الرئيسية | حوادث وقضايا | ضربة معلم ... تفكيك شبكة لترويج زيوت مغشوشة كانت في طريقها لموائد المغاربة

ضربة معلم ... تفكيك شبكة لترويج زيوت مغشوشة كانت في طريقها لموائد المغاربة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ضربة معلم ... تفكيك شبكة لترويج زيوت مغشوشة كانت في طريقها لموائد المغاربة
 

أخبارنا المغربية ــ الرباط

تمكنت عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، اليوم الجمعة 27 يناير الجاري، من توقيف ثمانية أشخاص يشتبه في تورطهم في إعداد وترويج مواد غذائية مضرة بالصحة العامة.

وقد تم تنفيذ هذه العملية الأمنية بشكل متزامن بداخل ستة مستودعات ومحلات تجارية بمناطق قروية وحضرية بمدينة تازة، حيث تم ضبط المشتبه فيهم متلبسين بإعداد وترويج زيوت غذائية مغشوشة، وذلك عن طريق خلط زيت المائدة بمواد ملونة مشبوهة لكي يصبح لونها ورائحتها شبيهة بزيت الزيتون.

وقد أسفرت عمليات التفتيش المنجزة عن حجز 3700 لتر من الزيوت المغشوشة وعشرة ليترات من سوائل ملونة تستعمل في هذه العملية، علاوة 375 لتر من الزيوت النباتية و120 علبة من الملح.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم الموقوفين للبحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنيين بالأمر، وكذا توقيف باقي المساهمين والمشاركين في ارتكاب هذا الأفعال الإجرامية.

مجموع المشاهدات: 16515 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (3 تعليق)

1 | السباعي محمود
حول الزيوت المغشوشة
بالله عليكم من منا ياعباد الله نسي كارتة الزيوت المسمومة بمكناس وما ادراك ما الكارتة العظمي التي يجب التاريخ ان يتكلم عنها وعن ضحاياها اللدين منهم من قضي نحبه ومنهم من لايزال يعاني من عواقبها اتمني من الله العلي القدير ان تكون الجرأة والغيرة عند احد ابناء مدينة مكناس كي ينجز اما فلما او مسلسلات يحكي ويروي للناس والعالم باسره عن الفاجعة لعل كل من سولت له ان نفسه ان يغش في الزيت فلن يستطيع
مقبول مرفوض
0
2023/01/28 - 06:21
2 | Omar
ملاحظة
كانت منتظرة مع ارتفاع اسعار زيت الزيتون....عديمو الضمير يقتلون كل جميل فينا ....اللهم شل ايديهم
مقبول مرفوض
0
2023/01/28 - 11:49
3 | محمد متابع
محاربة الاجرام
ما جرى في تازة ويجري في مناطق اخرى وهو ايضا ما يجري في مدينة وجدة بحيث اصبحت المواد الغذائية المغشوشة والمتسممة تقتنى من المحلات بشكل عادي دون خوف ولا اكتراث من اي جهة كانت، تدفع للبائع النقود ويعطيك مقابلها سموم تفتك بجسدك والغريب في الامر ان الذين يمارسون هذا النوع من الاجرام يتصرفون وكأنهم في غابة لا رقيب ولا حسيب وربما درجوا على هذه التصرفات من زمن بعيد وهم واثقين على ان لا شيء يمسهم، حسبنا الله ونعم الوكيل
مقبول مرفوض
0
2023/01/28 - 01:11
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

أقلام حرة