الرئيسية | اقتصاد | مجلس إدارة الشركة المركزية لإعادة التأمين يطّلع على مخطط التحول الجديد للشركة "معا لتحويل المستقبل" ويتدارس تعيين مُسَيِّرَيْن مستقلّيْن

مجلس إدارة الشركة المركزية لإعادة التأمين يطّلع على مخطط التحول الجديد للشركة "معا لتحويل المستقبل" ويتدارس تعيين مُسَيِّرَيْن مستقلّيْن

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
مجلس إدارة الشركة المركزية لإعادة التأمين يطّلع على مخطط التحول الجديد للشركة "معا لتحويل المستقبل" ويتدارس تعيين مُسَيِّرَيْن مستقلّيْن
 

أخبارنا المغربية : الدار البيضاء

اطّلع مجلس إدارة الشركة المركزية لإعادة التأمين، خلال اجتماعه يومه الجمعة 25 شتنبر 2020 تحت رئاسة السيد عبد اللطيف زغنون، المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير، على مخطط التحول الجديد للشركة للفترة 2021-2023، تحت شعار: «معا لتحويل المستقبل» (Transform Tomorrow Together).

ويندرج هذا المخطط الممتد على ثلاث سنوات، الذي يستهدف تعزيز تموقع الشركة المركزية لإعادة التأمين وتسريع نموها، في استمرارية مخطط التحول الثاني STRONG II الذي وصل إلى نهاية أجله. 

وتجدر الإشارة إلى أن مخطط التحول الثاني STRONG II، يهدف إلى ترسيخ التموقع الريادي للشركة المركزية لإعادة التأمين على الصعيد الوطني في مجال إعادة التأمين ووضعها على سكة الريادة على الصعيد الإقليمي. وقد تمت هيكلة مخطط STRONG II، بشكل خاص، في أربعة محاور: 

§ النمو ووضوح الرؤية المستقبلية؛

§ الخبرة التقنية وتدبير المخاطر؛

§ براعة العمليات وإرضاء العملاء؛

§ ثقافة المقاولة وتحسين نمط التسيير. 

مع إتمام تنفيذ مخطط التحول STRONG II، طورت الشركة المركزية لإعادة التأمين رقم معاملات إضافي بقيمة 191 مليون درهم (2017-2018). خلال هذه الفترة، جَددت الشركة المركزية لإعادة التأمين كذلك تصنيفها بدرجة ’ AAA (mar) ‘ بأفق ’ مستقر ‘ من طرف Fitch، ونقطة ++B (جيد) بأفق مستقر من طرفAM Best. 

كما اعتمدت الشركة الجيل الأخير لأداة تدبير مخاطر المقاولة ERM، وأطلقت "أكاديمية الشركة المركزية لإعادة التأمين"، الشيء الذي مكن من تعزيز دور الشركة المركزية لإعادة التأمين، باعتبارها الفاعل الأول في قطاع إعادة التأمين بالمغرب، كمركز للخبرة التقنية في خدمة شركات التأمين على الصعيدين الوطني والإقليمي، خاصة في إفريقيا والشرق الأوسط. 

كما تضمن مخطط STRONG II بلورة دفتر إجراءات جديد وتنفيذ أمثل لمراحل تحسين جودة الخدمة المقدمة للشركاء، خصوصا مع صياغة ميثاق الالتزام بالخدمة في السوق المغربية والمرصد النصف سنوي لإرضاء الزبون. 

وأخيرا، فيما يتعلق بثقافة المقاولة وتحسين نمط التسيير، مكن تعزيز نظام الشركة لتدبير الموارد البشرية من تقليص معدل تواتر تبديل الموظفين بنسبة %50 ما بين 2018 و2020، كما تطورت ثقافة المقاولة في اتجاه مرونة أكبر في تدبير المشاريع.  

مخطط التحول 2021-2023: دفعة جديدة صوب تحقيق طموحات الشركة المركزية لإعادة التأمين 

تثمينا لإنجازات مخطط التحول STRONG II وأخذاً بالاعتبار للسياق الحالي للشركة المركزية لإعادة التأمين، يتوخى المخطط الجديد « Transform Tomorrow Together »، زيادة على إتمام الأوراش الأخيرة ل STRONG II والأخذ بعين الاعتبار لمختلف توصيات المجلس الأعلى للحسابات، تعزيز المكانة الميدانية للشركة المركزية لإعادة التأمين وتسريع نموها بشكل فعلي في المغرب وعلى الصعيد الدولي.

ويحمل هذا المخطط الجديد للتحول كذلك الهدف التاريخي للشركة المركزية لإعادة التأمين ويساهم في تنمية سوق التأمين والحصول على شروط أفضل لجميع العمليات الوطنية لإعادة التأمين من أجل تقليص النفقات التي يؤديها البلد بالعملة الصعبة.

وتمت هيكلة هذا المخطط الاستراتيجي الجديد على شكل 4 دعامات و8 محاور. 

مسيرين مستقلين جدد 

خلال دورته المنعقدة يوم 25 شتنبر، تدارس مجلس إدارة الشركة المركزية لإعادة التأمين تعيين مسيًرَيْن مستقلين، ويتعلق الأمر بخبيرين دوليين في عالم إعادة التأمين، وذلك في أفق اقتراح المصادقة على تعيينهما على أنظار الجمع العام المقبل. 

ويتوفر كلا الخبيرين، وهما السيد جان كازانوفا والسيد كريستيان مونيس، على تجربة طويلة وخبرة أكيدة في قطاع التأمين وإعادة التأمين، والتي تتماشى كليا مع طموح الشركة المركزية لإعادة التأمين بأن تصبح فاعلا إقليميا من الصف الأول.

تخرج جان كازانوفا من معهد محاسبي التأمين/الاكتواريين، وهو أيضا إحصائي من معهد الإحصاء بباريس وحاصل على ماجستير في إدارة الأعمال من المعهد الأوروبي لإدارة الأعمال (INSEAD). كما شغل العديد من مناصب المسؤولية في كبريات شركات التأمين وإعادة التأمين الدولية، مثل الصندوق المركزي لإعادة التأمين، وأوديسي لإعادة التأمين (Odyssée re SA) بفرنسا، ومجموعة شركات التأمين الوطنية (GAN). وهو متخصص في إعادة تأمين الممتلكات والمسؤوليات (IARD) ، وسبق للسيد كازانوفا أن أنجز مهمة طويلة حول الكوارث الطبيعية في تايلاند من شتنبر 2012 إلى يونيو 2014 لصالح الصندوق المركزي لإعادة التأمين (CCR).

من جانبه، تخرج السيد كريستيان مونيس من المدرسة العليا للعلوم الاقتصادية والتجارية (ESSEC) ومن كلية وارتون لإدارة الأعمال (جامعة بنسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية). ويتوفر السيد مونيس على مسار مهني دولي طويل، خاصة لدى مجموعة "الشركة التجارية لإعادة التأمين" (SCOR). وهو اليوم مستشار في مجال إعادة تأمين فرعي الحياة وغير الحياة في أوروبا وآسيا.

حول الشركة المركزية لإعادة التأمين 

تأسست الشركة المركزية لإعادة التأمين عقب الاستقلال الوطني، خلال سنة 1960، من طرف صندوق الإيداع والتدبير، لتصبح أول شركة لإعادة التأمين في المغرب، وذلك بهدف مواكبة الأوراش الكبرى في البلاد وإعادة تأمين الأخطار المرتبطة بالمشاريع. 

وتحتل الشركة المركزية لإعادة التأمين اليوم موقع الريادة في السوق المغربية لإعادة التأمين وتلعب دور المستثمر المؤسساتي من خلال مساهمتها في إبقاء أقساط التأمين داخل البلاد وتعبئة الادًخار لفائدة الاقتصاد الوطني. 

باعتبارها الفاعل التاريخي في مجال إعادة التأمين على الصعيد الوطني، وبفضل تجربتها الطويلة وخبرتها ومعرفتها الجيدة بالأسواق الدولية لإعادة التأمين، فإن الشركة المركزية لإعادة التأمين تضع السوق المغربية في منأى عن التقلبات التي تعرفها الأسواق الدولية في مجال شروط إعادة التأمين. 

تدير الشركة المركزية لإعادة التأمين محفظة عملاء تضم 300 زبون وتمارس نشاطها في أزيد من 50 دولة، خاصة في إفريقيا والشرق الأوسط والهند والصين. 

على المستوى الدولي، تعد الشركة المركزية لإعادة التأمين من بين أعرق شركات إعادة التأمين في إفريقيا والشرق الأوسط، وتتوفر على ثلاث مكاتب اتصال (رواندا، مصر، كوت ديفوار)، وساهمت بشكل فعلي في إحداث العديد من المنظمات الإقليمية وفي نشاطها، مثل الاتحاد العام العربي للتأمين والمنظمة الإفريقية لإعادة التأمين. كما ساهمت في خلق شركات إقليمية مثل الشركة العربية لإعادة التأمين والشركة الإفريقية لإعادة التأمين، وذلك منذ مراحل الدراسات التي أدت إلى إنشاء هذه المؤسسات، مرورا بالانخراط فيها كعضو مؤسس ومساهم في رأسمالها. 

وتتولى الشركة المركزية لإعادة التأمين أيضا تدبير المركز الإفريقي لأخطار الكوارث

(ACCR : African Center of Catastrophe Risks)، وذلك في إطار انخراطها في المنظمة الإفريقية للتأمين(AIO)، إضافة إلى تجمع النقل الجوي التابع للفيدرالية الأفرو-آسيوية للتأمين وإعادة التأمين(FAIR) منذ عام 1989. 

خلال سنة 2019 أصدرت الشركة المركزية للتأمين 2017.28 مليون درهم من أقساط التأمين الصادرة، وبلغت نتيجتها الصافية 277.91 مليون درهم. 

وصُنفت الشركة المركزية لإعادة التأمين أول شركة لإعادة التأمين في إفريقيا من حيث النتائج الصافية، كما صُنفت في المرتبة الثالثة من حيث رقم المعاملات برسم سنة 2018 من طرف مجلة أطلس (Atlas Magazine) المتخصصة في قطاع التأمين في إفريقيا والشرق الأوسط. وتم نشر هذا الترتيب على هامش الجمع العام لفدرالية شركات التأمين المؤسسة وفق القانون الوطني الإفريقي (FANAF)، والذي انعقد خلال الفترة من 17 إلى 20 فبراير 2020 في لبروفيل بالغابون.

وأخيرا، جددت الشركة المركزية لإعادة التأمين تنقيطاتها لدى وكالات التصنيف الدولية خلال سنة 2020.

هكذا جددت "فيتش راتينج" تنقيطها للشركة المركزية لإعادة التأمين بمنحها « AAA (Local Scale) »، والتي تعد النقطة الأعلى التي منحتها فيتش على الصعيد الوطني بالمغرب، مؤكدة على الصلابة والملاءة المالية للشركة المركزية لإعادة التأمين.

كما حافظت وكالة AM Best على الأفق المستقر للشركة المركزية لإعادة التأمين وجددت منحها رتبة B++(Good) التي تعكس، حسب الوكالة الدولية للتنقيط في قطاع التأمينات، صلابة حصيلة الشركة المركزية لإعادة التأمين (التي صنفت قوية من قبل AM Best) وكذلك أدائها العملياتي ونموذجها التجاري المحايد وتدبيرها لمخاطر المقاولات بشكل مناسب.

مجموع المشاهدات: 459 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة