الرئيسية | اقتصاد | عجز كبير للسكنيات بالمغرب وفائض أكبر لدى المنعشين

عجز كبير للسكنيات بالمغرب وفائض أكبر لدى المنعشين

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
عجز كبير للسكنيات بالمغرب وفائض أكبر لدى المنعشين
 

أخبارنا المغربية - محمد اسليم 

شكلت وضعية سوق العقار بالمغرب موضوعا للندوة التي نظمتها رابطة الاقتصاديين الاستقلاليين، أول أمس الأربعاء بالدار البيضاء، وحملت العديد من الأرقام والمؤشرات المقلقة للمتتبعين، والتي خلصت في مجملها إلى أن القطاع يعيش وضعية أو بالأصح وضعيات جد صعبة. 

أولى الأرقام أشارت لتراجع فرص العمل في القطاع بحوالي 70 ألف منصب ما بين 2011 و2014 وحدها. كما أشار العرض الذي قدمه رئيس الرابطة عبد اللطيف معزوز إلى تراجع إنتاج السكن بـ51 في المائة منذ 2011، رافقه تراجع كبير في استهلاك مادة الإسمنت بـ3 ملايين طن في الثمانية أعوام الأخيرة. 

معزوز أشار كذلك لمفارقة أنه في الوقت الذي وصل فيه العجز على مستوى المساكن إلى 400 ألف، بلغ عدد المساكن غير المأهولة (الفارغة) مليوني وحدة، حسب أرقام رسمية، مليونا منها عبارة عن مخزون من الشقق تراكم لدى المنعشين العقاريين وبات من الصعب بيعه. 

فارق متنام بين العرض والطلب يفسر حسب الخبراء والمهنيين بعدم وضوح الرؤية لدى وزارة الإسكان والتعمير وسياسة المدينة، ما يضع الفاعلين الاقتصاديين في حالة انتظارية متواصلة،  إلى جانب العرض غير المستجيب لانتظارات الأسر، خصوصا الطبقة الوسطى والتي يغيب العرض الكافي والمستجيب لخصوصياتها،  وحرص منعشين على تحقيق هوامش ارباح خيالية، ما ينعكس سلبا على الأسعار، وطبعا شروط التمويل والتي تعد عنصرا معيقا لفئات واسعة دون إغفال مشاكل الجودة، وعدم احترام آجال التسليم، وعدم مهنية الإنعاش العقاري، والإكراهات الجبائية المرعبة للمشترين المحتملين، إلى جانب ضعف الدعم الحكومي لبعض المشاريع الرائدة... 

ويقترح معدو الدراسة إتباع نهج جهوي، لتحديد الجهات التي لديها حاجة حقيقية للسكن الإجتماعي، والتي تشكل أقطاب جذب للمنعشين العقاريين، مع الحفاظ على النظام الضريبي الحالي في جهات محددة، لخلق فرص الشغل واللجوء إلى شركات البناء المحلية واستعمال مواد بناء محلية كذلك، كما تقترح مساكن بأثمنة معقولة لفائدة الطبقة المتوسطة، في إطار عقد شراكة بين القطاع الخاص والقطاع العام، بشروط تفضيلية ومواصفات تراعي انتظارات تلك الطبقة... 

مشاكل بالجملة ومقترحات متعددة، ليبقى المواطن (المستهلك) يعيش رفقة بعبع سكن يكبر يوما عن يوم، بعيدا عن حلول حقيقية تفك أزماته وتحقق أمله في العيش بكرامة، وهذا ما يفسر التكاثر المهول للعشوائيات والصفيحيات والتي باتت ملاذا لكثيرين بينهم أطر أحيانا هربا من طرقة آخر شهر ترهب كثيرين... 

 
مجموع المشاهدات: 7455 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (6 تعليق)

1 | مصاصي الدماء
اتقوا الله في هذا الشعب
يالطيف يالطيف يالطيف
لديهم اصرارعلى مص دم المواطن لآخر قطرة.
لايهمهم الا الريع والربح السريع.
إضافة إلى التلاعبات بالقوانين والغش في مواد البناء،والله في بعض الحالات وكأنها شقق كارطونية،تصاوب السقف يطيح الحيط،الضو يتقطع تصاوبو يبداو الجعاب ديال الما يقطرو،......
ويعذبوك قبل مايسلموها ليك حتى يسعروك ويجهلوك، وحتى تسكن فيها ويبقاو يخرجو ليك شي حوايج عمرك فكرتي فيهم،خلص هادي،باقا ليك هادي ماخلصتيهاش....حتى تهبل.
كهرهت الشفارة والبزنازة ديال هاد البلاد وحاقد عليهم وقلبي والله كحل عليهم.
الله ينتقم منهم
مقبول مرفوض
1
2019/05/17 - 12:53
2 |
البيع بالتمليك حل
مقبول مرفوض
0
2019/05/17 - 12:53
3 | خربوش
مافيا
حينما تشاهد أثمنة العقار في المغرب تصاب بالذهول والإحباط شقة 52متر ب25مليون؟!
مقبول مرفوض
1
2019/05/17 - 01:32
4 | عبدي
مافيا العقار
أغلب هذه المجمعات السكنية لاترقى إلى المستوى شقق ضيقة كعلب الوقيد+ غلاء فاحش إضافة إلى غش في البناء...
مقبول مرفوض
0
2019/05/17 - 01:41
5 | مواطن
المضاربون العقاريون قطعوا الطريق على زبناء السكن الاقتصادي المغلوبين على أمرهم ليضاعفوا الأرباح دون مراعاة مستوى الدخل الفردي للأسر الفقيرة وبالتالي افسدوا القطاع الذي أصبح عبارة عن سوق مزاد مفتوح لمن يدفع أكثر . فكيف يعقل أن تقوم الشركات بإشهار شقق بثمن تفضيلي 25 مليون سنتيم بدون تسبيق لكنها في الواقع شقق تكلفتها يتحملها المشتري ب 50 مليون سنتيم بسبب الضرائب والفوائد المرتفعة . واقع أصبح معروفا لدى الجميع لا المستثمرين ولا الزبناء حصيلته كساد وتراجع للعقار وأزمة كبيرة تنتظر الحلول الناجعة في أقرب وقت .
مقبول مرفوض
0
2019/05/17 - 01:49
6 | محمد خالد محمد
القانون العقاري المغربي عاقر
القانون العقاري عاقر وعقيم ولا يحمي المستغفلين واللوبي الربوي يريد احتكار السكن والاراضي واستغلال المغاربة من المهد الى اللحد وان يعيشوك عذاب قبر الدنيا كما نقول قبل قبر الآخرة بعد الموت بل حتى حين يموت المغربي عليه ان يدفع ثمن شبر وجوج صبوعا 1000 درهم للقبر وهذا من وضع وانجازات الاخوانزية كلاب النار
مقبول مرفوض
0
2019/05/17 - 05:34
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع