الرئيسية | مستجدات التعليم | زيارةُ ممثلٍ إسباني شهير لثانويةٍ تَخلق جدلًا.. السحيمي لـ"أخبارنا": هندامُه خَرق مذكرة الوزارة

زيارةُ ممثلٍ إسباني شهير لثانويةٍ تَخلق جدلًا.. السحيمي لـ"أخبارنا": هندامُه خَرق مذكرة الوزارة

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
زيارةُ ممثلٍ إسباني شهير لثانويةٍ تَخلق جدلًا.. السحيمي لـ"أخبارنا": هندامُه خَرق مذكرة الوزارة
 

أخبارنا المغربية ـــ ياسين أوشن

أثارت زيارة ممثل إسباني، جسّد سابقا دور "مثلي" في إحدى المسلسلات، مؤسسات تعليمية في شفشاون، (أثارت) جدلا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي.

ويتعلق الأمر بالممثل الإسباني "روبيرتو كارسيا رويز"، الذي سبق له أن مثّل دور "أوسلو" في المسلسل الإسباني الغني عن التعريف "لاكاسا دو بابل".

زيارة الممثل الإسباني لثانوية مولا رشيد جاءت، وفق مصدر "أخبارنا"، من أجل تحسيس تلاميذ المنطقة بأهمية الفن والسينما في حياة الناس، بمناسبة انطلاق الدورة العاشرة لفعاليات مهرجان شفشاون لفيلم الطفولة والشباب.

وانقسمت آراء المتابعين للموضوع؛ بين من يرى أن المدرسة ينبغي أن تنفتح على العالم الخارجي، وتستقبل الجميع بغض النظر عن جنسيتهم وميولاتهم ولغاتهم وثقافاتهم وأديانهم؛ وبين من رفض الفكرة من الأساس، معربا عن امتعاضه من زيارة الممثل الإسباني لمؤسسات تربوية مغربية.

عبد الوهاب السحيمي، فاعل تربوي، عبّر عن رفضه "فكرة ولوج "أوسلو" المؤسسة المعنية؛ إذ بنى موقفه على طبيعة الزي الذي ارتداه الممثل خلال دخوله المؤسسة ولقائه تلاميذ قاصرين، رغم أن الوزارة الوصية سبق لها أن أصدرت مذكرة وزارية تفرض، من خلالها، طبيعة الزي الذي ينبغي ارتداؤه كشرط لولوج المؤسسات التربوية، سواء بالنسبة إلى التلاميذ أو الأساتذة على حد سواء".

الفاعل التربوي أوضح، وفق تصريح له خصّ به موقع "أخبارنا"، أن "زيارة الممثل الإسباني المؤسسة التعليمية نفسها بالزي المذكور ضرب عرض الحائط مذكرة وزارة التربية الوطنية"، متسائلا في السياق نفسه عن "الجهة التي سمحت له بالدخول إلى المؤسسة بذلك اللباس".

وأعرب السحيمي في هذا الإطار "أننا لسنا ضد الفن والسنيما والانفتاح؛ بل إن ملاحظتنا انصبت، أساسا، على طبيعة اللباس الذي ارتداه ممثل سلسة "لاكاسا دو بابل" الذائع صيتها أمام تلاميذ في سن المراهقة"، مشددا على أن "التبريرات التي قدمها نشطاء في موضوع الزيارة غير مقبولة".

الفاعل التربوي تمنّى، في ختام تصريحه، "لو قدّم الممثل الإسباني "درسه" في دور السينما أو المسرح أو المركز الثقافي بمدينة شفشاون، ومن ثمة يقدم المنظمون دعوة لمن يرغب في حضور "محاضرته" حول السينما والفن بشكل عام".

مجموع المشاهدات: 14989 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (1 تعليق)

1 | بوخرطة
بوخرطة
من سمح لهذا العفن بالولوج الى المؤسسات التعليمية يجب على وزارة التربية ان تعاد لها التربية ماهي الرسائل الموجه للمتعلمين سوى انعدام الاخلاق والحياء اتركوا مؤسسات الدولة لحالها كفانا تفاهة وخوار الله ياخذ الحق
مقبول مرفوض
11
2022/09/21 - 01:53
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة