الرئيسية | مستجدات التعليم | وزارة "أمزازي" تصدر بلاغا جديدا تعلن فيه التغييرات التي ستطرأ على المنهاج الدراسي

وزارة "أمزازي" تصدر بلاغا جديدا تعلن فيه التغييرات التي ستطرأ على المنهاج الدراسي

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
وزارة "أمزازي" تصدر بلاغا جديدا تعلن فيه التغييرات التي ستطرأ على المنهاج الدراسي
 

أخبارنا المغربية ــ الرباط

أصدرت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي – قطاع التربية الوطنية، وثيقة “مستجدات المنهاج الدراسي للتعليم الابتدائي برسم الموسم الدراسي 2020-2021”.

وترتكز أهم هذه المستجدات على الانتقال السلس من ثمان وحدات في السنة الى ست وحدات بمجموع السلك تجاوبا مع مطلب التخفيف، و إدماج موضوعات جديدة وتجديد في محتوى ومنهجية تدريس العلوم والرياضيات والتربية المدنية والتاريخ والجغرافية على نفس النهج الذي عرفته إعادة هيكلة مادة التربية الإسلامية بالتعليم الابتدائي سنة 2016، فضلا عن تعزيز الحصة الزمنية الأسبوعية للعلوم وللتربية المدنية.

وهمت هذه المرتكزات كذلك تبني مقاربة جديدة لتدريس اللغة العربية باعتماد القراءة المبكرة في السنوات الأولى من السلك الابتدائي، والقراءة المقطعية ضمن مقاربة عملياتية لتعلم اللغة الأجنبية تنهل من الممارسات الفضلى عالميا، بالإضافة إلى تحديد تيمات مشتركة بين اللغات المُدَرَّسَة في نفس الفترة من السنة بالنسبة لكل مستوى دراسي مع تجديد في محتويات هذه التيمات من أجل جعل المتعلم ينخرط في مجتمع المعرفة ويدرك التحولات الكبرى التي يعرفها الاقتصاد والعلاقات الاجتماعية والتكنولوجيا.

وقد تمت بالتوازي مع هذا العمل إعادة كتابة كل الكتب المدرسية للسلك الابتدائي حسب مواصفات مضبوطة للجودة وتقويم صارم، إضافة إلى عقد ندوات وطنية للمفتشين على أربع محطات وتنظيم العشرات من الورشات واللقاءات الجهوية مع مضاعفة التكوينات للمدرسات والمدرسين.

وتأتي هذه الإجراءات حسب الوزارة في إطار المشروع المتعلق بتطوير النموذج البيداغوجي الذي انطلق تفعيله بالنسبة للمستويات الأولى من التعليم الابتدائي وكذا تزامنا مع إطلاق برنامج تعميم التعليم الأولي في شتنبر 2018.

وذكرت، أن هذا مشروع يتم إرساؤه بشكل متدرج، يعتمد ترصيد المكتسبات ويروم في نفس الآن التجديد والتطوير المستمرين للمناهج الدراسية وملاءمتها مع المستجدات المعرفية والتربوية والعلمية وذلك وفق التوجهات المحددة في مقتضيات القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي والرؤية الاستراتيجية 2015-2030.

وقد تم وضع الصيغة الإلكترونية لهذه الوثيقة رهن إشارة كافة المواطنات والمواطنين عبر البوابة الرسمية للوزارة www.men.gov.ma.

مجموع المشاهدات: 31321 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (23 تعليق)

1 | Slm
Slm
كل عام كتب جديدة....زعما كتزيدو فيها الجديد دائما ...اخر ما توصل له العلم ...؟ولا قراو بغريرة دبا رفعتو الايقاع ودوزو لمسمن والحرشة؟؟؟
مقبول مرفوض
1
2020/08/07 - 01:57
2 | مغربي
مغربي
مبقاتش في كثرة المصطلحات بقات في النتيجة
مقبول مرفوض
1
2020/08/07 - 02:04
3 | مهتم
تخفيف المنهاج
عن أي تخفيف يتحدثون نعم هناك تخفيف عددي في عدد الأسابيع كما يروجون له 8 أسابيع أصبحت 6 أسابيع . و لكن الدروس المبرمجة أصبحت مدمجة و مكدسة بشكل غريب كما أن الدروس المنزلة من المستويات عليا إلى المستويات الدنيا لا تتناسب و ادراكات المتعلمين ما عساي أن أقول سوى لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم
مقبول مرفوض
2
2020/08/07 - 02:09
4 | متتبع
التعليم
مازال الوزارة تتحدث عن الكتب المدرسية و المقررات الورقية في وقت تشهد غالبية دول العالم ثورة رقمية و منهاج تعليمي حديث يعتمد على التكنولوجيا المعلوماتية الحديثة ......لوبيات المكاتب و دور الطباعة و النشر و ميزانيات المقررات و صفقات المناهج لازالت تنهش أجساد الأباء و أولياء التلاميذ سنويا و تنهك قدراتهم المالية المنهوكة و المتهالكة أصلا .......آتقوا الله في عباد الله .....
مقبول مرفوض
1
2020/08/07 - 02:53
5 | عبداللطيف فاتح
مثل تجديد التربية الإسلامية !!! ذلك ليس تجديد بل تشتيت للتربية الاسلامية : كثرة المكونات بدون جدوى : استجابة / تزكية / اقتداء / قسط/ حكمة
مقبول مرفوض
1
2020/08/07 - 03:11
6 | مواطن محلي
مخرجات "مستجدات" الوزارة ومن خلالها الحكومة هو ما شاهدناه ولاحظناه من سرقة الاكباش بالحي الحسني ورمي "الكسابة" بالحجارة بالشمال....راكم غير كتزيدو في إغراق البلاد وتكليخ وتضبيع عباد الله المغلوبين على أمرهم.حسبنا الله ونعم الوكيل.
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 03:15
7 | سليم
التعليم مات عندما مات زمان ابن سينا وا فلاطون والخوارزمي ....اما الان لم يبقى سوى تعليم رودريغو وكمال من المكسك حتى تركيا عوض طلب العلم من المهد ال... ولكم التعىر والسلام
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 03:32
8 | نبيل
التخربيق
الزيادة في حصة الفرنسية وتدريسها من السنة الاولى هو الهدف الاساسي من هذا التخربيق الذي يسمونه اصلاحا اما تعزيز التربية البدنية والامازيغية فلكل يعلم انهما لاتدرسان ونقطتهما تمنح بشكل مضاعف امضوا في هذا التخربيق ففرنسا عليكم راضية
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 03:40
9 | Vara
التخفيف أم الزيادة
كان المقرر الدراسي يتكون من ثماني وحدات كل وحدة فيها أسبوعين من إرساء المموارد وأسبوع لدعم وهكذا في الحدة الثانية ثم أسبوعي التقويم والدعم .أي ما مجموعه 16 أسبوع لإرساء الموارد ومثلها أي 16أسبوع لدعم والتقويم. أما الآن فقد صار 24أسبوعا لإرساء الموارد و8أسابيع لتقويم والدعم.أي أن المقرر تم حشوه أكثر مع إنقاص في أسابيع الدعم المهمة في المقرر الدراسي. أي أن المجتهد والذكي وصاحب الإمكانيات يستطيع أن يواكب ويستوعب وبصعوبة .أما المتوسطي الإدراك والقليلي الإمكانيات سيزدادون في الأقسام في السنوات المقبلة.
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 03:47
10 |
في الحقيقة، التعليم عن بعد عرى على مستوى بعض الاساتذة و على منهجية الدراسة التي يتبعونها. المقرر طويل جدا و لاتمامه يضطر الاستاذ الى أن يمر مر الكرام على كل درس متجاهلا مستوى كل تلميذ و مدى استيعابه الدرس. كنت اتابع الدروس مع ابناءي، عندما يطرح التلميذ سؤالا او يطلب إعادة الشرح يواصل الاستاذ الدرس و لا يكترث بدعوة المقرر يجب اتمامه فنضطر نحن أولياء التلاميذ قراءة الدرس و فهمه ثم تلقينه لابناءنا من جديد و هذا غير ممكن خصوصا المواد العلمية و الرياضيات. فالمرجو تخفيف المقررات ليستوعبها التلميذ جيدا بدلا من كثرتها وبدون فهم.
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 03:54
11 | ايوب
انظروا قليلا بنظارات وردية
عوض ان تلعن الظلام أسأل شمعة. لا ينبغي ان يكون التشائم طبعا يجري فينا مجرى الدم. ألم يحقق بعض تلاميذنا معدل19,و46,19
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 04:08
12 | ملاحظ
ما كاين باس
ما اثار استغرابي هو كون بيان وزارة التربية الوطنية. الجهاز الحريص على تعليم اللغة العربية يستعمل اكثر من مرة كلمة # تيمات# اي # thèmes #.
ربما ان البيان كتب اولا بلغة الواتساب؟؟؟؟؟؟
فاقد الشيء لا يعطيه!!!!
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 06:24
13 | الشرقي
محل اللغة الانجليزية التي تعتبر العمود الفقري للغات
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 06:26
14 | غريبة
انقاص الاسابيع وحشو المقرر وتكديسه
انقاص الاسابيع يجب أن يرافقه تخفيف في المقررات المكدسة والا سيقف المدرسون والآباء والمتعلمون أمام مقررات لا ترقى إلى مستوى التطلع للتجديد بل إلى التشتيت والتكديس وتغيير المصطلحات وأسماء المكونات بدون نفع كما حدث في تجديد التربية الاسلامية تزكية. اقتداء. حكمة استجابة وهل استجاب ادراك المتعلمين إلى هذه المفاهيم التي تغيرت ؟؟؟ حسبنا الله ونعم الوكيل الا يعد هذا ارتجالا في التنزيل والتغيير في ظل جائحة كورونا؟؟؟ اتقوا الله في ابنائنا
مقبول مرفوض
0
2020/08/07 - 10:54
15 |
تغيير من المستويات العليا عالميا! ؟منقولة وممضية من طرف فرنسا،،، فرنسا غادرت المغرب مطمءنة انها تكرت وراءها سوى القشور التي لا تنفع في شيء،،، مع الاسف التي تسير الامة اما الطاقات الموهوبة من الله وليس من التكوين الزاءف والمغلوط المخربق، ،، فانها تغادر البلد بحثا عن الاجدر وتنميهوووو،،، تغييرات كل سنة ونقط خيالية ونجحنا في التغيير الله يتولاكم راكو تزعقو على الشعب باش تستافدو انتم،،، منكم لله لا حول ولاقوة الا بالله،،،،،
مقبول مرفوض
0
2020/08/08 - 12:05
16 | متتبعة
مناهج من التسوى العالي؟! تاتون بما رمته فرنسا وجربته غير صالح وتعيدون التجربة في ابناء المغاربة الساذجين، تتخدون قرارات وتعملون دورات بينكم ولاتشاركو اي احد، وتفرضوها على الشعب، وتحسبون انها ايجابيةووو،،،، فرنسا غادرت المغرب مرتاحة على انها لم تترك سوىالنقالة لذلك تريد ان تكون نقالة كسالى مثلها لا جدية ولاتفكيير،، تصدر ما يسمى بالتغيير وتعطي نقط لايستسيغها العقل البشري وتغني وترقص بالفوز والتلاميذ يرقصون بنجاحهم في النقل وشراء الاجوبة والمجد النزيه يبقى ضحية الجميع لعنة الله عليكم،،
مقبول مرفوض
0
2020/08/08 - 12:17
17 | متتبع
ماتبع مغربي
لا حول ولا قوة الا بالله، حسبنا الله ونعم الوكيل،
مقبول مرفوض
0
2020/08/08 - 12:25
18 |
منكم لله يا النقالة بغيتو تكونوا غير النقالة بحالكم
مقبول مرفوض
0
2020/08/08 - 12:28
19 | محمد
الكتب المقررة
المقرر مرهق بالنسبة للتلميذ والمدة الزمنية غير كافية لتلقين الدرس الذي يعتمد على الكم ليس الكيف كماان تغيبر الكتب يعرقل بداية الدراسةلعدم توفرها في وقتها اين هو احترام الدراسة الفعلية وليس هناك تغيير جدى بل زواق فقط للكتب واخطاء كثيرة وعدم مراعاة تلاميء العالم القروي والاقسام المشتركة بدون حل
مقبول مرفوض
0
2020/08/08 - 02:14
20 |
تعليم مستجد يساير سوق الشغل
Salut a tout le monde
حبذا???? لو انغمسنا مع اخواننا في تعليم يواكب المستجدات الحديثة. خاصة في هذا الزمن، الذي هو زمن كرونا المستجد ????covid19. يعتمد على التكنولوجيا المعلوماتية الحديثة????????️????، ويساير متطلبات سوق الشغل. وحبذا لو وزعت على أطفال العالم، طابليطات تعليمية تعلمية لتعم الفائدة على جميع الفئات. سواء كانوا في البوادي او المدن????????????????. وحبذا، لو كانت هناك استمرارية للتكوين المستمر للمدرسين، لمسايرة المتعلمين عن قرب او عن بعد.. لأننا نحن الآن أمام جيل اخر. الجيل الذى يمل بسرعة ويستخدم الأصابع،???? مع العلم ان نسبة تركيزه جد جد ضئيلة. مع آجمل التحيات???? اللهم احفظ تعليمنا ????اللهم يسر ولاتعسر. ????✍️
مقبول مرفوض
0
2020/08/08 - 03:45
21 | للاسف
انا بعد واحد نقطة مهمة في تعليم عن بعد كاين شي مدرسيين كقلو تلاميد في الهواتف صورة تمارين بدون ان يعملو فيديو اشرحو كفاش عاد انزلو صورة التلميد وفي الاخير كنصحو تلميد ارسل فيديو اشرح اصدقاءه اوى لي ماقارينش كاع والديه كفاش غدي افهم هد الطفل الدرس بالنسبة للابتداءي كاين شي حروف مزال ماعرفهم مزيان علاش حنا في سنين لي دازو كانت شي قرايا عن بعد حنا ياله ولينا كنشدو تلفون بصمات وكاين لي مامتوفرش كاع عنده
مقبول مرفوض
0
2020/08/08 - 04:23
22 | ام وأساتذة متقاعدة
وجهة نظر
التعليم الإبتدائى نقطة سوداء بالنسبة للتلاميذ بسبب كثرة الوحدات التدريسية و اكتضاض في الأقسام وقضاء التلميذ طيلة اليوم بالمدرسة وطيلة الاسبوع ومع ذلك عندما يلتحق التلميذ بالاعدادي بعدما قضى 6سنوات في الابتدائي لايتوفق لافي الكتابة ولا في الحساب ولاالقراءة لذلك اقترح التخفيف في عدد ساعات التعلم والتركيز على الكتابة والقراءة والرياضيات والعلوم مع إنجاز تجارب داخل القسم قدر الإمكان وتأطير أساتذة التعليم الابتدائي لذلك وتجهيز المختبرات العلمية للمؤسسة من
مجاهر ومكبرا ت ومجسمات وهياكل عظمية...........اي جعل المواد العلمية مواد حية كما كان الأمر من قبل خلال السبعينات اعادة النظر في دروي مادة التاريخ والجغرافيا التي أصبحت تعتمد على الحفظ وكذلك التربية الإسلامية فالتلميذ يحفظ حرفيا ويعمل ساعات إضافية للتهيئ الأولى باك وقد يحصل على نقطة ممتازة ولكن لايطبق ما حفظه إذ تجده يكذب ويغش في الامتحان. ..... إذن هناك خلل ما؟ وبالتالي اقترح فعلا التركيز على ماهو أساسي كما اقترح إنهاء الحصص الدراسية قبل الخامسة بعد الزوال مثل الخصوصي مع حذف الدراسة يوم السبت تفاديا لارهاقه طيلة اليوم و الاسبوع تحياتي للجميع
مقبول مرفوض
0
2020/08/09 - 12:13
23 | مواطن
حسبي الله ونعم الوكيل
منكم لله حسبي الله ونعم الوكيل آه في المغرب كاينة الشفرة و التقوليب ولكن حتى حاجة من التعليو والصحة متضررررررران????????????
مقبول مرفوض
0
2020/08/09 - 04:58
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع