الرئيسية | اقتصاد | شركة عملاقة لتصنيع محركات الطائرات تضع حجر الأساس لمصنعها الجديد بالمغرب

شركة عملاقة لتصنيع محركات الطائرات تضع حجر الأساس لمصنعها الجديد بالمغرب

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
من الأرشيف من الأرشيف
 

أخبارنا المغربية ــ الرباط

وضعت الشركة الرائدة عالميا في تصميم وتصنيع وصيانة محركات الطائرات "برات آند ويتني كندا" (Pratt & Whitney Canada)، التابعة لشركة "آر تي أكس" (RTX)، اليوم الاثنين بالنواصر، حجر الأساس لمصنعها الجديد بالمغرب "برات آند ويتني المغرب" (Pratt & Whitney Maroc PWM)، والذي سيتولى إنتاج أجزاء مصنعة ثابتة وهيكلية لمختلف نماذج المحركات، بما في ذلك محركها من نوع (PT6).

وقد استلزم المصنع الجديد، الممتد على مساحة 12.000 متر مربع، استثمارا بقيمة 716 مليون درهم. ومن المتوقع أن يوفر 200 منصب شغل محلية بحلول عام 2030.

وأكد وزير الصناعة والتجارة، رياض مزور، في كلمة بالمناسبة، إن مشروع "برات آند ويتني كندا" يندرج في إطار تأهيل قطاع الطيران المغربي من خلال إدماج الأنشطة التكنولوجية المبتكرة والمتطورة.

وأضاف السيد مزور أن قرار " هذه الشركة العملاقة بالاستثمار في المغرب يعكس مدى ثقة المستثمرين في الصناعة المغربية وقدرتها التنافسية".

ومن جانبها، اعتبرت رئيسة شركة "برات آند ويتني كندا"، ماريا ديلا بوستا، أن اختيار المغرب تم بعد إجراء مقارنة متأنية بين العديد من المواقع العالمية المحتملة، بالنظر لمكانته كمركز لأبرز شركات الطيران العالمية بما فيها شركة "كولينز أيروسبيس" (Collins Aerospace التابعة لـ"آر تي أكس".

وقالت إنه "منذ الإعلان عن إطلاق هذا المشروع الاستثماري الكبير قبل أقل من عام، أحرزت (رات آند ويتني المغرب) تقدما سريعا في توظيف دفعة أولية من اليد العاملة المحلية، وذلك لضمان تشغيل المصنع الجديد بالكامل خلال العام المقبل". ومن جهته، أشاد رئيس التجمع الصناعي "ميدبارك"، حميد بن إبراهيم الأندلسي، باستضافة شركة "برات آند ويتني" في هذه المنطقة متعددة الخدمات والمخصصة بالكامل للطيران والصناعات التكنولوجية ذات القيمة المضافة، والتي طورها صندوق الإيداع والتدبير.

وأبرز أن استثمار فاعل عالمي رئيسي بهذا القطاع في المغرب يسهم في ترسيخ مكانة منظومة الطيران المغربية، ولا سيما في ضوء موقعها الاستراتيجي على أعتاب القارة الأوروبية، وقدرتها التنافسية العالية، عدا عن جودة خدمات "ميدبارك" وأهمية نموذج أعمالها.

وبدأت "برات آند ويتني المغرب" عملية التوظيف بدعم من المعهد المتخصص في مهن الطيران. علاوة على ذلك، انتهت "برات آند ويتني كندا" من تركيب 80 في المائة من الآلات الرئيسية في الموقع المؤقت ضمن منطقة "ميدبارك" الصناعية بغية دعم أنشطة التطوير.

ويتم تأسيس "برات آند ويتني المغرب" استنادا إلى مبادئ تحسين مستويات الكفاءة والجودة، والحد من التكاليف وتعقيدات العمل. كما تتبنى المنشأة ممارسات بيئية متقدمة. وبمجرد بدء نشاطها التشغيلي، ست تم "برات آند ويتني المغرب" مواقع التصنيع وسلاسل التوريد الحالية لشركة "برات آند ويتني كندا"، وستسهم في توفير الأجزاء لتلبية الطلب الكبير من الزبناء حول العالم. وأقيم حفل الافتتاح بحضور المدير العام لصندوق الإيداع والتدبير، خاليد سفير، والقنصل العام للولايات المتحدة الأمريكية بالدار البيضاء، ماريسا سكوت، وعامل عمالة إقليم النواصر، عبد الله شاطر، إلى جانب مدراء تنفيذيين في شركة "برات آند ويتني كندا"، وعدد من ممثلي منظومة الطيران المحلية.

 

مجموع المشاهدات: 11808 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

أقلام حرة