الرئيسية | دولية | بعد توقع موجة حر قياسية ..رفع مستوى التأهب إلى اللون البرتقالي في 60 إقليما بفرنسا

بعد توقع موجة حر قياسية ..رفع مستوى التأهب إلى اللون البرتقالي في 60 إقليما بفرنسا

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
بعد توقع موجة حر قياسية ..رفع مستوى التأهب إلى اللون البرتقالي في 60 إقليما بفرنسا
 

تم رفع مستوى التأهب إلى اللون البرتقالي في 60 إقليما فرنسيا، وذلك بسبب موجة الحرارة التي تجتاح فرنسا حاليا. 

 

وأبقى معهد الأرصاد الجوية الفرنسي على 59 إقليما في حالة التأهب البرتقالي بسبب موجة الحر. وتقع هذه الأقاليم في الجنوب الغربي للبلاد، إضافة إلى إقليم إيل دو فرانس وكذلك في المنطقة الوسطى. 

 

وأشار معهد الأرصاد الجوية الفرنسي إلى وضع ثلاثة أقاليم في حالة التأهب البرتقالي بسبب العواصف الرعدية، وإقليمين آخرين بسبب العواصف والحرارة معا. 

 

وتم، ليلة الثلاثاء، تسجيل أرقام قياسية لدرجات الحرارة الدنيا في فرنسا، حيث بلغت الحرارة الدنيا خلال الليل 24,8 درجة مائوية في مدينة بوردو و24,6 درجة بتولوز و25,1 درجة في جارس، محطمة الرقم القياسي الذي سجل في شهر غشت 2003 بفارق درجة مائوية. كما تم تحطيم أرقام قياسية أخرى في دوردونيي ولوت وغارون وتارن وغارون وشارنت ماريتيم. 

 

ونتج عن موجة الحرارة الاستثنائية هذه ارتفاع في معدل استهلاك الكهرباء حيث تتوقع شبكة توزيع الكهرباء الفرنسية أن يبلغ الاستهلاك رقما قياسيا بعد غد الخميس. وأشارت الشبكة إلى أنها تتوقع أن يبلغ الاستهلاك ذروته يوم الخميس عند الساعة الواحدة زوالا ليصل إلى 59 ألف ميغاوات، أي أكثر ب8 في المائة منه الأوقات الطبيعية. 

 

من جهة أخرى، وفي إطار مكافحة تلوث طبقة الأوزون الناجم عن موجة الحرارة، تم وضع ترتيبات جديدة متعلقة بحركة السير ابتداء من اليوم الثلاثاء في عدة مدن فرنسية. 

 

ففي إيل دوفرانس مثلا، تم منع 4,7 ملايين سيارة، أي ما يعادل 60 بالمائة من عدد السيارات التي تجوب شوارع فرنسا، من السير على الطريق المداري A86 بسبب ارتفاع كبير متوقع لتلوث الأوزون ابتداء من اليوم الثلاثاء في العاصمة الفرنسية وضواحيها. 

 

ويعرض المخالفون لهذا الإجراء الجديد أنفسهم لغرامات يمكن أن تصل إلى 135 أورو بالنسبة للشاحنات و68 أورو للسيارات الخفيفة. 

 

ومن أجل تشجيع الفرنسيين على ركوب وسائل النقل الجماعية وثنيهم عن استخدام سياراتهم، وضع إقليم إيل دو فرانس عرضا تحفيزيا صديقا للبيئة يتمثل في شراء تذكرة نقل بسعر 3,80 أورو تمكن من ركوب كافة وسائل النقل الجماعية بصفة غير محدودوة. 

 

وتعيش فرنسا منذ أمس الإثنين على وقع موجة حرارة جديدة هي الثانية في أقل من شهر. 

مجموع المشاهدات: 691 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة