الرئيسية | حوادث وقضايا | السجن لمهاجر مغربي ذبح أضحية العيد أمام إبنه بايطاليا

السجن لمهاجر مغربي ذبح أضحية العيد أمام إبنه بايطاليا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
السجن لمهاجر مغربي ذبح أضحية العيد أمام إبنه بايطاليا
 

أخبارنا المغربية ـ الرباط

أدانت محكمة إيطالية مهاجرا مغربيا يبلغ من العمر 39 سنة، بعد اتهامه من طرف زوجته الإيطالية بسوء معاملتها بسبب إطعام ابنهما لحم الخنزير، وذبح أضحية عيد الأضحى أمامه.

وقالت الزوجة، حسب وسائل إعلام محلية، أنها اضطرت إلى إطعام ابنها معلبات تحتوي على لحم خنزير حصلت عليها كمساعدة من إحدى الكنائس، بسبب عدم إنفاق زوجها عليها وعلى طفلهما.

وأصر الزوج على ذبح خروف عيد الأضحى أمام طفله الصغير، ليعلمه كيفية ذبح الأضحية، ما جعله يرتعد ويهرع للاختباء تحت طاولة في المنزل، حسب إفادة الزوجة التي أخذ بها القضاء الإيطالي، لتتم إدانة المهاجر المغربي بعقوبة حبسية، مدتها سنتان وأربعة أشهر.

 

 

 

مجموع المشاهدات: 34766 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (12 تعليق)

1 | يحيى
هو الذي إختار الزواج من إمرأة غير مسلمة، فما عليه إلا تحمل تبعات إختياراته.
مقبول مرفوض
4
2020/02/24 - 10:05
2 | Taza haut
الهمج
الزواج شيء و المعاملة شيء آخر المشكلة في العقلية المغربية التي لا تفهم معنى التعايش بعقلية يسودها الجهل بتعاليم الدين الإسلام يا ناس دين تسامح و اعتدال و هجر بالمعروف و تربية الابناء على التعاليم الدينية يأتي بالرفق و المعاملة الحسنة علموهم على سبعة أي عندما يصبح له القدرة على التمييز و يكون عبر منهج و سطي بالكلام و ليس بالفعل ابتلانا الله بجيل مكلخ حتى و هو حاصل على الدكتورة و لا اعمم
مقبول مرفوض
-2
2020/02/24 - 11:08
3 | العنيد و المنتقم وعبد الرؤوف
التوافق وتحمل المسؤولية
خيوط القصة لم تكتمل هناك إهمال للأسرة بعدم الإنفاق وهناك عدم تحديد عمر الطفل حيث لم يطق ان يرى الذبيحة
والزوجة لم تشر القصة إلى ديانتها
إنما القوانين الأوروبية تعتبر ذبيحة العيد سرية وتوفر لها مذابح تنظمهاوتمنعها داخل البيوت بالطريقة الشائعة عندنا وفي ذلك لا يختلف اثنان
إذن كخلاصة العلاقة الزوجية تصدعت و هذه آثارعناد واخرى انتقامية ظاهرة كان بالأحرى تفاديها من ذي قبل
تذكر هذه القصة بدراما احدى مسرحيات عبد الرؤوف الساخرة وهو يحكي عن ذبيحة العيد
مقبول مرفوض
-2
2020/02/25 - 03:53
4 | العنيد و المنتقم وعبد الرؤوف
التوافق وتحمل المسؤولية
خيوط القصة لم تكتمل هناك إهمال للأسرة بعدم الإنفاق وهناك عدم تحديد عمر الطفل حيث لم يطق ان يرى الذبيحة
والزوجة لم تشر القصة إلى ديانتها
إنما القوانين الأوروبية تعتبر ذبيحة العيد سرية وتوفر لها مذابح تنظمهاوتمنعها داخل البيوت بالطريقة الشائعة عندنا وفي ذلك لا يختلف اثنان
إذن كخلاصة العلاقة الزوجية تصدعت و هذه آثارعناد واخرى انتقامية ظاهرة كان بالأحرى تفاديها من ذي قبل
تذكر هذه القصة بدراما احدى مسرحيات عبد الرؤوف الساخرة وهو يحكي عن ذبيحة العيد
مقبول مرفوض
-2
2020/02/25 - 03:55
5 | abdellah
تربيه عوجة
إختار ان يعيش في إيطاليا، وأختار أن يتزوج من إمرأة إيطالية و يريد أن يفرض افكاره على الكل، مشكل العرب والمغاربة بالخصوص، نساء ورجال، هو الانانية، يظنون أن كونهم مسلمين يجب على الكل ان يتبعهم، وكأن الاخر ليست له لاديانة ولا تقاليد، وهدا نابع من تربية منزلية ومجتمعية لا تؤمن الا بالانانية وتجعل من الفرد المغربي انه اسمى من الجميع وأذكي من الجميع وأحسن من الجميع وأجمل من الجميع. ووووو لكن للاسف نجد أن الاكثرية هم عكس مايظنون في انفسهم وعن ما تربوا عليه وخير مثال جحافل اليوتوبرز المغربي الكل يظن انه واااااااعر
مقبول مرفوض
-3
2020/02/25 - 05:33
6 | Italia
عنصرية مقيته
هاته الحالات كثيرة في ايطاليا القضاء الإيطالي يحكم على المهاجرين فقط بشكاوى للضحية المفترضة بدون أدلة. اعرف مهاجر مغربي يقضي عقوبة اربع سنوات فقط بمجرد شكوى تعدي جنسي على طفلة ..والغريب أن عائلة الطفلة أكدت براءته!!..القضاء الإيطالي غير نزيه..والحكومة المغربية غير مهتمة بمواطنيها..
مقبول مرفوض
2
2020/02/25 - 05:35
7 |
حكم في المستوى . حكم عادل .
مقبول مرفوض
-1
2020/02/25 - 06:19
8 | abdellah
تربيه عوجة
إختار ان يعيش في إيطاليا، وأختار أن يتزوج من إمرأة إيطالية و يريد أن يفرض افكاره على الكل، مشكل العرب والمغاربة بالخصوص، نساء ورجال، هو الانانية، يظنون أن كونهم مسلمين يجب على الكل ان يتبعهم، وكأن الاخر ليست له لاديانة ولا تقاليد، وهدا نابع من تربية منزلية ومجتمعية لا تؤمن الا بالانانية وتجعل من الفرد المغربي انه اسمى من الجميع وأذكي من الجميع وأحسن من الجميع وأجمل من الجميع. ووووو لكن للاسف نجد أن الاكثرية هم عكس مايظنون في انفسهم وعن ما تربوا عليه وخير مثال جحافل اليوتوبرز المغربي الكل يظن انه واااااااعر
مقبول مرفوض
1
2020/02/25 - 06:46
9 | مسلم
الغرب
مسكينة اختبات تحت الطاولة
فنتانياهو الصهيوني ذبح فلسطينيا بجرافة و علقه من راسه امام اعين العالم
فيا ترى اين سيختبا جميع اطفال الغرب المنافق امام هذا العمل الذي لم يوجد له اي وصف على الاطلاق في قاموس الهمجية
مقبول مرفوض
0
2020/02/25 - 06:55
10 | Marsa hadi
وجب الاشارة الى ان المدة موقوفة التنفيد
مقبول مرفوض
0
2020/02/25 - 07:50
11 | Khachoggi
De part et d'autre
و لا تنكحو المشركات حتى يوءمن٠٠٠٠٠٠٠
مقبول مرفوض
1
2020/02/25 - 08:23
12 |
رقم واحد كتخور بانت ليك المرا ماشي مسلمة سيد بقات لي الاضحية مابانتش ليك المرا كتقول مكيصرفش ضطرات تعطي الولد لحم الخنزير
مقبول مرفوض
0
2020/02/26 - 12:04
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة