الرئيسية | طب وصحة | "الإنفلونزا الطويلة" يمكن أن تكون آثارها شديدة على المصابين بها

"الإنفلونزا الطويلة" يمكن أن تكون آثارها شديدة على المصابين بها

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
"الإنفلونزا الطويلة" يمكن أن تكون آثارها شديدة على المصابين بها
 


وجد تحليل لأكثر من 92 ألف مريض في مستشفيات فرجينيا أن "الإنفلونزا الطويلة" ليست موجودة فحسب، بل يمكن أن تكون آثارها شديدة للمصابين بها.

وأظهر التحليل أن المرضى الذين تم إدخالهم إلى المستشفى بسبب الإنفلونزا أكثر عرضة للوفاة، وإعادة الاستشفاء في المستشفى، ومشاكل صحية طويلة الأمد، أو المعاناة من مشكلة صحية تتعلق بأحد أعضائهم خلال الـ 18 شهراً التالية للعدوى.

وأضاف الباحثون أنه مع ذلك، يعاني مرضى "كورونا طويل الأمد" من عواقب صحية أكبر من تلك التي يعاني منها مرضى الإنفلونزا الطويلة، بحسب "هيلث داي".

وأجرى الدراسة الدكتور زياد العلي من جامعة واشنطن، وقيم وزملاؤه البيانات الصادرة عن وزارة شؤون المحاربين القدامى الأمريكية حول أكثر من 81 ألف مريض تم إدخالهم إلى المستشفى بسبب كوفيد-19، وما يقرب من 11 ألف مريض تم إدخالهم إلى المستشفى بسبب الإنفلونزا.

وقال العلي: “قبل 5 سنوات، لم يكن يخطر ببالي أن أفحص إمكانية الإصابة بإنفلونزا طويلة الأمد". "الدرس الرئيسي الذي تعلمناه من كوفيد-19 هو أن العدوى التي كان يُعتقد في البداية أنها تسبب مرضاً قصيراً فقط، يمكن أن تؤدي إلى مرض مزمن".

وبشكل عام، وجد البحث أن مرضى كوفيد-19 واجهوا خطر الوفاة بنسبة 50% أعلى من مرضى الإنفلونزا في العام ونصف بعد الإصابة الأولية.

مجموع المشاهدات: 4783 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة