الرئيسية | متفرقات | خطوات عملية لتحقيق النجاح كمتداول فوركس

خطوات عملية لتحقيق النجاح كمتداول فوركس

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
خطوات عملية لتحقيق النجاح كمتداول فوركس
 

النجاح في سوق الفوركس ليس شيئًا يحدث بين عشية وضحاها أو دون بذل جهد واكتساب الخبرة بمرور الوقت، فتداول الفوركس ليس طريقًا مختصرًا للحرية المالية الفورية، بدلا من ذلك، فإنه يتطلب العمل الجاد والوقت لتنمية رأس المال الخاص بك.
أن تصبح متداول محترفًا أو بدوام كامل هو الحلم النهائي، ومع ذلك، لا يتمكن الكثيرين من النجاح كمتداول بدوام كامل، نظرًا لأن النجاح كمتداول بدوام كامل يعتمد على تطوير عقلية صبورة والانضباط في تداولاتك.
أهم شيء يجب أن تفهمه قبل أن تصبح متداولًا بدوام كامل هو أنه لا توجد وعود أو ضمانات بجني ملايين الدولارات من خلال تداول العملات الأجنبية، ولا يوجد حل سريع لكي تصبح متداولًا ناجحًا بدوام كامل، إذا كنت مهتمًا بمعرفة كيفية تحقيق النجاح كمتداول فوركس بدوام كامل سنحدد لاحقًا الخطوات الحاسمة التي يجب عليك اتخاذها.


تأكد من أنك تعرف أساسيات الفوركس
الخطوة الأولى لتصبح متداولًا بدوام كامل هي التعرف على أساسيات الفوركس، فبدون معرفة الأساسيات لن تتمكن من إجراء صفقات ناجحة، يجب أن تكون معرفتك وتعليمك في مجال تداول الفوركس جيدة ومعرفة مواعيد فتح البورصات العالمية بتوقيت غرينتش بمجرد أن تفهم ما هو سوق الفوركس وأساليب التداول الأساسية المستخدمة وسبب وجود السوق، سوف تبدأ في الحصول على نتائج أفضل من خلال التداول بأموال حقيقية.


إتقان استراتيجية فعالة لتداول العملات الأجنبية
المفتاح لتصبح متداولًا مربحًا باستمرار هو إتقان خطة تداول، وهذا هو كل ما يتطلبه الأمر، لكن إتقان استراتيجية فعالة لتداول العملات الأجنبية قد يستغرق سنوات، بمجرد إتقان خطة تداول واحدة يمكنك إضافة أخري، حتى تتمكن من تطوير أسلوب التداول الخاص بك، وتعتبر أفضل استراتيجية لتداول العملات الأجنبية التي هي الأسهل بالنسبة لك لفهمها.
لا تجبر نفسك على تعلم استراتيجية محددة لأنك رأيت شخصًا آخر يستخدمها وحقق النجاح، يجب أن تكون جريئًا وتشق طريقك نحو النجاح بنفسك لأن كل شخص يختلف عن الآخر وله شخصية وقدرات تفكير مختلفة، ولهذا السبب يوجد العديد من استراتيجيات تداول العملات الأجنبية المختلفة، لا تخف من اتخاذ الطريق الطويل لتحقيق الربحية، يجب أن يكون دافعك هو أن تصبح متداولًا بدوام كامل بغض النظر عن المدة التي تستغرقها للوصول إلى هناك.
يسلك متداولو الفوركس الأكثر نجاحًا طريقًا طويلًا لتحقيق الربحية نظرًا لأنهم يجربون مفاهيم مختلفة قبل اعتماد أي منها، من المهم دراسة تقنيات واستراتيجيات التداول المختلفة إذا كنت ترغب في إتقانها.


كن واقعيًا وصادقًا مع نفسك
أحد أهم الجوانب لكي تصبح متداولًا بدوام كامل هو أن تكون صادقًا وواقعيًا مع نفسك، وهذا يعني فهم ما هو ممكن في الوقت الحالي وعدم إجراء صفقات أكبر من حجم حساب التداول الخاص بك، على سبيل المثال: إذا كان لديك حساب تداول بقيمة 2000 دولار أمريكي، فأنت لا تزال بعيدًا عن أن تصبح متداولًا بدوام كامل في الوقت الحالي.
عليك أن تعلم أنه لا ينبغي عليك المخاطرة بأموال أكثر مما يمكن تحمل خسارته في التداول، إذا كان لديك حساب تداول صغير فيجب عليك إجراء صفقات أصغر، تعد إدارة المخاطر جزءًا كبيرًا من تداول العملات الأجنبية، ويجب عليك فقط إجراء عمليات التداول بالأموال التي تشعر بالارتياح للمخاطرة بها أو خسارتها.
لا تقلق بشأن كسب أموال أقل من هدفك المحدد أو الفشل في تحقيق الثراء السريع في البداية، لأن هذا هو ما يمنع معظم متداولي الفوركس بدوام كامل من النجاح، يجب أن ينصب تركيزك على إجراء صفقات جيدة وتنمية حساب التداول الخاص بك ببطء.


التداول التجريبي
بمجرد إتقان استراتيجية التداول الخاصة بك وتطوير خطة تداول قوية لاستكمالها، يجب عليك اختبارها على حسابات التداول التجريبية، لا يهتم الكثير من المتداولين بالتداول التجريبي لأنهم يشعرون أنهم لا يحتاجون إلى القيام بذلك، ومع ذلك، فإن التداول التجريبي مهم للغاية إذا كنت تريد أن تصبح متداولًا بدوام كامل، لأنه يساعدك على التعرف على منصة التداول وهذا أمر مهم لجميع المتداولين الطامحين بدوام كامل، حيث يرتكب الكثير من المتداولين أخطاء سخيفة وذلك ببساطة لأنهم ليسوا على دراية بمنصة تداول العملات الأجنبية.
يجب على متداولي الفوركس الجادين التدرب على الصفقات التجريبية حتى يتمكنوا من تحسين استراتيجية التداول الخاصة بهم وتحقيق ربحية ثابتة لمدة 3 أشهر على الأقل قبل التداول بأموال حقيقية، يوصى أيضًا بالتداول التجريبي لأنه لا يتضمن أي مشاعر.


إدارة المخاطر
يجب أن تكون أولويتك الأولى هي إدارة المخاطر إذا كنت تخطط لأن تصبح متداول فوركس بدوام كامل، أفضل متداولي الفوركس بدوام كامل يفعلون شيئًا واحدًا أفضل من البقية وهي الإدارة الفعالة للمخاطر، إنهم لا يرتكبون أخطاء سخيفة عند التداول وهذا ما يميز متداول الفوركس المحترف المتفرغ عن الباقي.
تعد إدارة المخاطر في غاية الأهمية لأنه إذا لم تقم بإدارة المخاطر الخاصة بك وخسرت أموالًا أكثر مما تستطيع تحمل خسارته فلن تتمكن أبدًا من تنمية حسابك، يجب أن تفهم حجم المركز وقوة المخاطرة والمكافأة وهما عنصران حاسمان لإدارة المخاطر في سوق الفوركس.
لا يستطيع متداولو الفوركس الهواة إدارة مخاطرهم، وهو أحد الأسباب الرئيسية لفشلهم في تحقيق أرباح ثابتة، السبب الذي يجعلهم يتحملون الكثير من المخاطر هو أنهم لم يعثروا على نظام التداول "المثالي" الخاص بهم، وبدون استراتيجية تداول فإنهم يقومون بصفقات محفوفة بالمخاطر بلا هدف وينتهي بهم الأمر بخسارة المال.


علم نفس التداول
الخطوة الأخيرة لتصبح متداولًا بدوام كامل هي فهم سيكولوجية التداول للمتداولين المحترفين ومعرفة كيفية تعاملهم مع التداول، يعتبر المتداولون الهواة أكثر عرضة للمقامرة في الأسواق، بينما ينظر المتداولون المحترفون إلى التداول كعمل تجاري ولن يتحملوا سوى المخاطر المحسوبة، عندما تكون جديدًا في التداول يمكنك أن تبتعد كثيرًا إذا فزت بصفقتين متتاليتين، ومن ثم، فمن المحتمل أن ترتكب خطأً سخيفًا وتخسر كل الأموال التي كسبتها في الصفقات السابقة.
لن يرتكب المتداولون المحترفون هذا الخطأ أبدًا لأنهم منضبطون ولا يتأثرون إذا فازوا بصفقتين أو خسروا اثنتين من الصفقات على التوالي.


في الختام: هذه هي الخطوات الستة التي يجب على كل متداول أن يمر بها، على الرغم من أنه من السهل كتابة مقال عنها إلا أن كل خطوة هي عالم كامل.
ستشكل كل خطوة تحديًا لك كمتداول وستحتاج إلى الكثير من التجربة والخطأ واكتساب الكثير من الخبرة قبل أن تتمكن من البدء في تحقيق الربح والعمل كمتداول بدوام كامل.

مجموع المشاهدات: 3298 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة