الرئيسية | مستجدات التعليم | ثلاث مكاتب نقابية جهوية "تقصف" أكاديمية مراكش في ندوة صحفية

ثلاث مكاتب نقابية جهوية "تقصف" أكاديمية مراكش في ندوة صحفية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
ثلاث مكاتب نقابية جهوية "تقصف" أكاديمية مراكش في ندوة صحفية
 

 

أخبارنا المغربية - مراكش 

 

عقد التنسيق النقابي الثلاثي المكون من المكاتب الجهوية للجامعة الوطنية للتعليم (UMT)، والنقابة الوطنية للتعليم (FDT) والجامعة الوطنية لموظفي التعليم بجهة مراكش آسفي ندوة صحفية صباح اليوم السبت 23 يناير 2021، تحت شعار :" واقع تدبير قطاع التربية الوطنية كشأن عمومي بالجهة" وحضرها ممثلو عدد من المنابر الإعلامية الوطنية والمحلية المتتبعة للشأن التعليمي. السعيد العطشان الكاتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم (فدش) وفي كلمته تعرض لما وصفها بالإختلالات العميقة التي عرفتها وتعرفها الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بمراكش، مؤكدا أن الندوة أملتها ظروف غياب تواصل حقيقي مع الأكاديمية، وغياب إرادة التغيير، حيث يسود علاقة الأكاديمية بشركائها كثير من الضبابية والتحفظ يؤكد العطشان. أما ادريس الملغشي نائب الكاتب الجهوي للجامعة الوطنية للتعليم (UNTM) فأشار في كلمته التقديمية إلى أن الهدف من اللقاء الصحفي هو الرغبة في كشف حقيقة الوضع التدبيري لقطاع التربية والتعليم بالجهة، وتقييم حصيلتها تقييما موضوعيا، خاصة ان البعض يستكثر على جهة مراكش أن تكون جهة رائدة ،لها وضعها الاستراتيجي، وموقعها الاعتباري داخل الوطن، ووقف المسؤول النقابي عند القانون رقم 31.13 ، المتعلق بالحق في الحصول على المعلومة، وتأسف لتغييب هذا الحق وطمس مجموعة من الأرقام و الاحصائيات... محمد بنحدة الكاتب الجهوي للجامعة الوطنية للتعليم (UMT)، فسار في نفس النهج معتبرا التعليم قضية وطنية، جسيمة المسؤولية، محذرا من تعرضها للاستهتار والإذلال الممنهجين، ومضيفا أن القوانين والمواثيق والتشريعات الدستورية، و القانون الإطار، والميثاق الوطني وغيرها كلها جاءت بآليات لتدبير الشأن التعليمي، مشيرا إلى أن الوضع الراهن مطبوع بغياب التواصل والرؤية الواضحة، والمنهجية المتكاملة لتصحيح الشأن التعليمي بالجهة، وتكريس سياسة الإقصاء، والتملص من تنفيذ الالتزامات. بنحدة ساق بالمناسبة مجموعة من صور معاناة رجال ونساء التعليم باليوسفية وآسفي ومراكش، مشيرا لحالات ثانويات يتجاوز عدد تلاميذها الألف، وتفتقر للأطر الإدارية، لدرجة أن بعض المدراء ومديرات المؤسسات يقومون بمهام المنظف والحارس، والناظر، والحراس العامين، ورغم النداءات المتكررة يؤكد المتحدث، ظلت الأمور متوقفة، بل هناك من الأطر من لم يتوصل بالإقرار، رغم أن شهورا قليلة وتنتهي السنة الدراسية الحالية... وجوابا على سؤال لأخبارنا المغربية بخصوص "الحراك" النقابي الجهوي الحالي، وظرفيته.. أكد ممثلو النقابات أن الأمر لا علاقة له بظرفية سياسية ولا انتخابية معينة بقدر ماهو نتاج لتراكم امتد لسنوات، مذكرين بعدد من البيانات النقابية الصادرة عن المكاتب المشاركة وغير المشاركة في الندوة والتي حملت العديد من الإحتجاجات و الرسائل....

 
مجموع المشاهدات: 4194 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة