الرئيسية | اقتصاد | ما هي السيناريوهات المحتملة لما بعد 20 أبريل التاريخ المبدئي لنهاية حالة الطوارئ الصحية بالمغرب؟

ما هي السيناريوهات المحتملة لما بعد 20 أبريل التاريخ المبدئي لنهاية حالة الطوارئ الصحية بالمغرب؟

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ما هي السيناريوهات المحتملة لما بعد 20 أبريل التاريخ المبدئي لنهاية حالة الطوارئ الصحية بالمغرب؟
 

أخبارنا المغربية : المهدي الوافي

ينتظر المغاربة بفارغ الصبر حلول 20 من أبريل المقبل، وهو الموعد المبدئي لرفع حالة الطوارئ الصحية التي أقرتها الحكومة منذ 20 من مارس الماضي لمواجهة تفشي فيروس كورونا، إلا أن ما يجب التأكيد عليه هو أن إنهاء هذا الوضع الاستثنائي يبقى نظريا فقط ومرتبطا أساسا بتطور الحالة الوبائية ببلادنا.

الحكومة لازالت تدرس حاليا وبدقة بالغة السيناريوهات التي قد تتخذها انطلاقا من التاريخ المذكور أعلاه، لكون الأمر يتعلق بقرار مصيري قد تكون له تبعات خطيرة على صحة المغاربة وعلى الاقتصاد الوطني والسلم الاجتماعي ككل، وبالتالي فإن خطوة غير محسوبة قد تتسبب في كارثة لا قدر لها.

المعطيات التي حصلت عليها أخبارنا المغربية تقول أن الحكومة بمختلف مكوناتها تميل إلى تمديد فترة الطوارئ الصحية، خاصة وأنه حالات الإصابات المؤكدة بفيروس كورنا لازالت تواصل ارتفاعها مع توسيع دائرة الاختبارات، وبالتالي فإن اختفاء البؤر أو محاصرتها قبل 20 من أبريل يبقى أمرا مستبعدا في الوقت الحالي، وبالتالي فإن رفع الحجر في هذا التاريخ قد يؤدي إلى لنتشار كبير للعدوى وبالتلي فإن كل الجهود التي بذلت ستذهب سدى، وسنعود بعدها إلى مرحلة جديدة من الحجر الصحي قد تدوم أشهر الصيف.

كما أن الخبراء الاقتصاديين يفضلون أن يتم تمديد حالة الطوارئ إلى غاية متم ماي المقبل، عندئذ ستكون فرص السيطرة على انتشار الفيروس أكبر بكثير، وبالتالي يمكن أن تعود الحياة بشكل تدريجي إلى طبيعتها تزامنا مع فصل الصيف الذي سيشهد رواجا اقتصاديا كبيرا سيعيد تدوير عجلة الاقتصاد الوطني وسيمكن المستثمرين ومهنيي العديد من القطاعات من تعويض الخسائر التي يتكبدونها حاليا.

العائق الوحيد أمام هذا الطرح هو شهر رمضان الذي بات على الأبواب والذي يستغله المغاربة في العبادات وكثرة التردد على المساجد وبعده عيد الفطر والذي سيكون بلا طعم إن حرم المواطنون من صلة الرحم وزيارة الأهل والأحباب، حيث سيكون من المستحيل على القوات العمومية الإبقاء على تدابير الحجر الصحي، وهنا يأتي الطرح الأكثر واقعية، حيث ستقوم الحكومة بتمديد حالة الطوارئ الصحية من 20 أبريل الجاري وإلى غاية أول أيام العشر الأواخر من رمضان، إذ سيكون بإمكان المغاربة أداء صلاة التراويح في المساجد طيلة الليالي العشر المباركة، وبعدها سنحتفل جميعا وبشكل طبيعي بحلول عيد الفطر.

لكن كل ما ذكر يبقى مجرد احتمالات لا أقل ولا أكثر، يتحكم فيها مدى التزام المواطنين وبشكل صارم بتدابير حال الطوارئ الصحية خلال 3 أسابيع المقبلة، فهي الكفيلة بتجاوز هذه المحنة التي يمر من المغرب في الوقت الحالي.

مجموع المشاهدات: 47740 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (27 تعليق)

1 | Said
K
الصحة اولا، اتركوا العواطف جانبا...
مقبول مرفوض
7
2020/04/01 - 01:31
2 | مغربي غيور
بيدينا نرفعو حالة الطوارئ
زيادة ضبط الشارع لأقصى درجة هو الكفيل بالسيطرة على الفيروس مع مراقبة المستشفيات التي قد تصبح بؤر الفيروس كما وقع في ايطاليا.كنتمنا من لمغاربة يلتازمو بنسبة 100% باش منخسروش أرواحنا و الناس لي عزاز علينا و بلادنا و تكون التكلفة الاقتصادية قليلة و ترجع الحياة من جديد.اللهم ارفع عنا البلاء
مقبول مرفوض
5
2020/04/01 - 01:39
3 | صبار
الصبر
من قال لكم اننا ننتظر 20 أبريل بفارغ الصبر، نحن في المنزل الى ان نرى من منا يصبر اكتر هل الحكومات ام المواطنون ، اراك لشي 8 شهور
مقبول مرفوض
1
2020/04/01 - 01:51
4 | عبذالكريم
تعقيب
هذا وقت العقلانية وليس وقت دغدغة العواطف
مقبول مرفوض
1
2020/04/01 - 01:58
5 | مح
التمديد حفل للنفس
شهر رمضان المبارك لا يعد عائقا بل هو من الشهور التي يعبد فيها الله ويتقرب فيها مع الصيام أحد أركان الإسلام الخمسة أما التراويح فيمكن إقامتها في أي مكان لأن حفظ النفس واجب شرعا والنصوص قرأنية لا غبار ولا جدال فيها الله رؤوف بعباده يحرص على سلامتهم ولا يلقي بهم إلى التهلكة
مقبول مرفوض
9
2020/04/01 - 02:20
6 | Yoyo
الصحة اولا
على الجميع التجند ضد الوباء،فيمكن للمرء التعبد وقيام الليل خلال شهر رمضان او غير رمضا ببيته،على الناس مراجعة انفسهم ،هل في رمضان نصبح مسلمين،الحجر الصحي فرصة لمراجعة النفس والضمير، واعتقد انه يتعين فرض حجر صحي كلي خلال الاسبوعين القادمين
مقبول مرفوض
2
2020/04/01 - 02:27
7 | عمر 83
كورونا
من المستبعد جدا أن يرفع الحظر يوم 20 أبريل .وكل المؤشرات و البروتوكولات المعمول بها في متل هاته الحالات تتحدت على تلاتة أشهر على أقل تقدير لعدة أسباب علمية .زيادة أن بلادنا مرتبطة بشكل كبير مدى تطور الأمور بالدول الأروبية في إقتصادها وهدا شيء عادي.كل المؤشرات عندهم تدل بأن رفع الحظر التدريجي وإمكانية بداية تقييم وحصر حالات الوباء ستكون في شهر يونيو.لدلك المغرب لن يختلف عنهم وسيقوم بنفس الخطوات بالرفع التدريجي.ونتمنى السلامة في الأخير للجميع
مقبول مرفوض
2
2020/04/01 - 02:35
8 | Moh
كم هي جيدة هذه الطواريء.. اتمنى ان تبقي عالميا الى الأبد...سيتطهر موكب الارض وسننعم بالسلم والامن ..وسنتمر في التقليل من الاستهلاك الى ادنى مستوياته...ستعود الطيور الى بحيراتها التي طمرناها بالاسفلت والاسمنت..سنتعلم ان لا شيء اكثر ضرورة واهميةمن الغداء والدواء دووومي يا طواريء دومي فالكون كله محتاج لحسناتك
مقبول مرفوض
2
2020/04/01 - 02:39
9 | زاكي
عقلانية؟
كتبت "وهنا يأتي الطرح الأكثر عقلانيةوهو .....عيد الفطر"سؤالي من يقول أن هذا سيكون عقلاني...لو إكتفيت بسرد الإحتمالات كان المقال سيكون كافيا ...
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 02:45
10 | مواطن
الخطة الوحيدة
هناك خطة واحدة ووحيدة
القعود في المنازل لمدة ثلاثة اشهر واستمرار انتشار الامن والجيش في الشوارع والضرب بيد من حديد على المخالفين
اما اسطوانة الاقتصاد والعيد ورمضان فلا تصلح الان نتركها لبعد انتهاء الحجر الصحي (ثلاثة اشهر)
افهموها جيدا يرحمكم الله
مقبول مرفوض
1
2020/04/01 - 03:26
11 |
ليلة القدر
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 03:55
12 | عادل
رمضان هو الصيام

فالاشياءالاخرى تأتي من بعد
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 03:56
13 | مواطن
متتبع
التمديد لامفر منه الى غاية متم شهر رمضان لأن طيلة هذا الشهر الحركة تنقص وستكون مناسبة لركون السكان في الأحياء الشعبية في منازلهم وبالتالي التحكم في والوضعية
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 04:00
14 | كاروتي
الدولة لا تريد ان يبتعد المغاربة كثيرا عن المساجد والعبادة لانها الوسيلة الوحيدة لحكم الشعوب المتخلفة التي تقدس خرافات الأديان. خرجوا صليو التراويح وبعدها الجائحة الكبرى والإنقراض وديك الساعة شوفو التراويح واش غادا تنفعكوم هي ورب التراويح
مقبول مرفوض
-6
2020/04/01 - 04:05
15 | مواطن
التمديد
إذا كان التمديد في صالح المواطنين فيجب تطبيقه
أما صلة الرحم ورمضان فهذا ليس سببا لرفع الحجر
الصحي .الإعداد لازالت تتوالى .الصبر وسيأتي الفرج أن شاء الله
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 04:07
16 | فهمي
همس
فلكل حادث حديث .فالمخلوق عليه أن يتفاعل مع تأثيرات الخالق للأسف أن هناك مجموعة من الدول التي تعتبر نفسها مالكة الكون فعندما دق العلماء ناقوس الخطر للتلوث الذي يخرب التوازن الإيكولوجي لم تعر لذلك اهتمام ،لابد من التدبير المعقلن للبيئة مصدر الهواء والماء و...و...
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 04:12
17 | عبد الجبار
تحلیل سابق لأوانه
لاداعي للسرعة واستباق الأحداث لأننا لازالت أمامنا عشرون یوما والله أعلم مالذي ستحمله وهذه السیناریوهات یمکن أن تتبذل وتتغیر في رمشة عین تطرقوا إلی مواضیع یمکن أن تفیدنا جمیعا في ظل هذه الظروف وارتکونا من هذه التخمینات التي لا تستند علی أیة مبررات ۔الجراٸد الإلکترونیة أصبحت تعج بالمقالات الفضفاضة التي لا تسمن ولا تغني من جوع اختاروا المواضیع المفیدة وابتعدوا عن التسابق في نشر الخزعبلات عطیونا الی کاین شي مفید ۔
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 04:37
18 | فعل خير
المحمدية
الحجر الصحي تم الحجر الصحي ياخوتي المغاربة لابغيتو نخرج في رمضان
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 04:43
19 | عبدالمالك
راي
الله ورسوله اعلم.فهل كان احد منا ينتظر حالة الطوارىء ببلدنا؟ فمن منا انتظر اغلاق المقاهي والاندية الترفيهية ..الخ.و..؟. ..الخ.لدا فسيناريو المستقبل بيد الله.نتمنى خيرا ان شاء الله.
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 04:53
20 | سنفور غضبان
لا للحجر المتواصل
والله مايكون شي رواج في صيف، كلشي مقسح مادياً اما لمهجرين... كما تعامل تعامل ... أحسن حل فيً نظري هو التداول... أسبوعين حجر و أسبوعين فتح الحدودً و حياة عادية
مقبول مرفوض
0
2020/04/01 - 06:23
21 | بشروا
Positive
كل هذه الاحتمالات تظل في علم الغيب. ولكن انا يقيني ان رب السماوات والارض سيرفع عن البلاء قريبا انشاء الله. ربما تقع معجزة بيولوجية و يختفي الفيروس في لمحة عين و يمكن ضم هذه الفرضية للاحتمالات المذكورة في المقال. نصيحة للجميع بشروا ولا تنفروا و ان مع العسر يسرا انشاء الله.
مقبول مرفوض
1
2020/04/02 - 02:14
22 | مروان
علي المغرب والمغاربة ان يلتزموا بيوتهم حتي التيقن لايجب ان نتخد قرارا غير قرار الدولة اطاليا واسبانيا تعسفًا وتكبروا والآن هم في حصلة من بعد حجر صحي الي حجر تاني حتي نخرج صفر حالةان شاء الله
مقبول مرفوض
0
2020/04/02 - 02:36
23 |
الدولة بنفسها لاتعلم بتاتا ماسيحدث في المستقبل وأعتقد أن المغرب أقل الدول إصابة في العالم
كونها تتزايد بالعشرات فقط والاوضاع مستقرة ببلدنا ومن وجهة نظري ستتنتهي حالة الطوارئ خلال الوقت المحدد أو قبل ذلك
مقبول مرفوض
0
2020/04/03 - 11:53
24 |
الدولة بنفسها لاتعلم بتاتا ماسيحدث في المستقبل وأعتقد أن المغرب أقل الدول إصابة في العالم
كونها تتزايد بالعشرات فقط والاوضاع مستقرة ببلدنا ومن وجهة نظري ستتنتهي حالة الطوارئ خلال الوقت المحدد أو قبل ذلك
مقبول مرفوض
0
2020/04/04 - 02:28
25 | رغد الجناتي
وجهة نظري تجاه انتهاء حالة الطوارئ 20 أبريل
من وجهة نظري ستتنتهي حالة الطوارئ في أقرب وقت ممكن.والمغرب الحمد لله وبفضل مجهودات الدولة بصفة عامة فإننا من بين الدول الأقل تفشي لفيروس كورونا، كما أن عدد الإصابات يتزايد بوتيرة متباطئة بالعشرات وبالتالي سينتهي هذا الوضع بإذن الله في أقرب وقت ممكن. :)
مقبول مرفوض
0
2020/04/04 - 02:37
26 | بنت الجنوب
اجبار حجر صحي
يجب على الدولة فرض حجر صحي شامل على جميع المواطنين والمحلات التي بقيت مفتوحة والاسواق و تكتفي بفتح مرة في الأسبوع فقط وعلى المواطنين اقتناء كافة المشتريات الكافية وتظل اسبوعية فقط
مقبول مرفوض
0
2020/04/05 - 01:46
27 | بنت الجنوب
اجبار حجر صحي
يجب على الدولة فرض حجر صحي شامل على جميع المواطنين والمحلات التي بقيت مفتوحة والاسواق و تكتفي بفتح مرة في الأسبوع فقط وعلى المواطنين اقتناء كافة المشتريات الكافية وتظل اسبوعية فقط
مقبول مرفوض
0
2020/04/05 - 01:48
المجموع: 27 | عرض: 1 - 27

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع