الرئيسية | اقتصاد | الجزائر في ورطة جديدة بعد مطالبتها بتعويض مالي ضخم لصالح شركة بترول بريطانية

الجزائر في ورطة جديدة بعد مطالبتها بتعويض مالي ضخم لصالح شركة بترول بريطانية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
الجزائر في ورطة جديدة بعد مطالبتها بتعويض مالي ضخم لصالح شركة بترول بريطانية
 

أخبارنا المغربية: عبدالإله بوسحابة

في بلاغ لها، نشرته عبر بوابتها الرسمية، أكدت شركة "ساني هيل إينيرجي" البريطانية، أنها طالبت مجمع البترول الجزائري، المعروف بـ"سوناطراك"، بتعويض مالي ضخم، قدره 1 مليار دولار أمريكي، وذلك على خلفية إلغاء الأخير عقدا لتشغيل حقل غاز، يوجد جنوبي الجزائر.

واتهمت الشركة البريطانية، مجمع "سوناطراك" الجزائري، بالتصرف بطريقة "عدوانية وغير عقلانية" بعد إلغائه العقد، وفق تصريح لرئيس مجلس الإدارة "أنجيلو موسكوف"، نقلته صحيفة "الشروق" الجزائرية، أكد من خلاله أن: "هذا الإجراء يتعارض مع جهود الجزائر لجذب الاستثمار الأجنبي".

وقد أنهت شركة "سوناطراك" عقدها مع شركة "ساني هيل إينيرجي" البريطانية للتشغيل بالمشاركة في هذا الموقع الذي يقع على بعد 1100 كلم جنوب شرقي الجزائر، حيث استثمرت الشركة البريطانية مئات الملايين من الدولارات، حسب ما جاء في بيانها الصحفي الذي أكدت عبره أنها: "اعترضت على صلاحية إنهاء العقد، وبعد الحصول على الاستشارة القانونية، تعتزم متابعة جميع السبل القانونية قصد تعويضها عن فقدان مصلحتها"، مشيرة أنها: "كانت تمتلك 38.25% من مشروع عين تسيلا، من خلال فرعها المملوك بالكامل في تروسلتيك عين تسيلا، وإن شركة سوناطراك لم تعرض أي تعويض مالي".

وتعترض الشركة البريطانية على القرار وتعتزم اتخاذ إجراءات قانونية لاسترداد المبالغ المفقودة أو المليار دولار حسب تقديراتها. 


 

مجموع المشاهدات: 16079 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة