الرئيسية | الأخـيـرة | عاصفة شمسية تهدد الاتصالات على الأرض

عاصفة شمسية تهدد الاتصالات على الأرض

بواسطة
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
عاصفة شمسية تهدد الاتصالات على الأرض
 

اندلع يوم الإثنين الماضي توهج شمسي قوي من الفئة X2.9 من الطرف الجنوبي الشرقي للشمس، مما أثار اهتمام العلماء وتوقعات بعودة البقعة الشمسية العملاقة "AR3664". سجل مركز التنبؤ بالطقس الفضائي التابع لوكالة ناسا هذا التوهج، الذي يُعد من أقوى تصنيفات التوهجات الشمسية، وأشار إلى احتمال أن يكون التوهج أقوى من X2.8، بسبب حجب مصدر البقعة بحافة الشمس.

تشير التوقعات إلى أن عودة البقعة العملاقة "AR3664" قد تجلب المزيد من الشفق القطبي. هذه البقعة كانت مصدر العاصفة الجيومغناطيسية التي حدثت في 10 مايو 2024، وبعد عبورها الجانب البعيد من الشمس لمدة أسبوعين، قد تسبب في مزيد من الظواهر الجيومغناطيسية على الأرض، حسب ما أورد موقع "Paper Insider".

تعد التوهجات الشمسية من الفئة X الأكثر قوة، وكلما زاد الرقم المرافق لها، زادت شدة التوهج، ما قد يؤدي إلى انقطاع الاتصالات الراديوية وغيرها من الأنظمة الأرضية.

 

مجموع المشاهدات: 2818 |  مشاركة في:

الإشتراك في تعليقات نظام RSS عدد التعليقات (0 تعليق)

المجموع: | عرض:

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات

مقالات ساخنة

أقلام حرة