الرئيسية | حوادث وقضايا | بلا رحمة.. أب لثلاثة أطفال يغتصب رضيعة في شهرها السادس بمراكش

بلا رحمة.. أب لثلاثة أطفال يغتصب رضيعة في شهرها السادس بمراكش

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بلا رحمة.. أب لثلاثة أطفال يغتصب رضيعة في شهرها السادس بمراكش
 

أخبارنا المغربية - محمد الحبشاوي 

اهتزت ساكنة دوار الكدية بمراكش، منتصف الأسبوع الجاري، على نبأ اغتصاب رضيعة في شهرها السادس، من طرف شخص متزوج وأب لثلاثة أطفال.

وحسب مصادر محلية، فقد تقدمت والدة الطفلة بشكاية مستعجلة للعناصر الأمنية التابعة للدائرة 16، اتهمت فيها أحد جيرانها بالاعتداء الجنسي على ابنتها الرضيعة.

وتابعت نفس المصادر، أنه وبأمر من النيابة العامة، تحرك رجال الأمن على وجه السرعة لمنزل المشتبه به، حيث تم إلقاء القبض عليه واقتياده للدائرة الأمنية للتحقيق معه بشأن الاتهام الموجه إليه.

وأشارت ذات المصادر إلى أن المصالح المختصة بولاية أمن مراكش، قامت بمرافقة الأم ورضيعتها إلى المستشفى الجامعي محمد السادس، حيث تم إخضاع الطفلة الضحية لفحوصات طبية دقيقة كشفت عن تعرضها لاعتداء جنسي من طرف المتهم.

وفي سياق متصل، اعتبرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، فرع مراكش-المنارة في بيان لها، أن ما وقع للرضيعة "جريمة لا يمكن وصفها إلا بالوحشية والهمجية والانتهاك الجسيم لحقوق الانسان"، مضيفة أنها "جريمة لا تقل بشاعةً عن مصادرة الحق في الحياة".

وعبرت الهيئة الحقوقية عن "دعمها لوالدة الضحية، واستعدادها بكل الوسائل المشروعة بما فيها حقها في الانتصاف القضائي ومؤازرتها أمام القضاء".

وحمّلت الجمعية "المسؤولية للدولة والقضاء في جرائم الاغتصاب وكل الانتهاكات المتعلقة بالعنف والاستغلال الجنسي للأطفال، بسبب التساهل مع مرتكبي هذه الانتهاكات والجرائم"، وفقا لتعبير البيان، الذي اطلعت عليه أخبارنا.

وطالبت جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان بإجراء "تغيير جذري للقانون الجنائي عبر اعتبار البيدوفيليا وكل أشكال العنف الجنسي ضد الطفلات والأطفال جرائم تتطلب أقصى درجات من العقاب".

وأكدت الجمعية في ختام البيان على مطالبها بمطابقة القوانين المحلية مع الاتفاقيات والبروتوكولات الدولية ذات الصلة بحماية حقوق الطفل، ووضع مدونة لحقوق الطفل منسجمة والمعايير الدولية لحقوق الانسان.

مجموع المشاهدات: 18808 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (13 تعليق)

1 | حميد
مواطن
باسم الله الرحمان الرحيم اما بعد الوحشية في ابشع صورها لكن الدي لم افهمه كيف تركت هده الرضيعة حتى يعتدي عليها هدا المجرم و هو فقط جارهم اين كانت الام مع العلم انها رضيعة ولا يجب ان تغارق امها
مقبول مرفوض
12
2023/05/20 - 08:17
2 | Hicham ben taieb
بصراحة
هاد النوع من الجرائم يستاهل المؤبد بدونواي فرصة للخروج!
مقبول مرفوض
7
2023/05/20 - 09:02
3 | Simoop
اين هو الحكم بالاعدام ..هناك نوع من البشر غير قادر على العيش داخل المجتمع وذالك بارتكابهم جرائم فظيعة مثل هذه ومثل القتل العمد لذلك الحكم بالاعدام يمكن المجتمع من التخلص من هؤولاء المجرمين .
مقبول مرفوض
13
2023/05/20 - 09:04
4 | حنان
بروكسل
يااااااااااا ربي السلامة الدعوة ماعجاباش
مقبول مرفوض
5
2023/05/20 - 09:37
5 | عادل
الإعدام ؟
مثل هذه الجرائم تسائل خصوم عقوبة الإعدام. من جعلوا انفسهم أرحم و أعلم من الخالق سبحانه وتعالى.
مقبول مرفوض
10
2023/05/20 - 09:54
6 | محمد
التحقيق العقلاني و الشفاف أولا
على حسب الحالة الاجتماعية و الأفكار السائدة في المجتمع المغربي فإن مشكل هذه صغيرة مشكل يمس كل المواطنين و الإنسانية جمعاء، أطالب جميع موظفي الداخلية في التحقيق مع الأم أولا لكيلا تكون جريمة كيدية ثم مع هذا المريض النفسي إذا لم تتبث براءته مع الحكم عليه بأقصى العقوبات .
مقبول مرفوض
-1
2023/05/20 - 10:19
7 | Salim
لاحول ولاقوة الابالله
هذا مريض نفساني ليس له موضع داخل المجتمع وجزاءه هو الإعدام لانه أصبح عالة على المجتمع. لا حول ولاقوة الابالله
مقبول مرفوض
6
2023/05/21 - 06:45
8 | متسائلة
دور الام
بغيت نعرف طفلة ديال ستة أشهر فين كانت حتى اغتصابها هاد الوحش وفين كانت الأم فهاد اللحظة حيت مايمكنش رضيعة ديال ستة أشهر كانت فالزنقة او كانت فالمنزل لوحدها هناك غموض فالقضية
مقبول مرفوض
9
2023/05/21 - 10:27
9 | حمزة
لا يصدق
يجب اقصى العقوبات في حق هذا المخلوق والضرب من حديد كل من سولت له نفسه الاعتداء على الاخرين
مقبول مرفوض
2
2023/05/21 - 11:01
10 | Driss
لمن المسؤولية
طفلة ذات ستة اشهر ؟اين كانت؟عادة ستكون في احظان امها. حاة غريبة
مقبول مرفوض
5
2023/05/21 - 11:42
11 | بوخروبة
المسؤولية
هذا لايعفي الوالدين من تحمل المسؤولية ...فكيف تترك رضيعة عمرها 6شهرا للجيران دون مراقبة هذا يسمى إهمال وأظن أن قوانين بعض الدول تقوم بسلب الأطفال في هذه الحالة وإعطائها لمن سيقوم بحمايتها .
مقبول مرفوض
5
2023/05/21 - 01:31
12 | عبد الله الحر
بدون عنوان
عقوبة واحدة ووحيدة هي الكفيلة بوضع حد للعبث بأعراض الناس وهي الأخطاء الأخطاء الأخطاء وسترون العجب العجاب ستتوقف بصفة نهائية عملية الاغتصاب هنا وهناك شريطة أن يخضع الكل لهذه العقوبة سواء كان رئيسا أو مرؤوسا
مقبول مرفوض
1
2023/05/21 - 02:57
13 | محمد
غير ممكن
أشك والله اعلم ربما مؤامرة كيدية
مقبول مرفوض
0
2023/05/21 - 05:52
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة