الرئيسية | اقتصاد | أزمة "كورونا"..انخفاض غير معهود للدرهم مقابل الأورو والدولار

أزمة "كورونا"..انخفاض غير معهود للدرهم مقابل الأورو والدولار

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أزمة "كورونا"..انخفاض غير معهود للدرهم مقابل الأورو والدولار
 

أخبارنا المغربية ـ الرباط

 أفاد بنك المغرب بأن سعر صرف الدرهم انخفض بـ 4,56 في المائة مقابل الأورو، وبـ 3,40 في المائة مقابل الدولار، وذلك خلال الفترة ما بين 26 مارس و01 أبريل الجاري.

وأبرز البنك المركزي، في مذكرة حول مؤشراته الأسبوعية، أنه لم يتم خلال هذه الفترة إجراء أي مناقصة في سوق الصرف، مضيفا أنه، إلى غاية 27 مارس 2020، بلغ صافي الاحتياطيات الدولية 248,9 مليار درهم، بارتفاع نسبته 2,9 في المائة من أسبوع إلى آخر، وب 9,4 في المائة على أساس سنوي.

وأشار بنك المغرب إلى أنه ضخ ما مجموعه 33,7 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب عروض. وباحتساب مبلغ 58,6 مليار درهم على شكل معاملات لإعادة الشراء، و 2,3 مليار درهم المخصصة في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والصغيرة والمتوسطة، ومبلغ 4,6 مليار درهم المقدمة في شكل مبادلة للصرف، فإن الحجم الإجمالي للتدخلات بلغ 99,2 مليار درهم.

وأبرزت المذكرة أن المعدل البنكي خلال هذه الفترة استقر عند 2 في المائة في المتوسط، فيما سجل الحجم اليومي للمبادلات 4,1 مليار درهم، مشيرة إلى أن بنك المغرب ضخ مبلغ 18 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام، خلال طلب العروض ليوم 01 أبريل (تاريخ الاستحقاق 02 أبريل).

وبخصوص نشاط البورصة، أوضح المصدر ذاته أن مؤشر "مازي" سجل انخفاضا بنسبة 2,7 في المائة، لينخفض بذلك أداؤه منذ بداية السنة إلى 20,9 بالمائة، موضحا أن هذا التطور الأسبوعي في المؤشر المرجعي يعكس، أساسا، الانخفاضات المسجلة في المؤشرات القطاعية لـ"البناء ومواد البناء" بـ 4,9 في المائة، و"الأبناك" بـ 3,6 في المائة، و"الاتصالات" بـ 3 في المائة.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الحجم الإجمالي للمبادلات استقر في 788,2 مليون درهم مقابل 983,9 مليون درهم خلال الأسبوع المنصرم، مسجلا أنه في السوق المركزية للأسهم، بلغ الحجم اليومي المتوسط 157,3 مليون درهم بعد 196,7 مليون درهم.

 
مجموع المشاهدات: 22262 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (3 تعليق)

1 | ناقد
يلعب
المغرب يلعب باسعار الدرهم كيف يشاء ..التعويم و التحرير فقط على الاوراق.....
في هده الظرفية التجارة متوقفة و المصانع و الحدود مغلقة فمن مصلحة المغرب خفض قيمة الدرهم لتشجيع المهاجرين على تحويل الاموال الى ارض الوطن علما ان خزينة الدولة تربح درهم مجانا عن كل واحد يوروا...
اعتقد انه على المغرب ادا ارادة التنمية و التقدم عليه خفض نسبة الدرهم الى 1€=12درهم و سبيتفيد من :
وفرة احتياط العملة الصعبة عن طريق تحويلات المهاجرين و المستتمريين
تشجيع تصدير المنتوجات الوطنية الى الخارج خصوصا الفلاحية منها
خلق مناصب شغل عبر الاستتمارات الاجنبية و الجالية
فقط المغرب سيتدرر من اتمنة السلاح و المواد التي لا حاجة لنا بها
مقبول مرفوض
-1
2020/04/05 - 04:47
2 | بهلول
أمر عادي
هذا أمر مفروغ منه وعادي وتحمي.لتكون لم عملة قوية يلزم يكون اقتصاد قوي.ولو ثم تعويم الدرهم كليا لكانت الحالة افضع.ومع غياب العملة مع انخفاض السياحة وموارد الجالية المغربية بالخارج وضعف المخزون النقدي. فماذا تنتظرون؟؟؟؟!!!
مقبول مرفوض
0
2020/04/05 - 04:53
3 | توفيق
المحاسبة قبل القروض
سيصبح الدرهم المغربي مثل الجنيه المصري نظرًا للسياسات والحسابات الفاشلة لبعض المسؤولين على القطاع المالي والبنكي ويتحمل المسؤولية الكاملة رئيس الحكومة ووالي بنك المغرب الذين ركعوا لصندوق النقد الدولي وبعض المؤسسات المالية التي تقوم بإقراض المغرب وهم في الحقيقة يقومون باغراقنا وستذكرون ماأقول لكم والسلام.
مقبول مرفوض
1
2020/04/05 - 05:40
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

أقلام حرة