الرئيسية | شاشة أخبارنا | بالرغم من المنع ...مواطنون يتحدون حالة الطوارئ وينظمون احتفالات بوجلود بأكادير

بالرغم من المنع ...مواطنون يتحدون حالة الطوارئ وينظمون احتفالات بوجلود بأكادير

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

مجموع المشاهدات: 4358 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (9 تعليق)

1 | Bouazza
هذا يسمى ب هجيج و مجيج. ما هذه معنى هذه الفوضى ،و ما معنى احتفالات بوجلود و الله تخلف وجهل تام في عقول هذا النوع من البشر الحيواني ،لعنة الله عليكم إلى يوم الدين .
مقبول مرفوض
0
2020/08/02 - 12:21
2 | إيماعيزن
إيماعيزن يسيؤون لأسيادهم إيمازيغن الأحرار.
مقبول مرفوض
0
2020/08/02 - 01:30
3 | Amin
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
تتذكرون طنجة ايام عيد الفطركانت مدينة هادءةً ولما خرجوا فءة من الهمج يستخفون من الوباء والتحذير لاحظتم ما وصلوا اليه الان لهذا حذاري يا اناس اكادير حتى الان مازلتم تنعمون بالحرية وشواطءها لا تبكون اذا ما اصابتكم مصيبة لقدر الله فهي نتيجة تهوركم وتخلفكمً اما زلتم تحتفلون بهذه الخرافات حسبي الله ونعم الوكيل
مقبول مرفوض
0
2020/08/02 - 03:05
4 | مصطفى
أمازيغي حر
هذا استهتار.
تخلف.
جهل مركب.
عدم مسؤولية.
تغيير لخلق الله تعالى.
نجاسة.
خرق للقوانين
.
.
.الخ
هؤلاء لا يمثلون الثقافة الأمازيغية في شيء مجرد اوباش. ما أقبحها من عادة.يجب الضرب من حديد.
مقبول مرفوض
0
2020/08/02 - 05:43
5 |
التخلف
هذا ما نسميه بالتخلف .هاد الناس مزال موصلو حتى القرون الوسطى
مقبول مرفوض
0
2020/08/02 - 07:01
6 | متتبع
راي حر
في الأزمات و النوائب و الأوبئة تظهر العزائم القوية و مدى الرقي الفكري و الثقافي لدى الشعوب و الأمم .....فالبارحة سرقوا الأغنام ليتقربوا بها الى الله ....و اليوم يخرجون جماعات كالقطعان يتمسحون بجلودها و يرقصون في طقوس وثنية لم تبقى إلا عند الأقوام البدائية في غياهب إفريقيا أو في أدغال الأمازون
مقبول مرفوض
0
2020/08/02 - 07:18
7 | مواطن غيور
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
اللهم اِرْاف بِنَا
مقبول مرفوض
0
2020/08/02 - 07:54
8 | مبارك البيضاء
الأمية و الجهل في انتشار مستمر و بانتشارهما ستنتشر الأوبئة و الأمراض في المجتمع المغربي و من بينها وباء كورونا الذي يحصد يوميا الآلاف من الضحايا عبر العالم
مقبول مرفوض
0
2020/08/02 - 09:27
9 | مراد
هذا فقط نتاج لما حصدت الدولة من أعمالها ، شعب جاهل ، الفقر ، الأمراض ، الفساد بكل أنواعه .
فلا تستغربون وما خفي اعظم .
البلد - الشعب = أدغال
مقبول مرفوض
0
2020/08/03 - 08:22
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

شاشة أخبارنا

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0