الرئيسية | طب وصحة | حالات تسمم في ألمانيا بعد علاج المعدة بالبوتوكس في إسطنبول

حالات تسمم في ألمانيا بعد علاج المعدة بالبوتوكس في إسطنبول

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
حالات تسمم في ألمانيا بعد علاج المعدة بالبوتوكس في إسطنبول
 

بجانب شهرتها بالسياحة الشاطئية والثقافية، تشتهر تركيا أيضا بالسياحة الطبية أو العلاجية، مثل زراعة الشعر وعلاج الأسنان وعمليات التجميل والتدخلات العلاجية باستخدام "البوتوكس" وما إلى ذلك، ما جعل جمعيات تركية تتوقع أن يزور البلد هذا العام مليون سائح بغرض العلاج. هؤلاء يأتون خصوصا من دول قريبة من تركيا ولكن أيضا من ألمانيا!.

لكن هذا الشهر لم يكن مفرحا لعدد كبير من الأشخاص الذين خضعوا للعلاج في تركيا مؤخرا. فبعد خضوعهم لعمليات في المعدة في تركيا، استخدمت فيها مادة البوتوكس، أصيب العديد من الأشخاص في ألمانيا بالتسمم، بحسب ماذكرت  وكالة الأنباء الألمانية "د ب أ".

وقال معهد روبرت كوخ (RKI) يوم الجمعة الماضي (10 مارس/ آذار): "يشترك الجميع في أنهم خضعوا للعلاج في إسطنبول بتركيا في نهاية فبراير، حيث تم حقن توكسين البوتولينوم في جدار المعدة" لهؤلاء الأشخاص.

وأضاف المعهد المسؤول عن مكافحة العدوى والفيروسات في ألمانيا أن "هناك حتى الآن تسع حالات معروفة. أما الخطأ الذي حدث في العلاجات فغير واضح حتى الآن".

لكن المعهد عاد وأكد الثلاثاء (14 مارس/ آذار) أن حالات التسمم المعروفة في ألمانيا ارتفعت إلى 12 حالة، وهي منتشرة في خمس ولايات اتحادية، بحسب (د ب أ).

"مادة شديدة السمية"

ومن جهتها، قالت إحدى الجمعيات العاملة في مكافحة الأمراض المعدية في تركيا إن هناك "العديد من الحوادث" في الأيام القليلة الماضية. وأن المتأثرين بذلك هم من الأتراك والأجانب الذين سافروا إلى البلاد لتلقي العلاج. وخضع جميع المرضى لما يسمى بـ"بوتوكس المعدة"، والذي يستخدم بشكل أساسي من أجل إنقاص الوزن.

وبناء على ما ذكره معهد روبرت كوخ، فإن التسمم نتيجة البوتوكس هو أمر نادر، "ولكنه خطير جدًا". ولا يمكن أن ينتقل من شخص لآخر وينتج عن استخدام مادة كلوستريديوم البوتولينوم شديدة السّمية، والتي تستخدم تحت اسم "بوتوكس"، وهي مشهورة جدا في عمليات التجميل.

ووفقًا لروبرت كوخ فإن البوتوكس يتم استخدامه في المعدة أيضا، لأمور من بينها علاج تشنج العضلات. وأضاف المعهد الألماني: "من المفترض أن يؤدي الحقن بالسموم العصبية (BoNT / A) إلى انخفاض نشاط المعدة وبالتالي المساهمة في إنقاص الوزن".

وردا على استفسار قال المعهد إنه لا يمكنه تقديم أي معلومات حول سبب العلاج في كل حالة من الحالات المتضررة، موضحا أن جميعها خضعت للعلاج في الفترة ما بين 22 و25 فبراير/ شباط.

نداء إلى المتضررين

ودعا المعهد الأشخاص الذين تلقوا مثل هذا العلاج بالبوتوكس في إسطنبول منذ 22 فبراير/ شباط ولديهم أعراض إلى مراجعة طبيب أو الذهاب إلى مستشفى. أما الأعراض المعتادة للتسمم بالبوتوكس فهي الاضطرابات البصرية والكلامية وضعف في الأطراف. كما تكون هناك أيضًا صعوبات في البلع والتنفس، والتي تحدث عادة ما بين ثلاثة إلى عشرة أيام بعد العملية.

وقال المعهد إنه عند استخدام جرعات منخفضة من البوتوكس، فإن مثل هذه الأعراض لا يتوقع حدوثها وأضاف أن "السلطات التركية تحقق حاليًا ما إذا كان هناك خطأ في العلاج أو الجرعة".

مجموع المشاهدات: 1843 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة