الرئيسية | اقتصاد | 3000 عامل مغربي بسبتة المحتلة يطالبون بفتح الحدود لتفادي فقدان وظائفهم

3000 عامل مغربي بسبتة المحتلة يطالبون بفتح الحدود لتفادي فقدان وظائفهم

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
3000 عامل مغربي بسبتة المحتلة يطالبون بفتح الحدود لتفادي فقدان وظائفهم
 

أخبارنا المغربية ـ تطوان

دعا آلاف العمال المغاربة من ساكنة مدينة تطوان والنواحي ، إلى إعادة فتح الحدود البرية مع مدينة سبتة لاستئناف أنشطتهم المهنية في الثغر المحتل، بعد إغلاق قارب الأربعة أشهر بسبب جائحة كورونا.

وأشار أصحاب هذه المبادرة في رسالة مفتوحة إلى ولاية مدينة تطوان ، أن حوالي 3000 شخص لا يمارسون التهريب المعيشي ولديهم عقود عمل وانخراط الضمان الاجتماعي، مهددون بفقدان وظائفهم في ظل غياب أي معطيات رسمية حول تاريخ فتح المعبر الحدودي.

كما أكد الموقعون على الرسالة التي تطرقت إليها وكالة "إيفي" الاسبانية، أنه بالاضافة إلى إعالة أسرهم ، لديهم إلتزامات أخرى مرتبطة بأقساط الأبناك في مدينة سبتة .

وأوضح منسق هذه المبادرة ، مصطفى فزاكة ، أن الكثير من ساكنة المنطقة يعملون بسبتة منذ حوالي 20 عامًا، كنجارين أو ميكانيكيين أو عمال بناء أو في قطاع الخدمات، ولديهم تصاريح عمل تسمح لهم بعبور الحدود يوميًا والعودة إلى منازلهم بعد الظهر على الجانب المغربي من الحدود.

 

 

 

مجموع المشاهدات: 2375 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع