الرئيسية | حوادث وقضايا | حصيلة قياسية ومرعبة...ارتفاع كبير في عدد الإصابات الجديدة بكورونا والفيروس يواصل حصد الأرواح

حصيلة قياسية ومرعبة...ارتفاع كبير في عدد الإصابات الجديدة بكورونا والفيروس يواصل حصد الأرواح

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حصيلة قياسية ومرعبة...ارتفاع كبير في عدد الإصابات الجديدة بكورونا والفيروس يواصل حصد الأرواح
 

أخبارنا المغربية: الرباط 

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الأربعاء، عن تسجيل 1283 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، و 365 حالة شفاء، و18 حالة وفاة خلال الـ24 ساعة المنصرمة.

وأوضح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، السيد معاد لمرابط، في تصريح صحافي أن الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 28 ألفا و500 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي بمعدل إصابة تراكمي قدره 78.5 إصابة لكل 100 ألف نسمة، ومجموع حالات الشفاء التام إلى 19 ألفا و994 حالة بنسبة تعاف تناهز 70,2 في المائة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 435 حالة.

وأبرز السيد لمرابط أن الحالات حالات الوفاة الجديدة (18حالة) تتوزع على مدينة طنجة (13)، مراكش (حالتان)، وحالة واحدة بكل من تطوان وفاس والدار البيضاء، مشيرا الى أن 94 في المائة من مجموع الحالات الجديدة سجلت بخمس جهات، وهي الدار البيضاء-سطات، طنجة-تطوان-الحسيمة، فاس-مكناس، ومراكش-آسفي، والرباط-سلا-القنيطرة، فيما تم تسجيل 68 في المائة من حالات الإصابة بأربع مدن، تتمثل في الدار البيضاء، وفاس، وطنجة، ومراكش.

وعلى مستوى التوزيع الجغرافي للحالات المسجلة خلال الـ24 ساعة الأخيرة عبر جهات المملكة، أوضح السيد المرابط أنه تم تسجيل و322 حالة بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة (296 حالة بطنجة، 23 حالة بإقليم الفحص أنجرة، حالتان بتطوان، وحالة واحدة بالحسيمة)، و249 حالة بجهة الدار البيضاء-سطات (203 حالة بالدارالبيضاء، 7 بالمحمدية، 23 بسطات، 9 حالات بمديونة، 6 حالات بالجديدة، وحالة واحدة ببنسليمان)، و201 حالة بجهة فاس مكناس (110 حالة بفاس، و27 بمكناس، و12 بمولاي يعقوب، و3 حالات ببولمان، وحالة واحدة بإفران، و48 بصفرو)، و296 حالة بجهة مراكش آسفي (262 حالة بمراكش، و7 باليوسفية، و14 حالة بقلعة السراغنة، و10 حالات بالحوز، حالة بكل من الرحامنة، شيشاوة، وآسفي).

وسجلت 136 حالة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة (26 حالة بالرباط، 68 حالة بسيدي قاسم، 17 حالة بسلا، 17 بتمارة، 4 حالات بكل من الخميسات والقنيطرة)، و26 حالة بجهة العيون-الساقية الحمراء (25 حالة بطرفاية، وحالة واحدة بالعيون)، و22 حالة بجهة بني ملال خنيفرة (15 حالة ببني ملال، و3 بخنيفرة، وحالتان بكل من خريبكة والفقيه بنصالح).

كما تم تسجيل حالة 13 بالجهة الشرقية (7 حالات بالناظور، 3 حالات بوجدة، حالتان بالدريوش، وحالة واحدة بتاوريرت)، و10 حالات بجهة درعة-تافيلالت ( 8 حالات بميدلت، وحالة واحدة بكل من الرشيدية وتنغير)، و5 حالة بسوس-ماسة (3 حالات بأكادير إداوتنان، وحالة واحدة بكل من انزكان-أيت ملول وتزنيت) و3 حالات بجهة الداخلة-وادي الذهب (كلها بالداخلة)، فيما لم تسجل جهة كلميم-واد نون أية حالة إصابة.

أما مجموع الحالات النشطة التي لا تزال تتلقى العلاج، فيبلغ حاليا 8071 حالة،بمعدل 22.2 لكل 100 ألف نسمة، تتوزع على جهات طنجة-تطوان-الحسيمة (2343 حالة)، ووفاس-مكناس (1928)، والدار البيضاء-سطات (1795)، ومراكش-آسفي (857)، والرباط-سلا-القنيطرة (595)، ودرعة-تافيلالت (163)، وبني ملال-خنيفرة (159)، والجهة الشرقية (111)، والداخلة-واد الذهب (46)، وسوس-ماسة (39) ، والعيون-الساقية الحمراء (34 حالات) وكلميم-واد النون (حالة واحدة). وأشار المسؤول إلى أن مجموع الحالات الصعبة والحرجة الموجودة حاليا بأقسام الإنعاش والعناية المركزة يصل إلى 108 حالة، 19 منها تحت التنفس الاصطناعي، تتوزع بين جهات الدار البيضاء-سطات (38 حالة، بينها 10حالات تحت التنفس الاصطناعي)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (26 حالة، بينها حالة واحدة تحت التنفس الاصطناعي)، ومراكش-آسفي (22حالة)، وفاس-مكناس (12 حالة، بينها أربع حالات تحت التنفس الاصطناعي) ، والرباط-سلا-القنيطرة (8 حالات، من بينها 4 حالات تحت التنفس الاصطناعي)، وسوس -ماسة (حالتان).

وسجل السيد المرابط أن 78 في المائة من 1283 حالة الجديدة، أي 1001 حالة، تم تشخيصها في إطار منظومة تدبير المخالطين والبؤر، التي شملت إلى حدود هذا الوقت 126 ألف و487 مخالطا، فيما لا يزال 17 ألفا و865 مخالطا رهن التتبع الطبي، مشيرا إلى أنه تم استثناء 21 ألف و278 حالات من كونها مصابة، ليرتفع إجمالي الحالات المستبعدة إلى مليون و333 ألف و50 حالة.




مجموع المشاهدات: 26050 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (6 تعليق)

1 | متتبع
الاحترازات التي اعتمدتها الحكومة للحد من تفشي كورونا في المدن الموبوءة غير كافية ودون المستوى وتبفى دون فعالية ؛ ولا زلنا سنرى معها ارقاما مرتفعة الالفين والثلاثة الاف فما فوق؛ لان الوضعية الوباءية تتطلب اجراءات جد صارمة وقاسية مع التطبيق الصارم اذا اردنا ان نخغض من نسبة الاصابات؛ اذن فما على المصالح المختصة الا الشروع عاجلا في انزال اجراءات جد صارمة لمحاربة تفشي الوباء
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 07:35
2 | مغربي روفولي،
قرارات كارثية هذه نتائجها.
انتظرو الاسوء بداية من الاسبوع التاني بعد العيد . لنرى حجم الكارتة والقرار اللامسؤول في عدم الغاء عيد الاضحى .
الجهات العليا فضلت ترقيم الماشية العملية التي جنت منها ملايين الدراهم .ضاربة عرض الحائط صحة المغاربة واستقرار البلاد .
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 07:48
3 | Akram
Slm
اصلا صاحب فكرة العيد الكبير ...والسياحة الداخلية خاصهم الاستقالة ...هم السبب...اذا لا تعرفون التسيير جيبو وزراء من برا ....لأنكم غير كتخربقوو
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 08:08
4 | محمد
تفعيل حالة الطوارئ القصوى
نتيجة تراخي الجميع قبل العيد وحتى خلال العيد.
العودة إلى أرقام العشرات بدل حافة الألاف حاليا ستتطلب عدة أسابيع، شرط اتخاد التدابير الصارمة وإرغام الجميع على التقيد بها.
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 08:15
5 | حسن
ياي حال عدت ياعيد
دارها كبيرة العيد الكبير الله يلطف !
مقبول مرفوض
0
2020/08/05 - 09:12
6 | إيطاليا
إلى اين
المغاربة مازال مبغوش افهموا ان الأمر صعيب بزفاف والتعصب منه قادم ولامحال منه
اما الجلوس فى البيت أسبوعين أو سيكون التمن باهض جدا
اللهم ارحمنا برحمتك يا ارحم الراحمين
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 05:26
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع