حرمان تلميذة من متابعة دراستها بسبب "لباسها" يثير جدلا واسعا ويقسم الآراء بين مؤيد ومعارض

مستجدات التعليم

19/05/2022 16:25:00

أخبارنا المغربية

حرمان تلميذة من متابعة دراستها بسبب "لباسها" يثير جدلا واسعا ويقسم الآراء بين مؤيد ومعارض

أخبارنا المغربية: عبدالاله بوسحابة

أكدت والدة تلميذة تتابع دراستها بإحدى المؤسسات التعليمية الإعدادية بمدينة الدار البيضاء، أن ابنتها "حرمت" من الإلتحاق بفصلها في عدد من المواد بسبب لباسها الذي اعتبر "غير مناسب"، مشيرة إلى أنها تعرضت للإهانات داخل ساحة المدرسة.

ونشرت والدة التلميذة تدوينة عبر حسابها الفيسبوكي، جاء فيها: "ها الكسوة (في إشارة إلى الصورة اسفله) لي تحرمت بسببها بنتي خمس ساعات من حصص الدروس في الرياضيات والفرنسية والاجتماعيات وظلت بساحة المدرسة محتجزة وعرضة للتهكمات والاهانات"، وتابعت ذات المتحدثة قائلة: "هذه هي بلد حقوق الإنسان والحريات المنصوص عليها في دستور 2011 و هاذو هما لكيخافو على وليداتنا من الهدر المدرسي، بلد الاعتدال الديني والانفتاح"، قبل أن تؤكد: "لباس لي جات مع آخر السنة، كل واحد يشد الجهة لي تريحو وفلوسنا كنعطيوهم كنعطيوهم".

هذه الواقعة أثارت جدلا واسعا بين معلقين عبر وسائط  التواصل الاجتماعي، حيث استنكر البعض منع التلميذة من متابعة دراستها، لاعتبارات عدة، أهمها أن لباسها يبقى عاديا، في وقت رأى البعض الآخر من المتفاعلين مع الموضوع، أن إدارة المؤسسة محقة في قرارها، لأن للمدرسة قدسيتها وقانونها الذي يؤطر سلوكيات وتصرفات التلاميذ، بما في ذلك اللباس الذي ينبغي أن يكون محترما لخصوصية المكان.

ومن جانبها، أكدت والدة التلميذة عبر تدوينة أخرى، أنها "وضعت طلب مؤازرة لدى المديرية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء-سطات، قصد استكمال الموسم الدراسي على أكمل وجه بالمؤسسة التعليمية المذكورة، دون وقوع حزازات أو مشاكل مع الأطر التربوية"، حيث قالت: "كون حلتها على القضاء ستتابع المؤسسة بالعنف النفسي، ولكن عقلي كبير في حل الأمور"، وتابعت قائلة: "كحقوقية أطالب بالتغيير في المؤسسات التعليمية، راكم هدمتو التعليم مابقى فيه ما يعجب، مني كنتعاقد مع المؤسسة، تكون بنتي في الفصل وتخرجها للساحة وتخليها في اعتقال احتياطي، كون طاحت تما ومتحملتش الوضع شنو ندير بقرايتكم، تخرجو لي على بنتي، زيدوها في راسكم على القراية الزينة لي كتقريو، عرضتو سلامة النفسية والجسدية لطفلة مقابل خزعبلات اللباس المحتشم".

مجموع المشاهدات: 31865 |  مشاركة في:
        

عدد التعليقات (91 تعليق)

1 - Hmad
لباس فيه قلة حياء ، و يكشف مستوى الأسرة الأخلاقي المنحط. الام و الأب تلزمهما إعادة التربية.
مقبول مرفوض
48
2022/05/19 - 04:38
2 - مواطن
لا حول ولا قوة الا لالله
صراحة عجز قلمي عن التعليق حسب علمي اللباس المدرسي محتشم اول مرة ارى ام تقول ان لباس فوق الركبة لباس لائق للدخول للحرم المدرسي عجبا.
مقبول مرفوض
49
2022/05/19 - 04:41
3 - عزيز
حسينا الله و نعم الوكيل
أيها الٱباء اتقوا الله في أولادنا و شغلكم مع أولادكم..... ربما أم البنت هي لي خاصها إعادة التربية و ليس البنت.... احترام المؤسسة التعليمية له السبق و يحترم فلا بمكن للمؤسسة في الغلب أن تظلم ....فربما يكون حجة المؤسسة اعتبار هذا التلميذة زيادة على لباسها أخلاقها و تصرفاتها أو ماشابه ذلك... نقول للأم خلي حريتك عندك و اعلمي أن فضاء المؤسسة مشترك و يخضع لقوانين يجب احترامها.
مقبول مرفوض
55
2022/05/19 - 04:44
4 - محمد
اين هو الزي المدرسي الموحد
في مثل هذه الحالة يجب الاحتكام الى زي موحد او ليا مدرسي له خصوصيات ومميزات على الصعيد الوطني حتى.لاندخل في الحقوق والحريات .انا ابني حرم كذلك لارتدائه (السندألة) وتم استدعائي فاعتبرت الأمر عاديا جدا دون خلق شوشرة، وطلبت من الاداره العفو عنه
مقبول مرفوض
42
2022/05/19 - 04:53
5 - يونس
مابقا مايتلبق
هذا زمان العيالات والتجعويق وصافي. اللهم إنا نسألك السلامة.
مقبول مرفوض
36
2022/05/19 - 05:10
6 - محمد
قلة الهمة
قلة الأدب والحياء برعاية الوالدين ....
مقبول مرفوض
39
2022/05/19 - 05:15
7 - Karim
من حق المؤسسة
هدا ليس لباس مدرسة و انما لباس ملهى ليلي، انا ولد و ليس مسموح لي ان البس شورت في المدرسة. هده ادا جلست فلباسها سيصبح عند فخضيها. حسنا ما فعلته المدرسة و يجب احترام القوانين الداخلية للمؤسسات التعليمية. من خلال كلام الام واضح انها لديها مشكل مع دستور الدولة
مقبول مرفوض
38
2022/05/19 - 05:18
8 - زينب
؟؟؟؟
الله يهديكم، خليوا المدرسة تربي شوية.
مقبول مرفوض
39
2022/05/19 - 05:22
9 - سعيد
سعيد
ولما الإصرار على هذا اللباس الكل يحترم المؤسسة التعليمية إلا ابنتك ما دام لباسها مرفوضا فليكن كذالك غيري في الشارع ترتدي ما تشاء المدرسة مكان للتعلم والتربية وليس عرض السيقان
مقبول مرفوض
33
2022/05/19 - 05:23
10 - بري
فتح
تربويا يا أمها فهو الاس غير لائق. داخل المؤسسة خاص ايكون لباس محتشم تحت الركبة والصدر مستور وانت ݣالسة تاتناقشي وتاتنتاقدي رقرار الاستاذ او الحارس العام سيري اطلعي على القانون الداخلي للمؤسسة عاد حلي فمك. ملي تكون بنتك خارج المؤسسة تخرج حتى بالتبان شكون حيد ايكوم لا انت ولا هي.
مقبول مرفوض
24
2022/05/19 - 05:23
11 - مواطن
مايمكنش
هادي راه ضصارة ديال الاولياء. يربيو ولادهوم وبناتهم راه الاخلاق هي مفتاح باب التعليم و التعلم. واش البنت داخلة للقسم مقزبة او نصف صدرها عار وتدافع عن الحريات والانفتاح. راه حريتها تنتهي عند اختراق قوانين المؤسسة وانتهاك حرية الاخرين
مقبول مرفوض
25
2022/05/19 - 05:35
12 - نورالدين
لا لا لا
هناك فراغ قانوني، يجب على الدولة ان تتدخل و كفى تفرجا. هذا لباس عادي في الستينات و السبعينات و الثمانينات، لماذا اصبح اليوم غير لائق. عشت هذه الفترة في مدارس المغرب و كنا نعتبره لباسا عاديا، اليوم اصبح البعض افغانيا اكثر من الأفغان و وهابيا اكثر من ال سعود. نعم للباس اللائق في المؤسسة لكن لا للباس لا يمت بثقافتنا بصلة. اللي بْغا ينشر شي فكر ماشي في المدرسة!
مقبول مرفوض
-73
2022/05/19 - 05:37
13 - نبيل
التناقض
نصيحتي لهذه الأم أين والد التلميذة أظن أن اقتحامك هذا الموضوع و أكيد مواضيع أخرى في الأسرة لن يأتي بالخير في الزمن القريب و البعيد . احترمي قائد السفينة و سبحل المشاكل كما تستل الشعرة من العجين . اهتمي بشؤون البيت فهو صلاج الجميع بدل عرض ابنتك البريئة على الأنظار طلبا للحكم عليها. أنشري أخبارنا.
مقبول مرفوض
11
2022/05/19 - 05:37
14 - المنصوري أحمد
كفى من التنميط
لباسها جد مقبول،كفى من اعتبار النمط التقليدي،والنظرة للفتاة كعورة.من حقها ان ترتدي ملابس عصرية غاية في الجودة والأناقة،وكفى من النبش في الماضي الذي لا يلائم الكثير.في الثمانينات والسبعينات كان هذا الصنف من اللباس سيد الميدان،وبعد تناسل السلفيين المنمطين كثر الابتذال والرفض لكل ما هو متحضر.
مقبول مرفوض
-63
2022/05/19 - 05:38
15 - وجدي مر من هنا
و
والدين ديال آخر الزمان
مقبول مرفوض
14
2022/05/19 - 05:42
16 - عبد اللطيف
التعري
المدرسة والأخلاق شيئان متوازيان ومتلازمان لا يمكن فصلهما ان المدرسة مكان المنافسة على التربية والتعلم لا على العري وكشف الجسد واذا كان لابد من كشف الجسد وجب احترام الذكور وتخصيص مؤسسات للاناث على ان يكون مسيرة من طرف النساء فقط حتى الحارس امراة ومريضنا ما عندو باس
مقبول مرفوض
16
2022/05/19 - 05:42
17 - عبد اللطيف
التعري
المدرسة والأخلاق شيئان متوازيان ومتلازمان لا يمكن فصلهما ان المدرسة مكان المنافسة على التربية والتعلم لا على العري وكشف الجسد واذا كان لابد من كشف الجسد وجب احترام الذكور وتخصيص مؤسسات للاناث على ان يكون مسيرة من طرف النساء فقط حتى الحارس امراة ومريضنا ما عندو باس
مقبول مرفوض
10
2022/05/19 - 05:42
18 - هههه
ههههه
بكل وقاحة يا ام الاجيال تدافعين على بنتك رغم ان لباسها غير محترم سبحان الله. تدافعين عن لباسها كأنه لباس محتشم سبحان الله تريدون ان تشيع الفاحشة في مجتمعنا بحجة حقوق الانسان. كن تحشمي شوية يا من تربي الاجيال او انك تلبسين مثلها. عندما يتحرش بها شخص او تغتصب بحرية اياك واللجوء الى القضاء فحريتك هي السبب. قوم لوط
مقبول مرفوض
21
2022/05/19 - 05:42
19 - متقاعد
وجهة نظر
اللباس المحتشم في الثانويات والمؤسسات التعليمية بصفة عامة ضروري بلا ما تبقى دخل الدستور وحقوق الانسان يجب ان تعلموا ان اغلب المؤسسات التعليمية تمنع مثل هذا اللباس سواء تلاميذ او تلميذات. هي حتى تلاميذ في نظرك يدخلوا بالشورط. احيي من هذا المنبر مسؤول هذه ثانوية. راه شفت مؤسسات كيقراو فيها ابناء الاغنياء والله انهم َمحترمون في لباسهم سواء بنات او اولاد. لان هدفهم تعليم ابناءهم.
مقبول مرفوض
13
2022/05/19 - 05:46
20 - احسايني
المدرسة كالمسجد
المدرسة كالمسجد ،يجب احترامهما احتراما تاما:لباسا ولفظا،وتوقيتا ونظافة وأدبا،وحياءا،وتقديرا.من لم تكن هذه حاله فهو عديم الأخلاق، ومن رفضها بداعي الحرية فهو انسان جاهل .
مقبول مرفوض
19
2022/05/19 - 05:51
1 2 3 4 5 next المجموع: 91 | عرض: 1 - 20

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟