الرئيسية | الأخـيـرة | أمريكي يقاوم الموت ويعيش مع أعراض كورونا منذ 3 أشهر

أمريكي يقاوم الموت ويعيش مع أعراض كورونا منذ 3 أشهر

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
أمريكي يقاوم الموت ويعيش مع أعراض كورونا منذ 3 أشهر
 

بعد ثلاثة أشهر من اكتشاف إصابته بفيروس كورونا، ما زال سكوت كراكوير يشعر بالإرهاق وضيق التنفس وعدم قدرته على الكلام بسبب تشنج حلقه.

وسكوت كراكوير البالغ من العمر 40 عاماً هو واحد من مجموعة ناشئة من المرضى الذين تستمر أعراض وباء كوفيد-19 لديهم أكثر من أسبوعين، في حال بقائهم على قيد الحياة.
 
لكن، بالنسبة إلى كراكوير، تحول الشفاء المأمول إلى سلسلة من الانتكاسات. وروى هذا الأربعيني عبر مكالمة فيديو "عندما أقول لنفسي إن الأمور بدأت تتحسن بعد مرور ثلاثة أو أربعة أيام خالية من الأعراض، أمضي ثلاثة أو أربعة أيام لا أستطيع خلالها التحدث أو تتورم العقد اللمفاوية على الجانب الأيمن من رقبتي".

في بعض الأحيان، يجعله هذا الموقف مشككاً في حقيقة مرضه... إلى أن يلاحظ أنه يلهث إذا قام بأي جهد بسيط.

وتابع "إنه موجود فعلا"، مستشهدا بمجموعات المراسلة الإلكترونية التي تجمع مرضى كوفيد-19على المدى الطويل الذين يعانون من الأعراض نفسها.
 
وتعزى هذه الظاهرة إلى مرض غامض يصيب المرضى بعد الفيروس لا تزال أسبابه غير مفهومة لكن يتم الإبلاغ عنه بشكل متزايد من قبل المرضى الذين يشاركون تجاربهم عبر الإنترنت في منتديات مثل "لونغ كوفيد سابورت غروب" على فيسبوك الذي يضم أكثر من خمسة آلاف عضو.

واليوم، ما زال يعاني من إرهاق مزمن ومعيق ما يمنعه من استئناف النشاطات العادية التي يطمح إلى ممارستها مجدداً.

ويصر طبيبه على أهمية المتابعة النفسية للمرضى في مثل حالته والذين من المرجح أن يقنعوا أنفسهم بأنهم يعانون من نوبات قلق ليس أكثر. وقال الطبيب روبرت غلاتر إن الأمر "حقيقي. إنه ليس وهماً".

مجموع المشاهدات: 1534 |  مشاركة في:

عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع