مثواه الجنة و أرزق اهله الصبر و السلوان
متابعة المتسبب في وفاة التلميذ في حالة سراح ؟؟؟؟؟؟
مقبول مرفوض
2
2019/09/11 - 06:26
2 | متساءل
نداء
نداء
الى وزارة الداخلية
المطلوب تركيز وحدات امنية قارة بالمدارس والمعاهد قصد حماية التلاميذ من المخدرات وحبوب الهلوسة فمن يساند ؟

اعدادية الكتبية بسلا نمودجا
مقبول مرفوض
3
2019/09/11 - 09:53
3 | عبد الله
لماذا تتابع في حالة سراح؟
مقبول مرفوض
2
2019/09/11 - 10:59
4 | دلال
حوادث
هداك المكان ديما كيوقعو فيه حوادث السير ماتو بزاف ديال
الناس تما ومعا دالك ما دارو حتى شي حل الله يرحمو مسكين ويجعل مثواه الجنة
مقبول مرفوض
0
2019/09/12 - 02:11
5 | محمد
الاستتناء
انا لا اقول انه يجب وضع الضابطة في المعتقل ولاكن تصورو لو كان مواطن عادي من صدم هذا الطفل ...سوف يعتقل و يرهب وووو حتى يتم دفع عائلته الى اعطاء الرشاوى ووو لكي يعامل بكرامة في المعتقل و حتى يصله الاكل و الشرب و الملبس و الغطاء و بما ان السيدة ضابطة و لن يستفيدو من تواجدها رهن الاعتقال فسراحها اولى.
مقبول مرفوض
0
2019/09/12 - 10:09
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة