الرئيسية | طب وصحة | للرشاقة والنضارة ينصح الخبراء بهذه الثمرة السحرية

للرشاقة والنضارة ينصح الخبراء بهذه الثمرة السحرية

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
للرشاقة والنضارة ينصح الخبراء بهذه الثمرة السحرية
 

ينتشر الأفوكادو بشكل كبير في أمريكا اللاتينية ويدخل في العديد من الوجبات هناك. ومع انتشار هذه الثمرة في العديد من دول العالم، وضع خبراء التغذية الأفوكادو ضمن قائمة "الأغذية الخارقة" نظراً لغناه بفيتامينات "إيه" و"دي" و"إي" ومجموعة من الدهون غير المشبعة المفيدة للجسم، علاوة على الكالسيوم المقوي للعضلات.

وتوصل باحثون كنديون إلى أن احتواء الأفوكادو على دهون "أفوكاتين بي" تجعله من المواد المفيدة في التصدي لسرطان الدم  الفتاك، إذ يقوم بمهاجمة الخلايا السرطانية بشكل مباشر. وتمتد فوائد الأفوكادو للقلب والدورة الدموية، إذ أن غناه بفيتامين "إي" و"سي" يساعد على خفض نسبة الكولسترول في الدم، وبالتالي يقلل من مخاطر الإصابة بالسكتات القلبية وأمراض ضيق الشرايين.

أما غنى الأفوكادو باللوتين والزيكسانثين فيجعله مفيداً لحماية الخلايا البصرية من الضوء والعوامل الأخرى الضارة للعين، علاوة على الحماية من ضعف النظر الناتج عن التقدم في العمر، وفقاً لموقع "بيلد دير فراو" الألماني.

الحل السحري لجمال المرأة

ويقدم الأفوكادو تحديداً للنساء الحل السحري للحصول على قوام رشيق وبشرة نضرة في نفس الوقت، فالدهون غير المشبعة الموجودة بالأفوكادو مفيدة للغاية في  حرق الدهون الضارة ومنع تخزينها في الجسم.

كما يساعد تناول الأفوكادو على طول مدة الإحساس بالشبع، ما يعني على المدى الطويل خسارة كيلوغرامات عديدة.

وعلى صعيد الجانب الجمالي، يساعد الأفوكادو على الترطيب العميق للبشرة ويمنحها المظهر الصحي والنضر، كما أثبتت الدراسات أنه من المواد التي تطيل من فترة شباب البشرة وتحميها من أشعة الشمس الضارة.

وحتى ثمار الأفوكادو التي زاد نضجها ولم تعد صالحة للأكل مفيدة للبشرة، إذ يمكن خلطها مع القليل من العسل والزبادي واستخدامها كقناع على البشرة، وفقاً لتقرير نشره موقع "بيلد دير فراو" الألماني.

مجموع المشاهدات: 2683 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

dw