الرئيسية | متفرقات | الدورة ال40 لسوق السفر العالمي بلندن : المكتب الوطني المغربي للسياحة يدشن تصميما جديدا لجناح من الجيل الجديد

الدورة ال40 لسوق السفر العالمي بلندن : المكتب الوطني المغربي للسياحة يدشن تصميما جديدا لجناح من الجيل الجديد

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font

 

دشن المكتب الوطني المغربي للسياحة ، اليوم الاثنين، خلال الدورة ال40 لسوق السفر العالمي في لندن (وورلد ترافل ماركيت) تصميما جديدا للجناح الذي سيكون هو نفسه حاضرا في جميع المعارض الدولية للسياحة للموسم 2019 -2020 .

ويطمح الجناح الجديد للمغرب إلى تحسين صورة وجهة المملكة و ضمان رؤية أفضل لمناطق و فاعلين مغاربة .

و يعطي الجناح ، الذي يمتد على مساحة 525 متر مربع، زخما جديدا لمبادرات الترويج السياحي للبلاد على الصعيد الدولي ، تماشيا مع الاستراتيجية الجديدة الحديثة و المبتكرة و التي أطلقها خلال الشهور الأخيرة المكتب الوطني المغربي للسياحة .

و قال المدير العام للمكتب الوطني المغربي للسياحة عادل الفقير ، "لقد أردنا إظهار مغرب يتحرك ، مع الحفاظ على احترام التقاليد "

و أضاف انه "في الوقت ذاته، قمنا بتصميم فضاءات ملاءمة أكثر بالنسبة للمهنيين ، إذ تمكنهم من إبراز وجهاتهم ومنتجاتهم بطريقة فعالة ، كما تشجع على تواصلهم مع شركائهم الأجانب".

و يتوفر جناح الجيل الجديد المرقمن بالكامل، على أحدث التجهيزات التكنولوجية من قبيل شاشة عرض متطورة و منصات تفاعلية و ملصقات بتقنيات حديثة بديلا عن الملصقات الإشهارية الكلاسيكية .

وتم تسليط الضوء في هذا الرواق على المناطق المغربية. و عبر جميع مهنيي السياحة الحاضرين اليوم في لندن عن ارتياحهم و إعجابهم بهذا الفضاء الجديد المخصص لهم بالكامل.

و يتوافق ، من جهة أخرى ، هذا الرواق مع المعايير المعتمدة اليوم من خلال التقليص من بصمة الكاربون سواء على مستوى بنائه أو اللوجيستيك .

وبحسب المكتب الوطني المغربي للسياحة سيكون جناح الجيل الجديد خلال هذه السنة بصمة العلامة السياحية للمغرب و سيكون حاضرا في كافة المعارض الدولية للسياحة. و يعتبر سوق السفر العالمي منصة للقاء و التبادل بين المسؤولين و العارضين حول آفاق التعاون و الشراكة في الصناعة السياحية . ويتيح أيضا للمهنيين إمكانية عقد لقاءات تواصلية و تشكيل شبكات و لاسيما إبرام صفقات او اتفاقيات شراكة . وتعرف الدورة ال40 لسوق السفر الدولي مشاركة أزيد من خمسة آلاف عارض قدموا من أزيد من 180 بلدا ، من بينها المغرب . و تشكل هذه التظاهرة السياحية أيضا مناسبة بالنسبة للمسؤولين و المهنيين المغاربة بالقطاع للقاء العديد من صناع القرار و الزبناء ووكلاء الأسفار الدوليين و إبراز المؤهلات التي تزخر بها وجهة المغرب المفضلة لدى السياح البريطانيين .


مجموع المشاهدات: 337 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة