الرئيسية | حوادث وقضايا | مرة أخرى..تلميذة تضع حدا لحياتها بتطوان

مرة أخرى..تلميذة تضع حدا لحياتها بتطوان

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مرة أخرى..تلميذة تضع حدا لحياتها بتطوان
 

أخبارنا المغربية - تطوان

اهتزت مدينة تطوان قبل قليل من مساء اليوم الثلاثاء، على وقع حادثة انتحار تلميذة، بعدما أقدمت على وضع حد لحياتها برمي نفسها من الطابق الخامس لمنزل عائلتها الكائن بشارع تدغين بحي "طنجاوة".

وحسب مصادر  "أخبارنا" فإن الواقعة استنفرت العناصر الأمنية بولاية أمن تطوان، حيث انتقلت عناصر الشرطة القضائية والعلمية لعين المكان، وتم فتح تحقيق مفصل في انتحار التلميذة البالغة من العمر 15 سنة. 

وتضيف المصادر عينها، أنه بعد معاينة الجثة، أمرت النيابة العامة المختصة بنقل جثتها إلى مستشفى سانية الرمل من أجل عرضها على التشريح الطبي.

ورجحت نفس المصادر، أن يكون سبب انتحار الشابة راجع إلى توصلها بخبر حصولها على نقاط متدنية في امتحانات الجدع المشترك الأولى ثانوي، الأمر الذي دفعها إلى وضع حد لحياتها بهذه الطريقة المأساوية.

وتابعت ذات المصادر، أن تعميق التحقيق في الواقعة سيمكن من تحديد دوافع وملابسات هذا الحادث المؤلم.

مجموع المشاهدات: 41734 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (10 تعليق)

1 | عبدالله
الامتحان
شهادة البكالوريا لا تذخل أحدا الي الجنة واي شهادة كيف ما كان نوعها دنيوية لا علاقة لها باجر الآخرة التقوا الله ياعباد الله في أولادكم علموا أولادكم الدين فمن لم يتعلم الدين تعليمه لا يساوي شيء
مقبول مرفوض
92
2024/06/11 - 09:26
2 | Tazi
البقاء لله
إنا لله وإنا إليه راجعون ولا نملك إلا أن نقول لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. اللهم ارحمها واغفر لها وأكرم نزلها ووسع مدخلها يا رب العالمين واجعل مثواها الجنة وارزق أهلها الصبر والسلوان وارزقهم صبر المؤمنين المحتسبين آمين آمين آمين.
مقبول مرفوض
43
2024/06/11 - 10:09
3 | Hicham ben taieb
تمهلوا
واحد الام لقات بنتها (14 سنة) كتشاطي فالواتساب مع واحد المراهق حيديت ليها تلفون البنت هددتها ترمي براسها من البالكون .. البنت كنعرفها مأدبة و بعقلها ماشي هبيلة ... خس الاباء و الامهات يتكلموا مع ولادهم ويحاولو يتفهموهم وماينساوش ره حتى هموالآباء دازو من هذ الطريق
مقبول مرفوض
-12
2024/06/11 - 10:12
4 | said
الدوافع..البعد عن الدين.
لاارى دافعا من أجله يضع الشخص حدا لحياته إنتحارا أكثر من البعد عن الدين. لاحول ولاقوة الا بالله..عندما كانت المدرسة تضع التربية الإسلامية في المرتبة الأولى كان الانتحار قليل.ولما صارت المدرسة تدرس الديوثية صار الانتحار برقم مهول
مقبول مرفوض
46
2024/06/11 - 10:46
5 | ابوسارة
تحذير
لاحول ولاقوة الابالله ... بغض النظر عن الظروف التي دفعت إلى ارتكاب هذا العمل المحرم شرعا فيجب التحذير مما يعيش فيه الشباب من ضياع وانصياع والبعد عن الدين وعن القيم الدينية والرضى بقضاء الله وقدره ...
مقبول مرفوض
31
2024/06/11 - 10:48
6 | Tariq Laâyoune
أرأيتم وسمعتم ان سياسة البلاد التعليمية....
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. ماذا تنتظر من من أطفال يعرفون كلمة رسب منذ الطفولة. أرأيتم ماذا أعطت سياستكم الفاشلةرفي التعليم والتربية. الأباء لا يتحملون المسؤولية بل البرامج والمناهل والبيداغوجيات البدائية التي أصبحنا عليها في هذا المجتمع. أنظروا إلى كوكب اليابان يا من قضت فرنسا على احلامنا وأحلام أبنائنا.
مقبول مرفوض
25
2024/06/11 - 11:24
7 | Kw
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اول مسؤول على هذه الأوضاع التي وصل إليها التلميذ هي الأسرة. ايها الأباء أيتها الأمهات الله سبحانه و تعالى أعطاكم نعمة الذرية لتحسنوا التربية على الدين الإسلامي و المبادئ السمحة و القيم. و في حالة انفصال الأباء بسبب الطلاق مثلا فهناك طلاق زوج و زوجة و لا طلاق الأبناء. و شكرا.
مقبول مرفوض
7
2024/06/12 - 09:17
8 | يوسف
ناقوس الخطر يدق
حالات الانتحار المتزايدة في المجتمع تدق ناقوس الخطر . لاشك أن شبابنا يعيش ضغوطات مثلما يعيشها العديد من أفراد المجتمع ،لكن أن يصل الأمر إلى الاستهانة بالانتحار والتفكير فيه بمجرد حدوث أزمة أو صدمة فلا شك أن هناك حالات خواء أو فراغ روحي منتشرة وسط الناس ،اتقوا الله في شبابنا ،علموهم الارتباط بالله سبحانه ،وضحوا لهم الغاية من وجودنا في الحياة ،علموهم ثقافة مواجهة الصدمات و حل المشكلات، التفاؤل والحافز عنصرين مهمان في حياتنا [قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا ]
مقبول مرفوض
6
2024/06/13 - 08:06
9 | واحد من الناس .
فاجعة الانتحار .
هل أصبح الانتحار بسبب الباكالوريا موضة في المغرب . فيا للهول !!.
مقبول مرفوض
2
2024/06/13 - 04:00
10 | سيف
التهور
الله يعفو على الناس اللي حصل فالخاوي ينتحر مهزلة دنيوية رجعو لله يناير مهما كان المشكل او الفشل
مقبول مرفوض
0
2024/06/15 - 03:44
المجموع: 10 | عرض: 1 - 10

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة